البوم الصور

Home » البوم الصور

استقبالات قداسة البابا تواضروس الثاني صباح يوم الاثنين 31 مارس 2014م

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني صباح يوم الاثنين 31 مارس 2014م: ـ الفريق أول/ صدقي صبحي وزير الدفاع. ـ اللواء/ محمد سعيد العصار مساعد وزير الدفاع. ـ اللواء أركان حرب/ أحمد أبو الدهب رئيس هيئة التنظيم والإدارة. ـ اللواء أركان حرب/ توحيد توفيق قائد المنطقة المركزية. ـ اللواء/ محسن عبد النبي مدير إدارة الشئون المعنوية. وذلك لتعزية قداسته في انتقال والدته.

قداس تأبين مثلث الرحمات قداسة البطريرك مارأغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك الكنيسة السريانية الأرثوذكسية والرئيس الأعلى للسريان الأرثوذكس

قداس تأبين مثلث الرحمات قداسة البطريرك مارأغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك الكنيسة السريانية الأرثوذكسية والرئيس الأعلى للسريان الأرثوذكس قام نيافة الحَبر الجليل الأنبا رافائيل سكرتير المجمع المقدس في تمام الساعة الثانية عشر ظهراً من يوم الأحد 30 مارس 2014م مع بعض الآباء الكهنة وخورس الكلية الإكليريكية بحضور قداس تأبين مارأغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك الكنيسة السريانية الأرثوذكسية والرئيس الأعلي للسريان الأرثوذكس، وقدم الخورس بعض ألحان الكنيسة القبطية وقام نيافة الأنبا رافائيل بإلقاء كلمة جاء فيها: "بِاسم الكنسية القبطية وقداسة البابا تواضروس الثاني وكل أحبار الكنيسة أعضاء المجمع المقدس والآباء الكهنة والرهبان والخدام والخادمات والشعب نُشارِك كنيستنا المحبوبة الكنيسة السريانية الأرثوذكسية فى صلواتها على روح أبينا البابا قداسة البطريرك مارأغناطيوس زكا الأوَّل. نُصلِّي ونحن نؤمن أنه يُصلِّي من أجلنا في السماء، أبونا البطريرك مارأغناطيوس شخصية محبوبة جداً عند الأقباط طول فترة حَبريته منذ عام ثمانين حتى نياحته فى الأسبوع الماضي، كان في علاقة وثيقة ووطيدة مع الكنيسة القبطية، كثيراً ما جاء إلى مصر وكثيراً ما ذهب قداسة المتنيح البابا شنوده الثالث إلى سوريا وإلى لبنان في لقاءات مُشتركة مع الكنيسة السريانية والكنيسة الآرمينية الأرثوذكسية في حوارارت لاهوتية في تعاون مُشترك بإعتبار أن الثلاث كنائس تشترك في الإيمان الواحد. أبونا المتنيح نموذجاً للراعي الصالح الأمين وقد شابه مُعلِّمنا بولس الرسول فبولس الرسول بدأ خدمته فى دمشق وقيل عنه كلام كثير فى خدمته لكن نستعير من رسالته السامية إلى أهل كورنثوس فى الأصحاح الحادي عشر وصفاً لجزء من متاعبه فى الخدمة التى تتجسد في شخصية أبينا البطريرك مارأغناطيوس فمن ضمن الكلام يقول: "فى تعبٍ وكدٍ في أسهارٍ مراراً كثيرة في جوع وعطش في أصوام مرارا كثيرة"، جائز فى هذا الوصف متاعب يختص بها كل إنسان فالناس كلها تتعب فى الحياة لكن الوصف الذي قاله مُعلِّمنا بولس ينطبق على أبينا البطريرك فنجد إيبارشية أبينا البطريرك تنتشر في كل العالم، صحيح المركز في دمشق لكن له رعايا كثيرين في سوريا في لبنان في العراق في الأردن بالإضافة إلى الشرق الأوسط وأيضاً في بُلدان العالم بسبب الهجرة فلهم رعايا في أثيوبيا وأسيا وأفريقيا وأوربا وفي كل مكان فتخيل عندما يكون هناك كاهن مسئول عن كنيسة في حي مثل هذا أكيد ﻻ ينام من كثرة الإهتمام بكل نفس وعندما يكون هناك رئيس كهنة مسئول عن جميع المؤمنين في أنحاء العالم عبر عنه القديس بولس بكلمته "التراكم عليّ كل يوم" الاهتمام بجميع الكنائس فليسمح لي مُعلِّمنا بولس أنه ﻻ يهتم فقط بالكنائس يهتم أيضاً بالأديرة بالإكليريكيات بالمناطق التي ﻻ يوجد بها كنائس لكي يؤسِّس لهم كنائس ثم يقول مُعلِّمنا بولس: "مَن يضعف وأنا ﻻ أضعف" بمعنى أنه عندما يضعف شخص يشعر الراعي أنه هو الذي ضعف "مَن يعثر وأنا ﻻ ألتهب" بمعنى أنه عندما يسمع الراعى عن أحد وقع في خطية قلبه يلتهب، فمُعلِّمنا بولس الرسول أبرز لنا نموذج للخادم الذي أؤتمن على الخمس وزنات فتاجر وربح بها ونحن نثق أن الآب البطريرك مارأغناطيوس زكا كان تاجراً أميناً تاجر بالوزنات فعندما كُنَّا في لبنان مع سيدنا البابا والوفد الذي يُشارك في الكنسية القبطية شعارها أن جميع الطوائف في لبنان تعشق هذه الشخصية الجميلة لبنان ليست كمصر فلبنان بها جميع الطوائف المسيحية هناك بطاركة كثيرين في لبنان والكل كان مجتمع بتأثر شديد لأن هذه الشخصية شخصية محبوبة عند كل الناس في ابتسامته ووداعته ونقاوته وإخلاصه لشعب اللَّه والكنيسة وربنا نفسه ومحبته للكل ورغبته أن يكون الجميع واحداً. نحن نودِّع إلى السماء حَبراً جليلاً واثقين أنه يقف الآن أمام اللِّه يُقدِّم صلوات لأجلنا: من أجل السلام في منطقة الشرق الأوسط لإخماد النيران الموجودة بها. يُصلِّي من أجل اثنين مطارنة أجلاء في سوريا مختطفيْن قد قربوا على عام وﻻ يعلم أحد أين هم أو متي سيعودون. يُصلِّي من أجل السلام في سوريا ولبنان والعراق وفي مصر. يُصلِّي من أجل هدوء الأوضاع في المنطقة. يُصلِّي من أجل الإكليريكيات. يُصلِّي من أجل مَن له تعب في خدمة ربنا. يُصلِّي من أجل كل نفس. فنحن كنا نقول فى نياحة البابا شنوده أنه حمل همومنا وذهب ليرفعها أمام اللَّه وكانت تربطه بالبابا مارأغناطيوس صداقة، فأنا أسرح وأقول أنهم يجلسون الآن أمام اللَّه ويتكلَّمون عن هذه المنطقة المشتعلة لعل اللَّه يستجيب لصلواتهما وصلوات جميع القديسين من أجلنا جميعاً مسلمين ومسيحيين. الرب يُبارِك الكنيسة السريانية ونُصلِّي أن اللَّه يوفِّق المجمع المقدس للكنيسة السريانية في اختيار خليفة عظيم مثل الأب البطريرك مارأغناطيوس زكا يقود الكنيسة في المرحلة القادمة ليكون خير خلف وخير سلف. لإلهنا المجد الدائم إلى الأبد، أمين.

استقبالات قداسة البابا تواضروس الثاني مساء يوم الأحد 30 مارس 2014م:

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني مساء يوم الأحد 30 مارس 2014م: ـ السيد المهندس/ إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء. ـ اللواء/ عادل لبيب وزير الإدارة المحلية. ـ الدكتور/ عادل العدوي وزير الصحة. ـ الدكتور/ هاني دميان وزير المالية. ـ الدكتور/ جلال السعيد محافظ القاهرة. ـ الفنان هاني رمزي. وذلك لتعزية قداسته في انتقال والدته. وقد حضر الزيارة: ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا موسى الأسقف العام للشباب. ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا رافائيل سكرتير المجمع المقدس. ـ القمص بيجول السرياني والقس أنجيلوس إسحق سكرتارية قداسة البابا. ـ القس بولس حليم المُتحدِّث الرسمي بِاسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية. ـ أيمن نعيم الشماس الخاص لقداسة البابا.

افتتاح صاحب النيافة الحَبر الجليل الأنبا بسادة أسقف أخميم وساقلته مساء يوم السبت الموافق 29مارس2014م بيت سان مارك بمدينة ناصر لرعاية كبار السن.

افتتح صاحب النيافة الحَبر الجليل الأنبا بسادة أسقف أخميم وساقلته مساء يوم السبت الموافق 29مارس2014م بيت سان مارك بمدينة ناصر لرعاية كبار السن. والبيت مكوَّن من دورين ويسع 32 فرد، وقد حضر حفل الافتتاح عدد من الآباء الكهنه والآراخنة وصلَّى نيافته طقس تبريك المنازل وسط فرحة كبيرة من الحضور. الرب يبارك هذا العمل لمجد اسمه المبارك.

قامت أسرة قداسة البابا تواضروس الثاني عصر يوم السبت 29 مارس 2014م بدفن المتنيحة/ سامية نسيم استفانوس والدة قداسته بمدافن الأسرة بالقديسة دميانة ببلقاس بكفر الشيخ وقام محافظ كفر الشيخ بتقديم واجب العزاء للأسرة.

قامت أسرة قداسة البابا تواضروس الثاني عصر يوم السبت 29 مارس 2014م بدفن المتنيحة/ سامية نسيم استفانوس والدة قداسته بمدافن الأسرة بالقديسة دميانة ببلقاس بكفر الشيخ وقام محافظ كفر الشيخ بتقديم واجب العزاء للأسرة.

كلمة نيافة الحَبر الجليل الأنبا باخوميوس مطران البحيرة ومطروح والخمس المدن الغربية في صلاة جناز والدة قداسة البابا تواضروس الثاني

كلمة نيافة الحَبر الجليل الأنبا باخوميوس مطران البحيرة ومطروح والخمس المدن الغربية في صلاة جناز والدة قداسة البابا تواضروس الثاني يَعزُّ علينا يا أحبائي رحيل أمٌ مباركة عاشت بيننا زماناً وكُنَّا نرى فيها فضائل كثيرة، وإن كان يعزُّ علينا الرحيل إﻻَّ إننا نتعزَّى في رحيلها بأمور كثيرة: نتعزَّى لأن هناك وعوداً إلهية أعطاها الرب لنا في رحيل الأحباء فى الكتاب المقدس هذه الوعود طالما نتأملها تستريح قلوبنا ونتعزَّى في وسط آﻻم الفراق. نتعزَّى أيضاً من أجل صلوات الكنيسة وما تُقدِّمه لنا من صلوات تعطينا سلاماً سواء صلوات الكنيسة في طقسها أو صلوات الكنيسة المرفوعة من آباءها على رأسهم قداسة أبينا الحبيب البابا تواضروس الثاني الذى نلتمس من فمه المُبارَك التعزية مُقدِّرين ألم الفراق ولكن حياة الصلاة التى يحياها تبعث في قلوبنا تعزية. يُعزِّينا أيضاً يا أحبائي السيرة العطرة التي يعيشها أبائنا وأمهاتنا الراحلون، وأمنا الراحلة عاشت بيننا عشرات السنين، وﻻ أقولها مجاملة عاشت بيننا عشرات السنين نموذجاً لأمٍّ مباركةٍ تبعث في كل مَن يتعامل معها روحاً جديداً وفكراً جديداً وسلوكاً مُبارَكاً، لقد تعرَّفنا عليها منذ أن خدمنا فى ايبارشيتنا المُبارَكة وكُنَّا نرى فى شبابها أم لها روح الأمومة الحقيقية عرفنا إنها ترمَّلت في سن مبكر، ولكن هذا الترمُّل جعلها تعطي كل طاقتها وكل حبها للكنيسة، فرَّبت أوﻻدها تربية كنسية حقيقية بقدر ما أذكر، ﻻ أذكر أني في مرة ذهبت للكنيسة التي تخدم فيها ولا أراها وكان ما يفرحني إنها وأوﻻدها ينتمون إلى الكنيسة بكل جوارحهم فكانت عائلة تُمثِّل كنيسة حقيقية الأم ترعى أبناءها تنسيهم ألم فراق الأب وينسحقون فى خدمة الكنيسة فكانت عندما نذهب إلى الكنيسة وأرى نشاطاً أسأل: مَن صنع هذا؟ يقولون: طنط سامية. والخدمة الفلانية مين ماسكها؟ يقولون: طنط سامية. ولم أكن أعلم إن هذا الاسم المُبارَك سوف ينجب مَن يكون خليفة للقديس مارمرقس كاروز ديارنا. تمتعت أمنا الراحلة بأنها جعلت بيتها بيتاً كنيسة حقيقية لذلك أذكر في أحد السنين أن كان الآباء الكهنة والخدام الذين يعدون للإحتفال بعيد الأسرة أن كانت طنط سامية هى الأم المثالية لأحد السنين ولم يكن ذلك من أجل تذكية مجاملة ولكن كان اتفاق بين الآباء الكهنة والخدام على هذا الأمر ولم نكن نعلم أن الأم المثالية سوف تنجب مَن يقود الكنيسة فى يوم من الأيام نراها في أنشطة الكنيسة المختلفة فعَّالة فى وداعة وأيضاً في قوة شخصية تقود ونحن نعلم إن خدمة الشباب تحتاج إلى قوة شخصية وتحتاج إلى قوة قيادة فكانت فيما هى تقود اجتماعات شابات كثيرة كانت ناجحة وإلى هذا اليوم الشابات الذين تربُّوا على أيديها فى الكنسية مشهود لهن وكثير منهن يخدمون. رأينا في الأم الراحلة محبة الكنيسة فى طقسها وإيمانها، فكُنَّا نراها تشترك فى تسابيح ليالي كيهك، وأيضاً في الخدمات التي ترتبط بالنهضات كانت لها طابع الخدمة الروحية التي تؤثِّر في قلوب كثيرة. كُنَّا نرى أمنا الراحلة مُحِبَّة لخدمة أخوة الرب الأصاغر، وكانت رائدة فى هذا الميدان واستطاعت أن تُقدِّم هذه الخدمة فى الأحياء الفقيرة وكان بتلقائية تفرح أن تخدم أبناء الكنيسة فى آﻻمهم، لقد أثمرت كل أبناءها فى سلوك روحي جيد بالرغم من أن سمح الرب بأن يختار الوالد وكان الأطفال الثلاثة ﻻزالوا فى سن الطفولة لكن استطاعت بمحبتها لأبنائها المحبة الروحية أن تقودهم قيادة حكيمة وأمينة فالأبناء الثلاثة كل مَن يتعامل معهم يرى نموذجاً لأبناء الأسرة المسيحية النقية الذين يعكفون على حياة الصلاة والتسبيح والخدمة وكانت لهم رائحة ذكية فى سلوكهم. يعوزنا الوقت يا أحبائي لو تحدثنا عن البساطة التى تجمع بين البساطة والحكمة. يعوزنا الوقت لو تحدثنا عن قيادة أسرة صغيرة فى ظروف فيها شيء من الآلم. يعوزنا الوقت لو تحدثنا عن الأسرة الخادمة. يعوزنا الوقت لو تحدثنا عن الأبناء الذين يتربون فى حضن الأم ﻻ يحسوا بالعوز وﻻ يشعرون بآﻻم اليتم ولكن نعمة الرب شملتهم وكانت الأم الراحلة خير أُمَّاً نعتز بها ولكن فوق كل هذا إن كانت أثمرت عائلة خادمة فكلنا نرى بفرح ابنها الذى اختارته السماء لكي ما يكون خليفاً لكرسي مارمرقس المائة والثمانية عشر. كنت عندما أخدم في مكان وأفكِّر فى تكريس خدام أسأل عن أشياء كثيرة فمن الأشياء التي أعجبت بها أن كان قداسة البابا في شبابه المُبكِّر أحبّ ما كان لديه الكنيسة والمكتبة الوطنية فكان يهرب من كل شيء ويذهب إلى المكتبة العامة لكي ما يقرأ كل ما يُمكن أن يقرأ في هذه المكتبات لذلك الرب يختار لنا هذا الراعي المُحب للقراءة ابن الأسرة المسيحية المُحب للتعليم الذي يؤمن بالقيادة الأمينة السليمة ونرى إننا عندما نتحدث عن هذه الأم المباركة هو إلزاماً كتابي عندما نتذكِّر إنه ينبغى أن يكرز بهذا حيثما يكرز بالإنجيل يكرز بهذه المرأة وما صنعته تذكارا لها فنحن اليوم نؤمن إنها ضرورة إنجيلية ان نتذكَّر ما صنعته هذه الأم وما فعلته وما تركت من أثر كبير العالم كله يتحدث بها إنها صنعت شيئاً ينبغي أن يُكرز به بالإنجيل فى كل مكان يتحدث العالم عنه. يعوزنا الوقت يا أحبائي أن نتحدث عن فضائل هذه الأم فاحتمالها للألم لأنها عانت من آﻻم كثيرة للمرض فى أيامها، نتحدث عن حكمتها فى مواجهة بعض مشكلات فى الكنيسة، نتحدث عن تربية الأبناء تربية مسيحية، نتحدث عن روح التعزية التى لمسناها فيها التي عندما انتقلت ابنتها الصغيرة الأخت إيمان من عدة سنوات وكيف أنها احتضنت أبنائها الصغار وهم الأن في مرحلة شباب يذكرون ما صنعته معهم نتذكر فضائلها التي انطبعت على أبنائها واحفادها وتركت للكنيسة تراثاً حيثما يُكرز بالإنجيل نتذكر ما صنعته تذكاراً لها. نحن ﻻ نُعزِّي قداسة أبينا الحبيب لأن من فمه ننال التعزية ولكن بمشاعر البنوة نحن جميعاً نُقدِّم لأبونا الحبيب قداسة البابا تواضروس الثاني كل تعزية من أعضاء المجمع المقدس أتحدث بِاسم آبائي أعضاء المجمع المقدس الذين يشاركونا في التعزية لأبينا الحبيب وجميع الأحباء تعزية الإكليروس تعزية الأماكن التي عاشت فيها وتلتصق بقلبها ذكريات كثيرة، كثيراً ما كنا نجلس معها تُحدِّثنا عن ذكريات طفولتها عندما كانت فى براري القديسة دميانة ببلقاس لأنها أحبت هذا المكان جداً وحتى عندما نجلس مع سيدنا البابا كان يُحدِّثنا عن مدى تعلُّق قلبه بالقديسة دميانة وتذكارات القديسين هناك. أنها كنيسة صغيرة، أنها أم كارزة، أنها أم متفوقة فى التربية، أنها أم تصلح أن تكون نموذجاً لكي ما يقتاد بها أمهات كثيرات. الرب ينيح نفسها بصلوات أبينا الحبيب ويُعطي الجميع نعمة التعزية، ولربنا المجد الدائم إلى الأبد، آمين.

قيام قداسة البابا تواضروس الثاني بصلاة جناز السيدة/ سامية نسيم استفانوس والدة قداسته

قام قداسة البابا تواضروس الثاني بصلاة جناز السيدة/ سامية نسيم استفانوس والدة قداسته وذلك في تمام الساعة الثانية عشر ظهراً من يوم السبت الموافق 29 مارس2014م بالكنيسة المرقسية الكبرى بالإسكندرية. وقد شارك في الصلاة لفيف من الآباء الأحبار الأجلاء من مطارنة وأساقفة ورؤساء الأديرة وكهنة ورهبان الكنيسة القبطية الأرثوذكسية وجمع غفير من شعب الكنيسة. وكذلك وفود من رجال الدين الإسلامي والطوائف المسيحية وكثير من رجال الدولة والشخصيات العامة منهم. وألقي كلمة التعزية نيافة الحبر الجليل الأنبا باخوميوس مطران البحيرة، وبعدها قام القمص رويس وكيل بطريركية الأقباط الأرثوذكس بالإسكندرية بشكر السادة الحضور، ومنهم: اللواء/ طارق المهدي محافظ الإسكندرية الذي حضر لتقديم العزاء مندوباً عن السيد رئيس الجمهورية المستشار عدلي منصور والسيد المهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء. وبصفته الشخصية السيد الدكتور/ محمود عزب مستشار شيخ الأزهر مندوباً عن فضيلة شيخ الأزهر. السيد اللواء/ جمال سلطان نائباً عن السيد وزير الداخلية. السيد اللواء/ أمين عز الدين مساعد أول وزير الداخلية ومدير أمن الإسكندرية. السيد اللواء/ رضا فاضل مساعد قائد المنطقة الشمالية العسكرية. السيد اللواء/ خالد السعدي مدير المنطقة الشمالية للأمن القومي نائباً عن السيد اللواء مدير الأمن القومي. السيد اللواء/ ناصر العبد مدير الادارة العامة للمباحث الجنائية. السيد اللواء/ نادر جندي مدير جهاز الأمن الوطني بالإسكندرية. السيد العميد/ شريف السرساوي مدير الأمن القومي لمحافظة البحيرة. السيد عميد السلك الدبلوماسي بالإسكندرية. السيد قنصل عام اليونان. السيد قنصل عام روسيا. السيد قنصل عام فلسطين. السيد قنصل عام لبنان. أبونا ميليتيوس رئيس دير سان سابا نائباً عن قداسة البابا ثيئودوروس بطريرك الإسكندرية للروم الأرثوذكس. نيافة أنبا أنطونيوس عزيز مطران الأقباط الكاثوليك بالجيزة. السيد الدكتور/ فريدي البياضي عضو مجلس المللي الإنجيلي العام نائباً عن السيد الدكتور/ القس صفوت البياضي رئيس الطائفة الإنجيلية. السيد رئيس الأساقفة سفير الفاتيكان. الآباء الأجلاء المطارنة والأساقفة أحبار المجمع المقدس لكنيستنا القبطية. مجمع آباء كهنة القاهرة والإسكندرية والبحيرة. رهبان وراهبات الأديرة. السادة أعضاء المجلس الملِّي العام. السادة أعضاء المجلس الملِّي السكندري. رابطة مرتلين الكنيسة القبطية بالقاهرة. الشمامسة والخدام والخادمات وأعضاء مجالس كنائس القاهرة والإسكندرية والبحيرة.

مطرانية جنوب الجيزة تحتفل بالعيد الأول لسيامة الحَبر الجليل الأنبا صموئيل وعيد الإيبارشية الأول بعد تقسيم مطرانية الجيزة

مطرانية جنوب الجيزة تحتفل بالعيد الأول لسيامة الحَبر الجليل الأنبا صموئيل وعيد الإيبارشية الأول بعد تقسيم مطرانية الجيزة أقامت مطرانية جنوب الجيزة يوم الجمعة الموافق 28 مارس 2014م احتفالاً بالعيد الأول لسيامة نيافة الحَبر الجليل الأنبا صموئيل باكورة سيامات قداسة البابا تواضروس الثاني، وأيضاً احتفالية بعيد الايبارشية الأول بعد تقسيم الجيزة. وقد ضمت مطرانية جنوب الجيزة مناطق: بني يوسف، وأبو النمرس، والحوامدية، والبدرشين، ودهشور، وسقارة، والعياط. وذلك بحضور شعب الإيبارشية من 36 كنيسة ويُقدِّر عدد الحضور أكثر من 4000 شخص، وتخلَّلت فقرات الحفل كلمات لبعض الآباء الكهنة والألحان الطقسية والكورالات وعروض كشافة لأكثر من 200 فرد. وقد ألقى نيافة الحَبر الجليل الأنبا صموئيل كلمة روحية، وقام بتوزيع هدايا على جميع الشعب. والجدير بالذِّكر إن الإحتفال كان في أرض فضاء داخل المطرانية وقد استمر اكثر من 4 ساعات.

جانب من جنازة السيدة/ سامية نسيم استفانوس والدة قداسة البابا المعظم الأنبا تواضروس الثاني من الكنيسة المرقسية بالإسكندرية أثناء الصلاة على روحها الطاهرة.

جانب من جنازة السيدة/ سامية نسيم استفانوس والدة قداسة البابا المعظم الأنبا تواضروس الثاني من الكنيسة المرقسية بالإسكندرية أثناء الصلاة على روحها الطاهرة.

عودة قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية والوفد المرافق معه من لبنان

عاد قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية والوفد المرافق معه من لبنان في حوالي الساعة الواحدة من يوم الجمعه الموافق 28 مارس 2014م بعد رحلة قصيرة في لبنان في الفترة من مساء يوم 25 مارس 2014م حتى صباح يوم 28 مارس 2014م، وذلك بعد حضور جُناز قداسة مارإغناطيوس زكا الأوَّل عيواص بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في العالم، وشملت الزيارة أيضاً أنشطة مُتعدِّدة لقداسة البابا منها: 1. افتقاد الكنيسة القبطية في لبنان، والإلتقاء بشعب الكنيسة القبطية هناك. 2. إلتقى الدكتور/ نبيل خوري أستاذ الفلسفة في الجامعة اللبنانية المعهد العالي الدكتوراة وأستاذ محاضر في جامعات ألمانيا ومترجم كتب البابا بيندكتوس السادس عشر. 3. زيارة كنيسة مارافرآم السرياني بالأشرفية حيث يسجي جثمان مارأغناطيوس زكا الأوَّل عيواص، وتقديم التعازي للكنيسة السريانية. 4. زيارة قداسة الكاثوليكوس آرام الأول في كاثوليكية الأرمن الأرثوذكس. 5. لقاء السيد رعد جليل كجه جي رئيس ديوان أوقاف الديانات المسيحية والإيزيدبه والصائبه المندائية في العراق والوفد المرافق معه. 6. لقاء تجمُّع علماء المسلمين من السنة والشيعه في لبنان. 7. زيارة العماد ميشال سليمان رئيس الجمهورية اللبنانية. 8. لقاء وفد مُرسل من الدكتور/ سمير جعجع قائد القوات اللبنانية. 9. لقاء العماد ميشال عون رئيس التيار الوطني الحر. 10. الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي بطريرك الكنيسة المارونية وذلك بكركي. والجدير بالذِّكر أن وفد الكنيسة القبطية المرافق لقداسته ضمَّ كل من: 1ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا أبراهام مطران القدس. 2ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا بيشوي مطران دمياط وكفر الشيخ ورئيس دير القديسة دميانة. 3ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا رافائيل الأسقف العام لكنائس وسط القاهرة وسكرتير المجمع المقدس. 4ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا يوأنس الأسقف العام. 5ـ القس أنجيلوس إسحق سكرتير قداسة البابا تواضروس الثاني. 6ـ القس بولس حليم المُتحدِّث الرسمى بِاسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية. 7ـ الدكتور/ جرجس صالح أمين عام مجلس كنائس الشرق الأوسط السابق. 8ـ أيمن نعيم الشماس الخاص لقداسة البابا.

كلمة قداسة البابا تواضروس الثاني لطلبة الإكليريكية للكنيسة المارونية

كلمة قداسة البابا تواضروس الثانى مساء يوم الخميس الموافق 27 مارس 2014م في زيارة الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي بطريرك الكنيسة المارونية لطلبة الإكليريكية للكنيسة المارونية، وقد جاء بها: رأيت أشجاراً كثيرة في طريقنا إليكم وهذا يذكرني بالمزمور الأول الذي يقول: "طوبي للرجل الذي لم يسلك في مشورة المنافقين ... كالشجرة المغروسة التي تعطي ثمره في حينه"، والخادم مثل الشجرة ....والشجرة كائن حي يتمتع بالثمر والشكل الجميل ونجد في العلم اللبناني شكل أرز الرب لذلك وأنت تخدم تكون مثل الشجرة في أمور كثيرة منها: 1ـ الشجرة حية: وأنت حي بروح اللَّه على الدوام. 2ـ الشجرة نامية: وأنت ينبغي أن تنمو بإستمرار حتى لا تجف. 3ـ الشجرة مفيدة: من حيث الخشب والزهور والشكل والظلال والأكسجين الذي تقدمه للبشر وأنت أيضاً موضوع في خدمة البشر. 4ـ الشجرة ثابتة: لها جذور، والجذور هو التاريخ الذي نحياه، فأنت تتعلَّم وتأخذ من كل السابقين الآباء والقديسين فكُن ثابتاً مثل الشجرة. 5ـ الإرتواء: الشجرة على مجاري المياه ترتوي، وأنت ترتوي من وسائط النعمة مثل الصلوات والأصوام، والمياه ترمز للروح القدس فلا تبخل على نفسك من الإرتواء منه. إذا صرت بالحقيقة هكذا سوف تجني نتائج رائعة. 6ـ الشجرة تُعطي ثمرها في حينه: فما أجمل أن تعطي هذه الثمار المحبة والسلام والهدوء والفرح ... إلخ، في تعاملاتك ... فأنت تدخل في موقف يحتاج منك ثمرة الهدوء، وموقف آخر يحتاج منك ثمرة الصبر... 7ـ الشجرة مكسوة بالورق: والورق هو النعمة ... فكُن دائماً مكسو بالنعمة ... في كلامك في خدمتك في اتضاع قلبك في عملك من أجل الملكوت... النعمة تحفظكم وترعاكم الرب معكم.

كلمة مطران جبل لبنان ثاؤفيلوس جورج صليبا أمين عام المجمع المقدس في تأبين قداسة مثلث الرحمات مارأغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية فى العالم

كلمة مطران جبل لبنان ثاؤفيلوس جورج صليبا أمين عام المجمع المقدس في تأبين قداسة مثلث الرحمات مارأغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية فى العالم " جَاهَدْتُ الْجِهَادَ الْحَسَنَ، أَكْمَلْتُ السَّعْيَ، حَفِظْتُ الإِيمَانَ، 8وَأَخِيرًا قَدْ وُضِعَ لِي إِكْلِيلُ الْبِرِّ، الَّذِي يَهَبُهُ لِي فِي ذلِكَ الْيَوْمِ، الرَّبُّ الدَّيَّانُ الْعَادِلُ، وَلَيْسَ لِي فَقَطْ، بَلْ لِجَمِيعِ الَّذِينَ يُحِبُّونَ ظُهُورَهُ أَيْضًا " ( 2تيم 4 : 7 ـ 8 ): ـ هذه آية مقدسة فاه بها مار بولس رسول الأمم، بل رسول الجهاد، بعدما جاهد وحمل رسالة الفادي ربنا يسوع المسيح من دمشق حيث دعاه الرب للجهاد الرسولي بظهوره له وهو فى طريقه من أورشليم إلى دمشق. ولمَّا تردَّد حنانيا التلميذ الطاهر المختار وخادم الأقلية المؤمنة فى دمشق ودعاه يسوع ليذهب ويستقبل شاول الطرسوسي الذي أتعب الكنيسة باضطهاده بالرسل والآباء وهو اليهودي النموسي المُتعصِّب المُتزمِّت ، قال ليسوع: " يارب كم عذَّب هذا مختاريك في أورشليم، وأنت ترسلنى إليه " ( أع 15:9 ). أجابه يسوع: " هذا إناء لي مختار، سأريه كم يجب أن يتعذَّب من أجل اسمي " ( أع 15:9-16 ) تمَّت هداية هذا الرجل الذى يُدعَى ماربولس رسول الأمم، وصار الجهاد علامة لهذا الرسول، وآلى على نفسه أن يعيش للمسيح، وهو الموقِّع معظم رسائله: " بولس عبد يسوع المسيح " ( رو 1:1 ) . فتحوَّل الذئب إلى حمل وديع، وقد كتب عن نفسه: " أنا تعبت أكثر من سائر أترابي الرسل في البشارة وتقديم يسوع للأمم " ( 1كور 10:15 ). فاعتبرته الكنيسة عامود الدين، والرسول والمُبشِّر في آن معاً. وأضحت تعاليمه مهمة ومعتبرة بعد الأناجيل الأربعة المقدسة، حتى تسنَّى لكثيرين من الآباء أن يقولوا: " لولا الأناجيل الأربعة لدعونا المسيحية بالديانة البولسية". واليوم، تلميذ الرسل الأطهار وخليفة القديس ماربطرس هامة الرسل، يرقد بيننا بعد جهاد مديد وتعب فائق وتأثير بارز فى حياة الذين بشَّرهم، أو تعلَّموا منه، أو من تلاميذه، رسالة الجهاد في سبيل مَن هو الطريق والحق والحياة. فها دمشق تنوح ومعرّة صيدنايا تبكي، والعطشانة غارقة فى الدموع، وبيروت وجبال لبنان تنظرك وبلاد الرافدين وما بين النهرين لا بل العالم والمشهد مهيب. ـ هذا هو البطريرك القديس وحامل ربه، على غرار أحد أسلافه العظام مارأغناطيوس ثيوفوروس النوراني الأنطاكي الحامل الإله، يرقد بيننا حاملاً الجعالة التى خصه اللَّه بها، رابحاً معها الوزنات التى أهَّلته قبل أن يُصوَّر في البطن ، كي يكون وريث عرش أنطاكية سدّة الأحبار ومقر الأبرار بتراثه الخالد وآبائه القديسين ذوي الأمجاد، والفائحة عطور فضائلهم في كل الآفاق، بركة ونعمة ومحبة من السماء. فماذا تركتِ لنا يا أنطاكية عاصمة الشرق ومهد مدنيته، أي فخر من مفاخرك نذكر؟ وبأي من أحداثك نحدث؟ ـ عرفته الكنيسة المقدسة منذ طفولته فى مدينة الموصل الحدباء إحدى حواضر عزنا ومجدنا، ورمقته بعين ساهرة، وهو الواعد ببراءته أن يكون صفياً فى بيعة اللَّه السريانية. وكرَّمه اللَّه بأخلاق وسيرة لائقة وفضائل سامقة وبمواهب دافقة، ليعكسها إيجاباً على الكنيسة وأبنائها، بل على الوطن والمواطنين، لا بل على كل الناس، من أي قوم ولكل أمة ومن إنتسب إليها. ـ وبعد أن كان سنحريب، بحسب تسميته في المعمودية والميرون، عند انتسابه إلى الحياة الإكليريكية في الموصل، تبدل سنحريب إلى زكا، على اسم مارزكا صاحب الدير الشهير فى الرقة على الفرات. وهكذا عرف وحمل هذا الاسم المُقدَّس طيلت أيام حياته. ـ ترعرع فى أحضان الكنيسة والوطن، والكل ينظرون إليه بمحبة وإعجاب، وقد سمت صفاته وكبر مقامه. توشح بالاسكيم الرهباني، ورُقِيَ إلى درجة الكهنوت المقدس، وتعيَّن سكرتيراً بطريركياً فى عهد سلفيه البطريركين أفرام الأول برصوم ويعقوب الثالث، وعُيِّنَ مراقباً في المجمع الفاتيكاني الثاني. ـ رسمه البطريرك يعقوب الثالث مطراناً لإبراشية الموصل، ثم إبراشية بغداد والبصرة، وقد اسندت إليه مسئولية رعاية إبراشيات دير مار متى وأستراليا وأوروبا بالوكالة. ـ وبإلهام من الروح القدس، وبإجماع الأحبار الأجلاء أعضاء المجمع الأنطاكي السرياني الأرثوذكسي المقدس، انتخب بطريركياً في 14 أيلول 1980م ، وكأني بالأحبار الأجلاء قد عقدوا العزم على توليته السدَّة الرسولية وهو يأبى إلا أن يتخذ من دستور الكنيسة نبراساً له. فتبوأ سدّة مار بطرس رسول الختان فى أنطاكية العُظمى، ليكون البطريرك المئة والاثنين وعشرين ( 122 ) في عداد بطاركة أنطاكية الشرعيين. وقد علقت الكنيسة المقدسة عليه الأمال، وحقَّقها اللَّه بشخصه الكبير للكنيسة في كل أنحاء العالم. ـ تعلَّق به الإكليروس والمؤمنون ومؤسَّسات الكنيسة الروحية والثقافية والتربوية، فكان مار زكا المُزكَّى، لأن اللَّه أحبه وكرمه. ـ ضم الكنيسة السريانية إلى الحركة المسكونية بكل اعتزاز، اقتداء بأسلافه الذين مهَّدوا الطريق أمامه. ونال أسمى المراتب في هذا المجال بإنتخابه رئيساً لمجلس الكنائس العالمي، ورئيساً لمجلس كنائس الشرق الأوسط. وساهم فى خدمة هاتين المؤسستين الكنسيتين المهمتين جداً، وكان نجماً بارزاً وعاملاً فاعلاً فى كثير من المؤسسات الكنسية والإدارية والداعي إلى تأسيسها، مثل مؤسسة " يرو اورينتى " التي تجمع الكنائس الأرثوذكسية الشرقية والكنيسة الكاثوليكية، وتشترك فيها كنيستنا في لجنة الحوار اللاهوتي الرسمي منذ إحدى عشرة سنة، وكذلك اللجنة الدائمة للكنائس الأرثوذكسية الشرقية المؤسسة عام 1965م فى أديس أبابا ، أثيوبيا ، فى عهد الإمبراطور الطيّب الذكر هيلاسيلاسي، ثم اقتصرت هذه اللجنة على الكنائس الأرثوذكسية الشرقية فى الشرق الأوسط: الأقباط والأرمن والسريان. وقد رعى ذلك مع قداسته، قداسة المثلث الرحمات البابا شنوده الثالث الذي ننتظر من خلفه قداسة سيدنا البابا تواضروس الثاني أن يتابع رسالة سلفه الطيِّب الذِّكر. ونلتمس من شريكهم فى الخدمة الرسولية قداسة الكاثوليكوس آرام الأول لبيت كيليكيا الكبير أن يتابع جهوده التى بدأها مع المثلثي الرحمة مار شنوده ومار زكا. ـ لم يترك مجالاً يخدم فيه الحركة المسكونية إلا وكان رائداً، فعقد اللقاءات الأخوية والاتفاقات الرعوية مع رؤساء الكنائس الشقيقة، وبخاصة مع قداسة البابا الطوباوي يوحنا بولس الثاني، وغبطة المثلث الرحمات بطريرك أنطاكية للروم الأرثوذكس أغناطيوس الرابع هزيم. ـ هذا فضلاً عن اللقاءات الأخوية المُميّزة مع بطاركة الكنيسة السريانية الكاثوليكية الشقيقة، ولا غرو فنحن شعب واحد وكنيسة واحدة، ونُصلِّي ليُحقق اللَّه أمنية قداسته وأمنيتنا جميعاً بتسريع الخُطى من أجل تحقيق الوحدة الكاملة بين الكنيستين. ـ أمَّا على الصعيد الداخلي، فقد سطر صفحات من نور فى تاريخ الكنيسة السريانية العريقة فى المجد والسودد. بعث الرهبانية، فوشح بالإسكيم الرهباني العشرات من الشبان، وأنشأ رهبانية مار يعقوب البرادعي للعذارى، وأرسل الرهبان والراهبات والإكليريكيين ليتابعوا دراساتهم اللاهوتية العليا فى كليات شتَّى فى أنحاء العالم ولا عجب فى ذلك، فالسريان آباء الرهبنة ومؤسِّسوها والمنتمون إليها منذ القرن الثالث، مع مار أنطونيوس الكبير أبي الرهبان، وباخوميوس، وهيلاريون، وأوكين، وملكي القلوزمي، ومار أفرآم السرياني، ومار برصوم رئيس النسَّاك، والمدارس الرهبانية والأديرة التى كانت مباءات علم وفضيلة وتقوى وجهاد فى أبرز الحواضر السريانية، كأنطاكية ونصيبين والرها وقنشرين ودير الزعفران ودير ماركبريال في طور عبدين، ودير مار متى فى العراق ، بل مع كل الحواضر التى تميز أهلها وخريجوها بهذه المناقب والفضائل السامية. ـ اهتم بتنشئة الشباب من خلال تأسيس مدارس الأحد ومراكز التربية الدينية الكنسية فى جميع الإبراشيات، والعناية بالمعاهد الروحية والإكليريكيات، وبخاصة إكليريكية مارأفرآم السرياني اللاهوتية قلب الكنيسة النابض، التي بعث مجدها وارتقى بها. فأصبحت كلية لاهوتية. هذا إلى جانب إقامة الدورات اللاهوتية للشبان والشبات، مما شجَّع الكثيرين منها على التقديم لخدمة الرب وحمل رسالته المقدسة، بالإنخراط فى السلك الإكليريكي. ـ من الناحية الإدارية، امتدت الإبراشيات فى عهد قداسته تحت كل كوكب، فرسم خمسة وخمسين مطراناً لرعاية الكنيسة فى مختلف أنحاء العالم. وأعتز كوني باكورة رساماته الأسقفية، وقد كرَّمني بهذه الصفة وهذا اللقب، ولكم تغنى في ذكر هذه المحطة من حياته الرسولية. كما رسم المئات من الإكليروس: خوارنة وقسوساً وشمامسة وشماسات. وهذا ما جعل عهده عصراً ذهبياً في تاريخ الكنيسة السريانية، سجل أرقاماً قياسية بهذه الإنجازات. ـ أما عُمرانياً، فحدث ولا حرج! أنشأ الأديرة والكنائس والمؤسّسات والأوقاف في كل مكان، وقد استحصل على رخصة لجامعة علمية بِاسم: "جامعة الأخطل" ما بين الحسكة والقامشلى فى الجزيرة السورية بأرض واسعة جداً، وأعدّ لإنشاء المركز الثقافي السرياني، وأنفق على هذه المؤسسات بكل سخاء، وهو الكريم والسخي والسميدع. ـ وها هو مجمع مار آفرام السرياني الشامخ والرابض على تلة معرة صيدنايا، الحاضرة السريانية الحديثة التى زرعها قداسته وسقاها بسهره الدائم وعنايته الأبوية. ومَن يقصدها يدري ويعلم ما بذله هذا البطريرك المجاهد من جهود جبارة بهمة شماء وغيرة وقادة، ويعاين بأم العين أهمية هذه المؤسسات والأثار التى خلفها. فأي مسك سحيق وأي عطر طيب يفوح من أرجاء هذا الصرح الأشم وسواه من الصروح. ـ وطنياً، يهيم قداسته حُبَّاً بالأوطان، خاصة العراق مسقط رأسه حيث نشأ وترعرع، وسوريا التى أحبَّها وعاش فيها وأخلص لها الولاء، ولبنان الذي فضّله ليعيش فيه ويقضي آخر أيامه، والشرق برمته من محيطه إلى خليجه، وسائر أنحاء العالم حيث يعيش السريان، وهو الذى لم يتأخر عن تفقدهم وزيارتهم بمناسبة وغير مناسبة، ولا سيما بلاد الإنتشار في الغرب التي امتدت الرسالة إليها، لتكون توأماً لأرض الآباء والأجداد فى إحتضان السريان والمسيحيين المشرقيين. ـ ويسجل له عشقه للعيش المشترك ودأبه على نشره وتحقيقه بين جميع مكونات الأوطان، لأي دين أو قومية أو جنس انتموا، انطلاقاً من إيمانه بإنسانية الإنسان وحقوقه وكرامته وحريته فى العبادة والتعليم، بالاحترام المتبادل والمحبة والألفة التى تجمع أبناء الوطن فى بوتقة واحدة. ـ وإن ننس لا ننسى جوهرة أنطاكية، الكنيسة السريانية الأرثوذكسية الملنكارية فى الهند، فقد رعاها وافتقدها بزياراته الرسولية لها، وبانتدابه الأساقفة والكهنة والرهبان والراهبات ليتباركوا من جسامين آبائنا القديسين الراقدين هناك. ورسم لها مفرياناً هو صاحب الغبطة مار باسيليوس توماس الأول الحاضر معنا، مع مجمعه المقدس المحلي، والذي باركنا اليوم ليترأس هذه الترتبة بهذه الصفة التى خولته أن يكون رئيساً محليا لكنيستنا فى الهند، والشخصية الثانية فى الكنيسة السريانية الأرثوذكسية بعد قداسة البطريرك. ـ تميز بحسه الإنسانى المرهف، فكان البطريرك الإنسان، يعطف على القريب والغريب، خاصة فى السنوات والأشهر الأخيرة، حيث لم يرد سائلاً ولم يهمل محتاجاً إلا وقدَّم له ما جادت به نفسه الكريمة من عطاء بأريحية وكرم. ـ أنه خطيب مفوّه وعالم كبير، فصيح اللسان، ناصع البيان، متقد الزكاء. اشتهر بمواعظه النفيسة، بأسلوب شيق سهل المبنى وبليغ المعنى، رائع الإنشاء، بديع السبك، ما جعل منه أميراً للمنابر دون منازع. وقد خلف عشرات المؤلفات، وفى طياتها مئات المواعظ والمحاضرات فى مناسبات شتى على مدار السنة الطقسية وسواها. ـ حاز عشرات الأوسمة والألقاب من جهات رسمية وكنسية محلية وإقليمية وعالمية، وكان محط تقدير جميع من إلتقاهم. فمن العدل أن يحظى بأوفى سهم من التكريم. ـ في السنوات الأخيرة من حياته، اصطبر وصابر على ما عاناه من وهن الجسد وضعف القوى مع المحافظة على الوعى وحكمة الإدارة، إلى أن حل الخطب الجلل، فأوقفت المنية لسانه، غير أنها لن تنال من خلود اسمه، فهو حي مادامت السريانية تنبض بالحياة. ـ إننا من أعماق القلب نضرع إلى اللَّه أن يتغمَّد روحه الطاهرة فى علياء سمائه، ويضمه إلى أسلافه الميامين، فيُصلِّي من أجل الكنيسة والعالم، ويشفع فى كنيسته وبلادنا المتألِّمة، ولا سيما سوريا الحبيبة والعراق الجريح وفلسطين الغالية ولبنان المتألِّم، بل كل الشرق والعالم. ـ واليوم ، " بعد أن تمَّت أيام خدمته عاد إلى بيته " في السماء ( لو 23:1 )، فليسمع صوت الفادي العذب الحنون يقول له: " نعماً أيها العبد الصالح والأمين، كنت أميناً فى القليل، فأنا أقيمك على الكثير، أدخل إلى فرح سيدك " ( مت 24 : 21 ). ـ ألا فإرمق يا سيدنا وحبيبنا من عليائك، أمتك العظيمة وهى تقاسى الشدائد، وأنر أفئدة أبنائها بضياء علمك الساطع، فتهتدى بهديك على مر الأيام والأعوام. ـ ومن هذا المنبر المقدس، نتقدَّم بالتعازي الحارة من آباء مجمعنا الأنطاكي السرياني الأرثوذكسي المقدس، ومن جميع أبناء كنيستنا السريانية الأرثوذكسية أكليروساً ومؤمنين، وبخاصة من آل عيواص الكرام وأنسبائهم فى الوطن والمهجر. ـ وأنتم أيها الأحباء، يا أبناء البطريرك مار زكا الأول عيواص، صلوا لأجل هذا الأب القديس لتبقى بركاته معنا، ويحفظ بلادنا العزيزة، ويُمتِّعكم اللَّه بشفاعته بالصحة والعمر الطويل، ويعطيكم من مواهب هذا الجهاد الروحي ما يصلح لأنفسكم وأجسادكم. أنه تعالى نعم السميع والمُجيب. ـ نشكر جميع الذين يشاركوننا هذه المناسبة الأليمة، وفي مقدمتهم مُمثِّلي صاحبي الفخامة والسيادة رئيسي الجمهورية اللبنانية العماد ميشال سليمان والسورية والدكتور بشار الأسد، ورؤساء المجلس النيابي والحكومة في البلدين، وكل الجهات الرسمية والمدنية والقيادات العسكرية والأمنية ورؤساء الطوائف المسيحية والإسلامية وأصحاب المقامات والفعاليات والأحزاب والمسئولين ووسائل الإعلام كافة ومَن يُمثِّلهم. ـ رحم اللَّه قداسة بطريركنا وأبانا وراعينا، ونفعنا ببركة صلواته المستجابة، وليكن ذكره مؤبداً. والنعمة معكم، وبارخمور.

كلمة قداسة البابا تواضروس الثاني في زيارة البطريرك مار بشارة بطرس الراعي بطريرك الكنيسة المارونية

كلمة قداسة البابا تواضروس الثانى في زيارته للبطريرك بشارة الراعي في 27 مارس2014م .... وقد جاء فيها: جئنا لنودِّع أخينا الحبيب مارأغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك الكنيسة السريانية الأرثوذكسية والرئيس الأعلى للسريان الأرثوذكس على رجاء القيامة ولم يكن فى حسباني سوى المشاركة فى هذا الوداع ... ولكن اللَّه من نعمته جاء بنا إلى هذه المواضع والزيارات المقدسة الموجودة بلبنان هذه البلاد التى قرأنا عنها وسمعنا عنها كثيراً ... لبنان وشجر الأرز والطبيعة والفن والموسيقى، فلبنان لها نكهة خاصة وسط الحضارة العربية. جئت إليكم ومعي الوفد المُشارك من أرض مصر ... مصر التاريخ والحضارة ... مصر التي يقولون عنها: فلتة الطبيعة ... مصر أبوة التاريخ وأمة الجغرافيا ... وعندما تزوج التاريخ والجغرافيا أنجبوا مصر، مصر التي استقبلت العائلة المقدسة فى القرن الأول الميلادي وتباركت أرض مصر بقدومهم وصارت مصر أرض مقدسة، مصر التي نشأت عليها الرهبنة المسيحية والتي بدأت على يد الأنبا أنطونيوس وصارت للعالم كله. مصر التي علَّمت العالم فن الأعمدة ففي التاريخ الفرعوني نجد أن مصر قد أقامت المسلات كما هو معروف فى الطراز الفرعوني عمود طويل ينتهي بمثلث ويوضع في بدايات الحقول حتى عندما تشرق الشمس على المثلث الذهبى يعطي ضوء لامع وكانوا يطلقون على هذا الضوء عين الإله وطالما عين الإله تلمع فإنها ترى فيعملون بجدية وبكل همة فى الزرع لأنهم يعتقدون أن عين اللَّه تراقبهم وهذا نجده في قول داود النبي: "وضعت الرب أمامى في كل حين". وعندما يأتي غروب الشمس يختفي اللمعان فيعتقدون بذلك أن الإله انصرف فينصرف كل الذين يعملون في الحقول. هذه المسلات قد تحوَّلت إلى منارات ... فصارت المنارة المسيحية استبدال للمسلة وصارت تعبير على أن الحياة ينبغي أن تنمو نحو السماء فصار عندنا المسلات والمنارات وعند دخول العرب إلى ارض مصر أضيف إليهم المأذنة وانتقلت المأذنة من مصر إلى العالم كله فمصر فيها تعانق بين المسلات والمنارات والمأذن ... فنحن نعيش فى هذه المنطقة العربية وكأنها معبد كبير فقد نشأت الأديان والفلسفات والمواهب في هذا الشرق، والمسيحية ولدت في الشرق كما باقي الأديان. أحياناً تُسمَّى الأديان السماوية أو الإبراهيمية ... وكلها انطلقت من الشرق نحو العالم. نحن نحتاج أن نُقدِّم قدوة وشهادة وأن نصنع سلام ونعلم كيف نصنع سلام ... وصناعة السلام هى الصناعة الصعبة التى تحتاج تضافر كل الجهود لكي ما تُشارِك في عمل السلام. نثق أن إلهنا ربنا يسوع المسيح هو ملك السلام ونُصلِّي إليه أن يثبت سلامه وأن يمنحنا هذا السلام. الخطية لا تجتمع مع السلام لأن الخطية تطرد السلام ... لذلك لا سبيل لصُنع سلام إلا عندما تقدم توبة حقيقية عندما تشهد للمسيح في القلب والعمل. اللَّه يقود العالم من خلال 3 قوانين: القانون الأول: اللَّه يحب كل البشر دون النظر إلى أجناسهم أو جنسياتهم أو ثقافتهم أو لونهم أو دينهم .. لذلك ندعوه مُحب البشر ونحن نُصلِّي أن يعطينا اللَّه من قلبه المُحِب لنحب كل إنسان من فيض هذا الحب. القانون الثاني: اللَّه صانع الخيرات ... فنُصلِّي ونقول: فلنشكر صانع الخيرات ... ونحن نختبر هذا الأمر في مصر على المستوى الخاص والمستوى العام، ونقول كل الأشياء تعمل معاً للخير. القانون الثالث: أن اللَّه ضابط للكل ... فكل شيء تحت الضبط لذلك نُصلِّي في المزمور ونقول: مُبارك الرب إلهنا. مُبارَكٌ الرب يوماً فيوماً يهيئ طريقنا لأنه إله خلاصنا. هذه القوانين الثلاثة أن اللَّه محب البشر صانع الخيرات ضابط الكل هى التى نتمثَّل بها أمام الجميع. ونحن نُصلِّي من أجل لبنان وسوريا ومصر وكل منطقتنا العربية التى نعيش فيها والتي تباركت باللَّه وعاش القديسين فيها، لذا فكُلي ثقة أن اللَّه يُدبِّر أمور حياتنا للخير. نُصلِّي من أجل السلام في كل العالم، ومن أجل كنائسنا. إن مجرد لقاءاتنا تُفرح قلب اللَّه، ولي مشاعر كثيرة أود أن أُعبِّر بها عن فرحتي بهذا اللقاء ولكن الوقت مقصر... أثمن هذا الاستقبال الجميل وهذه المحبة الفياضة وأشكركم جميعاً.

كلمة البطريرك الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي بطريرك الكنيسة المارونية في استقبال قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية

كلمة البطريرك الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي فى استقبال قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بكركي في 27 مارس 2014م: صاحب القداسة: 1. ألمنا أن نكون إلتقينا صباح اليوم فى صلاة الوداع المؤثرة لراحة نفس المثلث الرحمة مارأغناطيوس زكا الأول عيواص، بطريرك أنطاكية وسائر المشرق، الرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في العالم، الذي أحببناه واحترمناه وتعاونا معه ومع رعاة كنيسته وشعبها بروح الإخوة والمحبة. 2. لكننا نتعزَّى ونفرح بلقائنا الروحي والأخوي والكنسي الذي يجمعنا فى هذا المساء مع نيافة الكردينال Kurt Kock رئيس المجلس الحبري لوحدة المسيحيين، وأصحاب الغبطة البطاركة، وسيادة السفير البابوي فى لبنان، وأصحاب السيادة مُمثِّلي أخواننا البطاركة الذين تعثَّر عليهم الحضور، إمَّا بداعي السفر، وإمَّا لدواعٍ قاهرة. فبِاسم أبينا البطريرك الكاردينال مار نصر اللَّه بطرس وأسرة هذا الكرسي البطريركي الماروني من أساقفة وكهنة ورهبان وراهبات وموظفين، أُرحِّب بكم، صاحب القداسة، وبهذه الوجوه العزيزة من آباء الكنيسة الذين شرَّفونا بحضورهم، كما أُرحِّب بالوفد المرافق لقداستكم من مطارنة وآباء ومدنيين. 3. هذا اللقاء الكنسي المسكوني عزيز على قلبنا، لأنه يُشكِّل لنا مناسبة فريدة، كنا ننتظرها بفارغ الصبر، لكي نقرأ سوية، فى ضوء إنجيل ربنا يسوع المسيح وعلى أنوار الروح القدس وعلى أساس خبرتنا التاريخية المشتركة ووجودنا، بإرادة إلهية فى مصر والأراضي المقدسة ولبنان وسوريا والعراق وسائر بلدان الشرق الأوسط والعالم العربي، منذ عهد المسيح الرب والرسل وولادة الكنيسة. ففيما يتخبَّط عالمنا العربي المشرقي في أزماته الدامية المتنوِّعة، نرجو أن تتحوَّل أزماته هذه إلى آلام مخاض، يُولَد منها عالم مُتجدِّد بالقيم الروحية والإنسانية والوطنية. رجاؤنا هذا يرتكز على إيماننا بإنجيل يسوع المسيح الخلاصي، إنجيل المحبة والإخوة، إنجيل الحقيقة والحرية، إنجيل العدالة والسلام. ويحتم علينا هذا الإنجيل أن نكون صوتاً واحداً فى إعلانه والشهادة له، وبدء واحدة فى مساعدة أبناء أوطاننا العربية، شعوباً ومسئولين، ليجتازوا بالحوار والتفاوض، على أساس من الحقيقة والثقة، وبروح المصالحة، هذه المرحلة التاريخية الصعبة والحاسمة. ونساعدهم لكى يسيروا نحو إحلال سلام عادل وشامل ودائم، وبناء أوطان تحترم كرامة الإنسان، وقدسية الحياة البشرية، والتعددية، وقيم الحرية المعطاة لنا من اللَّه كهبة ثمينة، ولا سيما حرية التعبير والرأي والإيمان والعبادة. 4. ولابد من أن نُجدِّد قوانا وجهودنا فى عمل كنائسنا المسكوني المشترك، سواء بالشكل المباشر، أم بواسطة مجلس كنائس الشرق الأوسط الذى نوليه ثقتنا ودعمنا، فيأتي عملنا المباشر، ومن خلال مجلس الكنائس، ليعزز المسكونة الروحية، ومسكونية الخدمة، والمسكونية الرعوية، من أجل إزدهار كنائسنا وإحياء هوياتها ورسالاتها، والمحافظة على أبنائنا وبناتنا فى هذه الأرض المشرقية التي باركها اللَّه، وتجلَّى عليه سره، ومنها أطلق تدبيره الخلاصي، وأعلن إنجيل الإخوة والسلام. 5. وأننا ندرك تمام الإدراك أن رسالتنا فى هذا الشرق العربى هى أن نكون مع إخواننا المسلمين بكل إخوة وتعاون، عيشاً مشتركاً تغنيه القيم المسيحية والقيم الإسلامية. وفى عالم ملتوٍ ومغرض يدعو ويعمل ويجهد فى سبيل إزكاء الصراع بين الأديان والثقافات والحضارات، فإن رسالتنا، كمسيحيين ومسلمين، فى هذه البقعة من العالم، أن نظهر إمكانية العيش الهادئ وحوار الحياة والثقافة والمصير بين المسيحيين والمسلمين وسواهم من أبناء الديانات الأخرى. قداسة البابا تواضروس، أيها الأخوة الآباء الأحباء نشكر عناية اللَّه التى جمعتنا، ونودِّع من جديد روح أخينا البطريرك مارأغناطيوس الأوَّل فى أحضان رحمة الآب السماوي، راجين أن يكون لقاؤنا نقطة انطلاق لمسيرتنا الكنسية المشتركة فى الشهادة لإنجيل المسيح الخلاصي فى شرقنا المعذب والمحبوب وأهلاً وسهلاً بكم!

قداسة البابا تواضروس الثاني يقوم بزيارة الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي بطريرك الكنيسة المارونية

في إطار زيارته الي لبنان قام قداسة البابا تواضروس الثاني والوفد المرافق معه مساء يوم الخميس الموافق 27 مارس2014م بزيارة الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي بطريرك الكنيسة المارونية وذلك بكركي، وقد كان في استقباله: 1. البطريرك الكاردينال بشارة الراعي البطريرك الماروني. 2. البطريرك الكاردينال نصر اللَّه بطرس صفير. 3. البطريرك يوسف يونان بطريرك السريان الكاثوليك. 4. الكاردينال كوج رئيس دايرة العلاقات المسكونية بروما. 5. سعادة سفير الفاتيكان المونستير كاتشي. 6. المطران ناريك ... أرمن أرثوذكس. 7. المطران ميشيل قصارجي ... مطران الكلدان. 8. المطران كيرلس يسترس ... مطران الروم الكاثوليك. 9. المطران يول صياح النائب البطريركي. 10. أمين سر اللجنة المسكونية لمجلس البطاركة. 11. أمين مجلس كنائس الشرق الأوسط. أما طلبة الإكليريكية المارونية فقد استقبلوه بالألحان وسط فرحة غامرة من كل الحضور، وألقى قداسة البابا كلمة لطلبة الإكليريكية المارونية ثم تلاها جلسة ودية مع الآباء البطاركة والمطارنة والأساقفة والكهنة والشمامسة والحضور... رحب فيها البطريرك الراعي بقداسة البابا تواضروس وألقيت الكلمات وتبادل الهدايا، وقد عبَّر المجتمعون عن أهمية التواصل المسيحي بجميع أطيافه وعن أهمية توطيد العلاقات مع الجميع كركيزة أساسية للحضور المسيحي في المشرق والتأكيد على أن رسالة المسيحيين في هذا الشرق العربي هى أن نكون مع إخواننا المسلمين بكل إخوة وتعاون، عيشاً مشتركاً تغنيه القيم المسيحية والقيم الإسلامية. ودام اللقاء أكثر من أربع ساعات تسوده مشاعر الفرح والمحبة الفياضة.

قداسة البابا تواضروس الثاني يستقبل لجنة العمل المسكوني المنبثقة من مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك

قداسة البابا تواضروس الثاني يستقبل لجنة العمل المسكوني المنبثقة من مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني عصر يوم الخميس 27 مارس2014م لجنة العمل المسكوني المنبثقة من مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك وتضم كل من: ـ المطران ميشال قصارجي مطران الكلدان. ـ الخوري طانيوس خليل أمين سر اللجنة المسكونية لمجلس البطاركة الكاثوليك بلبنان. ـ الأب ميشال جلخ أمين مجلس كنائس الشرق الأوسط. ـ الخوري شارل قصاص. ـ الخوري روفائيل طرابلسي كاهن كلدان. ـ أستاذ فيليب يبدأون. ـ د. أنطوان نعمة. ـ أ. داني العبد. وقد دار الحوار عن العمل المسكوني وأهميته في العلاقات والتواصل بين الكنائس وكان لقاءاً طيباً ومثمراً.

قداسة البابا تواضروس الثاني يستقبل وفد مُرسل من الدكتور/ سمير جعجع قائد القوات اللبنانية

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني عصر يوم الخميس 27 مارس2014م وفد مُرسل من الدكتور/ سمير جعجع قائد القوات اللبنانية مكوَّن من: ـ النائب الدكتور/ طوني أبو خاطر. ـ النائب الأستاذ/ إيلي كيروز. ـ النائب الأستاذ/ شانت جنجينان. ـ عضو الهيئة التنفيذية السيد /أدي أبو اللمع. ـ مستشار رئيس الحزب العميد وهبي قاطيشة. ـ الوزير السابق الدكتور/ طوني كرم. ـ منسق منطقة بيروت/ عماد وليم. وقد حمل رسالة من الدكتور/ سمير جعجع إلى قداسة البابا تواضروس مفادها: قداسة البابا ... أود، فى البداية ، بِاسم حزب القوات اللبنانية وبِاسم رئيسه الدكتور/ سمير جعجع، وبِاسم الوفد الحاضر من أعضاء من مجلس النواب وقياديين من الحزب، أن أُرحِّب بقداستكم في لبنان وطنكم الثاني، أرض الحرية والأمان، أرض العيش العربى بين المسيحية والإسلام. إن سعادتنا غامرة بوجودكم بيننا، على الرغم من المناسبة الأليمة التى تجمعنا اليوم بغياب غبطة البطريرك مارأغناطيوس زكا الأول عيواص. كما أود أن أنقل لقداستكم محبة رئيس حزب القوات اللبنانية وتحياته الحارة واعتذاره الشديد عن عدم الحضور شخصياً بسبب الوضع الأمنى الذى يحيط به خصوصاً بعد محاولة الإغتيال التى تعرَّض لها والتهديدات التي تلاحقه. قداسة البابا ـ إن القوات اللبنانية، ابنة النضال التاريخي المستقل بالشهداء دفاعاً عن لبنان، نتوجَّه إليكم وعبرتكم إلى الكنيسة القبطية التاريخية التي تُمثِّل جزءاً لا يتجزأ من النسيج المصري والتى حملت هم مجتمعها عبر التاريخ وعاشت بتناغم مع كل المصريين على الرغم من الصعوبات التي اعترضتها فى الكثير من الأحيان. ـ التحية عبركم يا صاحب القداسة إلى الشعب المصري الذى يثبت بأكثريته الساحقة، يوماً بعد يوم، تعلقه بالحرية والاعتدال بمختلف انتماءاته وطوائفه. ـ وتحية خاصة لكنيسة القديس مرقص فى كنيسة مار مارون وسائر كنائس أنطاكية الشقيقة التى حكمت عبر التاريخ قيم السلام والمحبة والرجاء والقيامة والحرية. قداسة البابا ـ أننا نمر اليوم فى مرحلة صعبة في لبنان والعالم العربي نسعى إلى تنميطها بترسيخ إيمانناً أولاً وبالتأكيد على بناء مجتمعاتنا التى تتميَّز بالتعدُّد على أسس الحرية والمواطنة وقبول الآخر. قداسة البابا ـ أن عالمنا ومنطقتنا بحاجة إلى " لغتان سلام " كما كان يقول البابا يوحنا بولس الثاني يؤدّيها رجال ونساء لم يفقدوا الأمل ولا استسلموا للإحباط. قداسة البابا ـ فأهلاً وسهلاً بكم زائراً عزيزاً في ضفاف النيل إلى ظلال أرز الرب. وعقَّب قداسته على هذا الترحيب قائلاً: قلبنا مفتوح للجميع الطوائف والأحزاب وكل ما يُمثِّل المجتمع اللبناني وهو مجتمع عزيز علينا نحن المصريين، ونحن في مصر في تحوّل صنعه الشعب المصري العظيم مسلمين ومسيحيين ... فنحن شعب نريد الحياة الإنسانية الكريمة بكل ما تشمله هذه الحياة ونحن نريد السلام والذي يصنع السلام هو من اللَّه ... والمحبة الحقيقة تنتمي إلى اللَّه لأن اللَّه محبة ... ولبنان تهمنا لأنه بلد غالي علينا ... تحياتي لكل المسئولين في الحزب ورئيسه وأعضائه وكل الأحزاب بصفة عامة وربنا يحافظ عليكم ونُصلِّي دائماً من أجل لبنان ونأمل أن يكون غداً مجتمع أكثر سلاماً في كل بلد في المنطقة والبابا شنوده الثالث له عبارة تقول: "عندما توجد النية اللَّه يعطي الإمكانية "، فإذا خلصت النوايا في القلوب، اللَّه سيعطيكم الإمكانية.

استقبال التعازي بعد الجناز

استقبال التعازي بعد الجناز

نص تعزية الكنيسة القبطية الأرثوذكسية فى نياحة مثلث الرحمات قداسة البطريرك مارأغناطيوس زكا الأول عيواص

نص تعزية الكنيسة القبطية الأرثوذكسية فى نياحة مثلث الرحمات قداسة البطريرك مارأغناطيوس زكا الأول عيواص على رجاء القيامة المُقدَّسة نودِّع بقلوبنا طيِّب الذِّكر مثلث الرحمات قداسة البطريرك مارأغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك الكنيسة السريانية الشقيقة والرئيس الأعلى للسريان الأرثوذكس فى العالم. إن الذين نحبهم لا يموتون لأنهم يحيون فى قلوبنا، وقد احتلت شخصية قداسة البطريرك مكانة رفيعة فى قلب الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، إذ كان رفيقاً مُخْلِصَاً على الدرب للمتنيح قداسة البابا شنوده الثالث ـ طيب اللَّه ثراه ـ وقداستيهما مع سائر الأباء فى الكنائس الأرثوذكسية فى حفظ الإيمان الأرثوذكسى نقياً صافياً كما تسلمته الكنيسة من الآباء الأوَّلين. إننا نتذكر مشاركة قداسته فى اللقاءات الإقليمية على مستوى كنائس الشرق الأوسط وأيضاً فى الحوارات اللاهوتية. كذلك نتذكَّر بكل الخير الرابطة القوية التى جمعت الآباء البطاركة فى الكنائس الأرثوذكسية الأرمنية والسريانية والقبطية وكذلك لقاءهم السنوى والدورى بين الكنائس الثلاثة وروح الحب والوفاق والأمانة الأرثوذكسية التى ظهرت فى البيانات التي كانت تصدر عقب كل لقاء. كما نذكر للراحل الكريم مساعدته القيمة من خلال الكنائس السريانية فى معظم دول العالم للكنيسة القبطية وهى تمتد وتنتشر لخدمة المصريين الأقباط والذين هاجروا من مصر فى السنوات الماضية. وفى محبته الفياضة شارك بالحضور في انتقال مثلث الرحمات البابا شنوده الثالث في مارس 2012م رغم ظروفه الصحية كذلك ورغم هذه الظروف وبعد تسعة أشهر فقط شارك بمحبة متدفقة وأصالة مسيحية فى إحتفال تجليسنا فى نوفمبر 2012م بالقاهرة. وقد تبادلنا معاً الرسائل الشفوية والمكتوبة وتحادثنا تليفونياً عدَّة مرات ... وفي زيارتي الأخيرة لألمانيا كان لنا بركة استقبالنا فى كنيسة ماريعقوب السروجي بألمانيا مع الآباء المطارنة والأساقفة والكهنة والرهبان والخادمات وكل الشعب السرياني وكلمات الترحيب الحارة وكلمة البركة من قداسته. إننا نُصلِّي من أجل الكنيسة السريانية فى هذا المصاب الجلل لكي تعبر هذا الألم معتمدة على ذراع مسيحها وقديسيها وحكمة آبائها وتحفظ وحدانية الروح التى تتأصل في قلبها. إننا نُصلِّي من أجل المجمع المقدس للكنيسة السريانية ومن أجل كل المطارنة والأساقفة والكهنة والشمامسة والرهبان والراهبات وكل مجالس الكنائس وكل السريان فى أنطاكية وسوريا ولبنان والشرق وسائر بلاد العالم. واثقين فى نعمة العزاء التى يسكبها مسيحنا القدوس فى قلوب أحبائنا السريان. واثقين فى الأحضان السماوية المفتوحة لنياحة أخينا المُبارَك قداسة البطريرك مارأغناطيوس زكا الأول عيواص طالبين صلواته عنا. البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية تحريراً فى 26 مارس 2014م

شارك قداسة البابا تواضروس الثاني والوفد الكنسي المرفق لقداسته في صلاة جناز مثلث الرحمات قداسة البطريرك مارأغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية فى العالم أجمع

شارك قداسة البابا تواضروس الثاني والوفد الكنسي المرفق لقداسته في صلاة جناز مثلث الرحمات قداسة البطريرك مارأغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية فى العالم أجمع شارك قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية والوفد الكنسي المرافق لقداسته: ـ نيافة الأنبا أبراهام مطران كرسي أورشليم القدس. ـ نيافة الأنبا بيشوى مطران دمياط وكفر الشيخ ورئيس دير القديسة دميانة. ـ نيافة الأنبا يوأنس الأسقف العام للخدمات. ـ نيافة الأنبا رافائيل الأسقف العام لكنائس وسط القاهرة وسكرتير المجمع المقدس. ـ القس أنجيلوس إسحق سكرتير قداسة البابا. ـ القس بولس حليم المُتحدِّث الرسمى بِاسم الكنيسة القبطية. ـ الدكتور جرجس صالح أمين عام مجلس كنائس الشرق الأوسط السابق. في صلاة جُناز مثلث الرحمات قداسة البطريرك مارأغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية فى العالم أجمع. وذلك فى الحادية عشرة من صباح يوم الخميس 27 مارس بكنيسة مار أفرام بالأشرقية ببيروت.

نيافة الحَبر الجليل الأنبا مقار أسقف الشرقية ومدينة العاشر في اطار زيارته الرعوية الي الولايات المتحدة الأمريكية

نيافة الحَبر الجليل الأنبا مقار أسقف الشرقية ومدينة العاشر في اطار زيارته الرعوية الي الولايات المتحدة الأمريكية في إطار زيارته الرعوية إلى الولايات المتحدة الأمريكية، إلتقى نيافة الحَبر الجليل الأنبا مقار أسقف الشرقية ومدينة العاشر بشباب كنيسة مارمرقس بولاية جيرسي سيتي يوم السبت 23 مارس 2014م بجامعة ردجرز وكان لقاءاً روحياً ممتعاً .. أجاب فيه نيافته على أسئلة الشباب. الرب يجعل هذا اللقاء سبب بركة للجميع.

New Albumقداسة البابا تواضروس الثاني يستقبل بلبنان تجمع علماء المسلمين من السنة والشيعة من لبنان

قداسة البابا تواضروس الثاني يستقبل بلبنان تجمع علماء المسلمين من السنة والشيعة من لبنان استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني صباح يوم الخميس الموافق 27 مارس 2014م تجمُّع من علماء المسلمين من السنة والشيعة بلبنان يضم كل من: ـ الشيخ عبد الناصر جبري. ـ الشيخ حسين غبربش. ـ الشيخ زهير الجعيد. ـ الشيخ ماهر مزهر. ـ الشيخ علي خازم. وقد دار الحوار حول العَيش المُشترك، وفي ذلك صرَّح الوفد أن العيش المشترك يعطي دفعة لمواجهة الفكر التكفيري وأن هذا الفكر ليس صناعة وطنية بل خارجية. وأضاف الوفد أننا نحاول أن نُعيد للإنسان مواطنته والتي لا تتعارض مع تدينه ونحن ضد أي فكرة تختزل من الآخر أو تقصر من إمكانية التواصل مع الآخر بسبب الدين ولذلك نحزن للهجرة المسيحية من المشرق فنحن نحرص على الوجود المسيحي في المشرق لأننا نقدر دورهم وتنوعهم الثقافي بعلماؤهم ومفكريهم. وقد عرض الوفد فكرة لقاء تجمُّع إسلامي مسيحي يضم لبنان وسوريا والأردن ومصر والعراق للحفاظ على الصورة الحقيقية للتدين السليم والوجود المسيحي في المشرق. ومن جانبه قال قداسة البابا تواضروس الثاني: إنه عمل طيب هو هذا الذي يجمع الأحباء جميعاً من كل الطوائف ويبحث عن خير نفوسنا وأمتنا بصفه عامة فالتوافق بين المسيحيين والمسلمين يحافظ على التنوّع ومن المناسب مشاركة كل القادة في هذه التجمعات واقترح قداسته أن يتم تنسيق هذا اللقاء مع بيت العائلة المصرية.

قداسة البابا تواضروس الثاني يقوم بزيارة قداسة الكاثوليكوس آرام الأول

قام قداسة البابا تواضروس الثاني في حوالي الساعة السادسة مساء يوم الأربعاء الموافق 26 مارس 2014م بزيارة قداسة الكاثوليكوس آرام الأول وذلك بكاثوليكية الأرمن الأرثوذكس بأنطلياس في كنيسة القديس كريكور ( غريغوريوس المنور ) والذي رحَّب بقداسة البابا والوفد المُرافق له قائلاً: إننا من عائلة كنسية واحدة هي الكنيسة الأرثوذكسية الشرقية، وقد بدأنا مع قداسة البابا شنوده الثالث لقاءات سنوية نأمل أن تستمر بين الأرمن والأقباط والسريان فلنا تاريخ واحد ومشتركون في تقديم شهداء من كنيستنا والبطريرك زكا كان مشتركاً معنا في كل هذا ليعطي الرب راحة لنفسه، ويجب أن نستمر في العمل والتعاون معاً وهذا هام للوحدة الكنسية، وأود أن اشكرك على هذه الزيارة التي تدعم علاقة الكنيستين ... الرب يُبارِك مصر ويُبارِك الكنيسة القبطية الأرثوذكسية الشقيقة... وشكره قداسة البابا تواضروس الثاني على الاستقبال الحافل بكلمة قال فيها: "يجمعنا تاريخ مشترك ونحمل في قلوبنا محبة كبيرة لمارأغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك أنطاكية فقد شارك مع قداستكم ومثلث الرحمات قداسة البابا شنوده الثالث في حفظ الإيمان نقيَّاً ونحن نعلم أن التاريخ والحضارة جمعتنا في الماضي والحاضر والمستقبل ... نفرح بتاريخ الكنيسة الأرمنية وشهداءها وقديسيها فالقديس غريغوريوس الأرمني نذكره في قداستنا وصلواتنا ونذكر تاريخ الأرمن وما تعرَّضوا له من آلام وهي سمات الذين يحيون مع المسيح ... لنا نفس الإيمان والتاريخ والحاضر ومحبتنا ووحدتنا معاً ضرورة مُلحَّة للغاية ونحن نشتاق أن ندعم وتقوى كل العلاقات بصفة عامة سواء الأرثوذكسية أو العالم المسيحي فهكذا طلب منا السيد المسيح: طوبي لصانعي السلام، وأُقدِّم تحياتي بِاسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية والوفد المرافق معي وأعضاء المجمع المقدس للكنيسة الشقيقة ونطلب إليك أن تُصلِّي من أجل مصر والكنيسة في مصر وكل المنطقة.

قداسة البابا تواضروس الثاني يقوم بزيارة العماد ميشال سليمان رئيس الجمهورية اللبنانية

قداسة البابا تواضروس الثاني يقوم بزيارة العماد ميشال سليمان رئيس الجمهورية اللبنانية قام قداسة البابا تواضروس الثاني ووفد الكنيسة القبطية الأرثوذكسية المرافق لقداسته في الساعة الرابعة من يوم الأربعاء الموافق 26 مارس 2014م بزيارة العماد ميشال سليمان رئيس الجمهورية اللبنانية، وقد استقبل قداسته استقبالاً رسمياً وتناول الحوار عُمق العلاقات المصرية اللبنانية وعبَّر قداسته عن ذلك قائلاً: يوجد توافق بين طبيعة الشعبين المصري واللبناني في عشق الحياة والفن والموسيقى. وعلَّق فخامة الرئيس أن الكثير من اللبنانيون حينما طلبوا الحرية ذهبوا إلى مصر وأبدعوا هناك ... وفي سؤال من فخامة الرئيس لقداسة البابا عن الأحوال في مصر أجاب قداسته: المجتمع في مصر يتجدَّد ويتطوَّر ... ومصر لها تاريخ وحضارة كما لبنان وباقي المنطقة وأي مُجتمع يقوم على أعمدة والمجتمع المصري يقوم على أعمدة منها الكنيسة القبطية والتي يرجع تاريخها إلى 2000 سنة ومع ذلك بقيت مصرية مائة بالمائة ولم تحتل يوم واحد وعمود آخر هو الأزهر الشريف والذي يعود إلى أكثر من 1000 عام والذي يتميَّز بالوسطية وكذلك القضاء والفن ... وهكذا. والآن يوجد تفاهم بين أطياف المجتمع ولنا علاقات طيبة بالجميع فعلاقاتنا طيبة مع الأزهر الشريف ولنا تجربة رائدة في مصر وهي بيت العائلة المصرية وكذلك علاقتنا مع الرئاسة والحكومة طيبة. وعن الطوائف المسيحية فقد تأسَّس مجلس كنائس مصر الذي يضم الخمس كنائس المصرية ونتواصل مع مجلس كنائس الشرق الأوسط ومجلس الكنائس العالمي وقد زرت بابا روما أمَّا رئيس أساقفة كانتربري فقد زارنا أكثر من مرة ... فنحن نحاول أن نساهم في صنع السلام وقبول الآخر وإقامة العلاقات الطيبة مع الجميع. وفي سؤاله عن العنف قال قداسته: ما يحدث من عنف في مصر الآن ضد طبيعة مصر ... فلم نسمع في التاريخ المصري القديم أن وجد إرهاب أو عنف ... إن قصد اللَّه في خلقه العالم هو التنوع ... لأن البشر لو كان طبيعة واحدة أو شكل واحد لصار العالم مُمِلاًّ فمهما طال عمر الإنسان فهو محدود أمام اللَّه ... لذلك يجب أن يستثمر للخير. فكلما اقترب الإنسان من اللَّه كلما ابتعد عن العنف ونحن نُصلِّي من أجل أن يعطي اللَّه العالم حكمة وهدوء ... اللَّه يُبارِك لبنان ويعطي روح الحكمة للمسئولين لتدبير حال البلد.

قداسة البابا تواضروس الثاني يقوم بزيارة كنيسة مارافرآم السرياني بالأشرفية ببيروت

قام قداسة البابا تواضروس الثاني ظهر يوم الأربعاء الموافق 26 مارس 2014م بزيارة كنيسة مارافرآم السرياني بالأشرفية ببيروت حيث يُسجى جثمان مثلث الرحمات قداسة البابا مارإغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس، وصلَّى قداسته صلاة الشكر ثم ألقى كلمة قال فيها: " إن مجتمع السماء يختلف عن مجتمع الأرض ... في السماء سنعيش مع القديسين ... القديسين الذين كنا نراهم بقلوبنا على الأرض سوف نراهم بالعيان في السماء ... وفي السماء نختبر حياة السلام الكامل فالأرض بها أتعاب وهموم وآلام لن نجدها في السماء لأن السماء نعيش فيها الفرح الكامل ". وقدَّم قداسته العزاء بِاسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية قائلاً: بالأصالة عن نفسي وبِاسم المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية نُقدِّم التعزية للمجمع المقدس للكنيسة السريانية الأرثوذكسية مطارنة وأساقفة وكهنة ورهبان وكل الشعب السرياني في العالم كله، ونُصلِّي من أجل الكنيسة السريانية الأرثوذكسية الشقيقة والتي نشترك معها في الإيمان والعقيدة واللاهوت والتاريخ والقديسين والشهداء ... كل هذا يجعلنا نشعر بهذا الفراغ الكبير الذي تركه مثلث الرحمات مارأغناطيوس زكا الأول، ولكننا نثق أن الكنيسة يقودها شخص المسيح له المجد، فمُبارَكٌ هو الرب الذي يُهيئ طريقنا لأنه إله خلاصنا .. وقد إلتقى بعد ذلك بأعضاء المجمع المقدس للكنيسة السريانية الأرثوذكسية.

قداسة البابا تواضروس الثاني يستقبل الدكتور/ نبيل خوري أستاذ الفلسفة في الجامعة اللبنانية

قداسة البابا تواضروس الثاني يستقبل الدكتور/ نبيل خوري أستاذ الفلسفة في الجامعة اللبنانية استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني صباح يوم الأربعاء الموافق 26 مارس 2014م الدكتور/ نبيل خوري أستاذ الفلسفة في الجامعة اللبنانية المعهد العالي وأستاذ محاضر في جامعات ألمانيا ومترجم كتب البابا بيندكتوس السادس عشر، وقد قدَّم كتب البابا بيندكتوس المترجمة للغة العربية هدية لقداسته.

قداسة البابا تواضروس الثاني يزور الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في لبنان

في إطار رحلته للبنان قام قداسة البابا تواضروس الثانى مساء يوم الثلاثاء الموافق 25 مارس 2014م بزيارة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في لبنان وسط فرحة غامرة من شعب الكنيسة الذي استقبل قداسته بالألحان. وفي البداية رحب مطران كنيستنا القبطية في القدس الأنبا ابراهام والمسئول عن الكنيسة القبطية في لبنان بقداسة البابا وبعدها القي قداسته كلمة روحية للشعب جاء فيها: انا سعيد برؤيتكم و قد جئنا والوفد المرافق لنعبر عن محبتنا للكنيسة السريانية الأرثوذكسية الشقيقة في انتقال مثلث الرحمات قداسة البطريرك مار أغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك الكنيسة السريانية الأرثوذكسية والرئيس الأعلي للسريان في العالم ونعبر ايضا عن محبتنا لجميع اللبنانيين بكل طوائفهم... يقولون أن كلمة حب تتكون من حرفين ...حرف الحاء اختصار كلمة حياه وحرف الباء اختصار كلمة بقاء...والمعني هو بقاء الحياة لا يكون إلا بالحب. حينما خلق الله الإنسان أعطاه الحريه و الفكر والانطلاق والإبداع وإمكانيات كثيرة ...ولكن لكي تمارس انسانيتك يجب أن يمتلأ قلبك بالحب لذلك فالمحبة لا تسقط ابدا. ...إن حبك لله يدفعك لحب الآخرين بدون مقياس...وان كان حبك لله يعكس لمحبتك للبشر اذا انت تحب الله. ..ولا يمكن أن تقول انك تحب الله وانت لا تحب الآخرين. الإنسان كائن جائع للحب ..وماذا يستفيد الإنسان إذا ربح العالم كله وقلبه فارغ من الحب. أدعوكم أن تاخذوا عهدا مع الله كي ما نقدم حب لكل انسان حتي نفرح بانسانيتنا ...إذا مارست الحب تشعر بالحياة ...أعمال الحب هي الباقية...إن جمال حياتنا أن نمارس هذه المحبة مع كل أحد فلا تقف أمام الله فارغا من الحب....يخسر الإنسان نفسه حينما لا يمارس الحب مع كل أحد. ...نصلي من أجل الكنيسة السريانية الأرثوذكسية الشقيقة ومن أجل مثلث الرحمات قداسة البطريرك مار أغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك الكنيسة السريانية الأورثوذكسية الشقيقة ومن أجل مطراني الكنيسة السريانية المختطفين ونصلي أيضا من أجل سلامة هذه البلاد وكل بلادنا العربية وان ينشر الله سلامه في كل قلب وبعد الكلمة قام قداسته بتوزيع هدايا علي شعب الكنيسة الحاضرين....فكان وقتاًً روحيا بهيجا فرح به الجميع.

قداسة البابا تواضروس الثاني يصل لبنان للمشاركة في صلوات جناز قداسة مار إغناطيوس زكا الاول عيواص بطريرك أنطاكية وسائر المشرق

قداسة البابا تواضروس الثاني يصل لبنان للمشاركة في صلوات جناز قداسة مار إغناطيوس زكا الاول عيواص بطريرك أنطاكية وسائر المشرق وصل قداسة البابا تواضروس الثانى مساء يوم الثلاثاء الموافق 25 مارس 2014م والوفد المرافق له مطار رفيق الحريري وسط الحان الكنيسة لخورس شمامسة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية و قد كان في استقباله وزير الإعلام اللبناني رمزي جريش ممثل فخامة رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال سليمان والمطران مارثاؤفيلس جورج صليبا مطران جبل لبنان للسريان الأرثوذكس وسكرتير المجمع المقدس للكنيسة السريانية الأرثوذكسية وبعض المطارنة أعضاء المجمع المقدس وايضا المطران بول صياح نائب البطريرك الماروني والأب وفيق الورشة امين سر البطريركية ممثلين عن غبطة الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي بطريرك الموارنه وكذلك السفير المصري والقنصل العام المصري والملحق العسكري واعضاء السفارة المصرية ورئيس الجالية المصرية في لبنان والقيت كلمات الترحيب بقداسته الذي رحب بالجميع بكلمة جاء فيها: جئنا الي لبنان لنعبر عن محبتنا للكنيسة السريانية الأرثوذكسية الشقيقة في المتنيح البطريرك مار أغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك الكنيسة السريانية الأرثوذكسية و التي تجمعنا به محبة قوية فقد شاركنا رغم ظروفه الصحية في صلاة الجناز لمثلث الرحمات قداسة البابا شنوده الثالث وبعدها بتسعة شهور جاء للمشاركة في يوم تجليسنا و الجدير بالذكر أن هذه هي المرة الأولى التي يزور فيها قداسة البابا تواضروس الثانى لبنان كبطريرك.

قداسة البابا تواضروس الثاني يتوجه إلى لبنان للمشاركة في صلوات جناز قداسة مار إغناطيوس زكا الاول عيواص بطريرك أنطاكية وسائر المشرق

قام قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية و بطريرك الكرازة المرقسية عصر يوم الثلاثاء الموافق 25 مارس 2014م بالسفر الي لبنان لحضور جناز قداسة مار إغناطيوس زكا الاول عيواص بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأأرثوذكسية في العالم علي رأس وفد كبير يضم كل من : 1- نيافة الحبر الجليل الأنبا أبراهام مطران القدس. 2- نيافة الحبر الجليل الأنبا بيشوي مطران دمياط وكفر الشيخ ورئيس دير القديسة دميانة. 3- نيافة الحبر الجليل الأنبا يوانس الأسقف العام. 4- نيافة الحبر الجليل الأنبا رافائيل الأسقف العام لكنائس وسط القاهرة وسكرتير المجمع المقدس. 5- القس انجيلوس اسحق سكرتير قداسة البابا تواضروس الثانى. 6- القس بولس حليم المتحدث الرسمي باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية. 7- اللدكتور جرجس صالح امين عام مجلس كنائس الشرق الأوسط السابق. والجدير بالذكر ان مثلث الرحمات قداسة البطريرك إغناطيوس زكا الاول عيواص انضم إلى الراحة الابدية في ألمانيا قبل ظهر يوم الجمعة 21/3/2014 بعد معاناة طويلة مع المرض.

قداسة البابا تواضروس الثاني يقوم بالمشاركة بالجلسة الافتتاحية لأعمال المؤتمر العام الثالث والعشرين للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية

قداسة البابا تواضروس الثاني يقوم بالمشاركة بالجلسة الافتتاحية لأعمال المؤتمر العام الثالث والعشرين للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية قام قداسة البابا تواضروس الثاني صباح يوم الثلاثاء الموافق 25 مارس 2014م بالمشاركة بالجلسة الافتتاحية لأعمال المؤتمر العام الثالث والعشرين للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية، والذي تعقده وزارة الأوقاف تحت رعاية السيد المستشار/ عدلي منصور رئيس الجمهورية في الفترة من 25 ـ 26 مارس 2014م بعنوان: "خطورة الفكر التكفيري والفتوى بدون علم على المصالح الوطنية والعلاقات الدولية". والجدير بالذِّكر أن موضوع هذا المؤتمر يدور حول تصحيح المفاهيم الخاطئة لدى بعض الشباب والجماعات المُتطرفة التي اتخذت من تكفير الآخر أو اتهامه في دينه أو وطنيته وسيلة للتخريب ويهدف المؤتمر إلى تقديم حلول جذرية وإسهاماً جاداً في القضاء على الفكر التكفيري الذي يضر بالمصالح الوطنية والعلاقات الدولية.

ناقش نيافة الحَبر الجليل الأنبا سوريال أسقف ملبورن بأستراليا رسالة دكتوراه في كليه سان فيلاديمير اللاهوتية

، والتي كانت موضوعها عن: " الأرشيدياكون حبيب جرجس" وذلك في يوم الخميس 20 مارس 2014م والجدير بالذِّكر أن الأرشيدياكون حبيب جرجس هو رئيس شمامسة وأوَّل طالب إلتحق بالإكليريكية الحديثة سنة 1893 وهو من رواد عصره في نشر الثقافة اللاهوتية والتنويرية، واهتم بالخدمة الرعوية وأنشأ مدارس الأحد وإهتم بها وله الكثير من المؤلفات. وقد حضر مناقشة الرسالة صاحبا النيافة الأنبا أبيفانيوس أسقف ورئيس دير القديس أبو مقار، والأنبا مقار أسقف الشرقية والعاشر. خالص تهانينا القلبية لنيافة الحَبر الجليل الأنبا سوريال.

قداسة البطريرك مار إغناطيوس زكا الأول عيواص

قداسة البطريرك مارأغناطيوس زكا الأول عيواص: ولد في مدينة الموصل العراقية في 21 / 4 / 1933م لأُسرة عيواص السريانية الأرثوذكسية، وإلتحق بمعهد مارأفرام السرياني اللاهوتي التابع للكنيسة في عام 1946 م. ونذر حياة الرهبنة ابتداء من 6 / 6 / 1954 حيث أُطلِقَ عليه اسم: "زكا" بحسب العادة الجارية في تلك الكنيسة بمنح الرهبان أسماء جديدة على اعتبار أنهم بدأوا حياة جديدة. كلَّف بالتدريس في المعهد اللاهوتي الذي تخرج منه لمُدة عام واحد فقط حيث انتقل بعدها إلى مدينة حمص السورية ليعين في دار البطريركية سكرتيراً خاصاً للبطريرك مارإغناطيوس أفرام الأول برصوم، وبقي يشغل هذه الوظيفة حتى بعد وفاة هذا البطريرك وتنصيبب مارإغناطيوس يعقوب الثالث بطريركاً بدلاً عنه، ارتقى إلى درجة الكهنوت عام 1959م، كان الربَّان زكا عيواص يرافق البطريرك مارإغناطيوس يعقوب الثالث في جميع زياراته الرعوية لأبناء الكنيسة السريانية في أنحاء العالم وأرخ هذه الزيارات في كتابين (المرقاة في أعمال راعي الرعاة) و(المشكاة). خلال زيارته للولايات المتحدة الأمريكية حصل على منحة دراسية من كلية اللاهوت العامة للكنيسة الأسقفية، فبقي هناك بعد أن أذن له بطريركه بذلك، فتابع تحصيله اللاهوتي في جامعة نيويورك لمدة سنتين اتقن خلال هذه الفترة اللغة الإنجليزية واختص باللغة العبرية القديمة وكان ذلك بين عامي 1960م و1962م نال لاحقاً من تلك الكلية شهادة دكتوراة فخرية عام 1983م. بعد أن عاد من نيويورك عام 1962م أرسله البطريرك إلى روما ليحضر المجمع الفاتيكاني الثاني الشهير بصفة مراقب، في العام التالي 1963م رفعه البطريرك مارإغناطيوس يعقوب الثالث إلى منصب مطران أبرشية الموصل للسريان الأرثوذكس بِاسم سويريوس، وهذا أيضاً من تقاليد هذه الكنيسة بمنح الرهبان المرتقين لدرجة الأسقفية اسم واحد من رجال الدين المسيحي الأوَّلين. باشر المطران سويريوس زكا عيواص مهمته الجديدة برعاية السريان الأرثوذكس في الموصل حيث أقام مركزاً للتربية الدينية لأبناء الطائفة، ورمَّم العديد من أبنية وأوقاف الكنيسة، واكتشف في عهده صندوق صغير إحتوى على عظام للقديس توما في كنيسة تحمل اسم هذا الرسول، وكان لهذا الاكتشاف أهمية روحية وتاريخية كبيرة بالنسبة لإيبارشية السريان في الموصل. في عام 1966م عُيِّنَ بالوكالة راعياَ لإيبارشية دير مارمتى، وانتقل بعدها عام 1969م إلى ايبارشية بغداد والبصرة ولنشاطه وتفانيه عُيِّنَ أيضاً مُطراناً بالوكالة لأوربا عام 1976م. اختير بعد وفاة البطريرك مارإغناطيوس يعقوب الثالث بطريركاً للكنيسة السريانية الأرثوذكسية وجلس على كرسي رئاسة هذه الكنيسة في 14 / 9 / 1980م، وهو الـ122 بين بطاركتها. له باع طويل في العمل الكنسي المسكوني منذ انطلاقه بمشواره الكهنوتي، فقد شارك في مؤتمرات: ـ أورس ـ الدنمارك عام 1964م. ـ ولامبث ـ لندن عام 1968م. وغيرهما الكثير من المؤتمرات واللقاءات والحوارات سواء مع الكنائس المسيحية الأخرى أو مع علماء وفقهاء الدين الإسلامي، بالإضافة لعمله في خدمة أبناء رعيته في كل مكان، وله مواقفه الوطنية المشهودة إزاء مختلف القضايا المصيرية في المنطقة وفي مقدمتها القضية الفلسطينية. تربطه علاقات صداقة مع العديد من كبار رجال الدينين المسيحي والإسلامي. دراساته العلمية: ـ مدرسة مارإفرام للسريان الأرثوذكس للدراسات اللاهوتية بالموصل بالعراق. ـ الدراسات اللاهوتية العامة بجامعة نيويورك بنيويورك. ـ عضو بأكاديمية العلوم بالعراق. ـ عضو فخري بالأكاديمية العربية بالأردن. ـ عضو بكلية الدراسات السريانية، كلية لوثرن للدراسات اللاهوتية بشيكاغو ١٩٨١م. ـ حصل علي الدكتوراة الفخرية في اللاهوت، الدراسات اللاهوتية العامة بنيويورك. ـ يتكلم السريانية والعربية والإنجليزية بطلاقة وهو معروف بمقدرته العالية على الوعظ المسيحي في الأمور الدينية وله مؤلفات روحية ولغوية وتاريخية عديدة. رقد بالرب يوم الجمعة 21 مارس 2014م بعد معاناة مع المرض بشيخوخة مباركة.

سافرا صاحبا النيافة: الأنبا أبيفانيوس أسقف ورئيس دير القديس أبو مقار والأنبا مقار أسقف الشرقية والعاشر يوم الأربعاء الموافق 19 مارس 2014م

سافرا صاحبا النيافة: الأنبا أبيفانيوس أسقف ورئيس دير القديس أبو مقار والأنبا مقار أسقف الشرقية والعاشر يوم الأربعاء الموافق 19 مارس 2014م إلى الولايات المتحدة الأمريكية لمدة عشرة أيام بتكليف من قداسة البابا تواضروس الثاني. نُصلِّي أن يحيطهما اللَّه بملاك السلامة وينعم لنا بقدومهما بكل فرح.

قداسة البابا تواضروس الثانى يقوم بتسليم (جائزة البابا شنوده الثالث للحكمة) التي منحها المركز الثقافي للمهندسين العظيمين المهندس/ إبراهيم سمك ـ خبير الطاقة الشمسية بألمانيا المهندس/ هاني عازر ـ خبير الأنفاق بألمانيا

قداسة البابا تواضروس الثانى يقوم بتسليم (جائزة البابا شنوده الثالث للحكمة) التي منحها المركز الثقافي للمهندسين العظيمين المهندس/ إبراهيم سمك ـ خبير الطاقة الشمسية بألمانيا المهندس/ هاني عازر ـ خبير الأنفاق بألمانيا حضر قداسة البابا تواضروس الثانى مساء يوم الاثنين الموافق 17 مارس 2014م احتفال الذكرى السنوية الثانية لمثلث الرحمات قداسة البابا شنوده الثالث والذي أقامه المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي بالكاتدرائية بالعباسية. وقد شارك في الاحتفال لفيف من الآباء الأساقفة الأجلاء والكهنة وبعض وفود الطوائف المسيحية فى مصر وأعضاء المجلس الملِّي العام والإسكندري وهئية الأوقاف القبطية وأعضاء الكلية الإكليريكية. كما حضره أيضاً: بعض السادة الوزراء والسادة السفراء وبعض الشخصيات العامة. وقد بدأ اﻻحتفال بعزف السلام الوطني لجمهورية مصر العربية، وبعد الترحيب بالضيوف رحَّب نيافة الأنبا إرميا الأسقف العام ورئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي بقداسة البابا تواضروس الثاني راعي الثقافة، وألقى قداسة البابا تواضروس كلمة جاء فيها: نحن نعلم أن مصر بها أهرامات كثيرة وإن كان أشهرها ثلاثة أهرامات والمعروفة بأهرامات الجيزة. ونحن أيضاً في هذه الليلة نحتفل بثلاث أهرامات بشرية، والأهرامات التي نحتفل بها اليوم عاشت ونَمَتْ في أرض مصر وعلى ضفاف نيلها. الهرم الأول هو المتنيح البابا شنوده الثالث الذي نحتفل بذكرى انتقاله اليوم، ولكننا نشعر بوجوده في وسطنا، وﻻ ننسى أنه أفاد الكنيسة كثيراً فهو كان نجماً ﻻمعاً لمصر، وصار مثل الهرم كعلامة من علامات مصر فقد عمل لخدمة الوطن الذى أحبَّه كثيراً، وكان له مكان في كل القلوب ليس في مصر فقط ولذلك سُمِّيَ بابا العرب، وبابا أفريقيا. الهرم الثاني اليوم هو المهندس إبراهيم سمك والذي بعمله وعلمه صار كالهرم، وهو الذي نشأ فى جنوب الوادي ثم بزغ نجمة فى أوربا، فهو لم يخدم ألمانيا فقط بل العالم كله والآن يأتى لمصر ليخدم بلده فى مجال الطاقة النظيفة أي الطاقة الشمسية والتي نحتاجها كثيراً لذا يتم تكريمه الليلة كهرم. والهرم الثالث هو المهندس هانى عازر فبرغم من إنشائه المحطة الضخمة فى برلين، وكما نعلم كم الأوسمة التي حصل عليها، والشهادات العلمية، ولكنك عندما تتحدث معه تشعر أنه إنسان بسيط جداً، لذا هو أيضاً يُكرَّم اليوم كهرم. نحن فى مصر نحتاج لنماذج إيجابية مثل: نموذج النجاح: ليكون أمامنا باستمرار وحاضر لنُشجِّع الأجيال القادمة، لذلك يجب أن نُسلِّط الضوء جيداً على نماذج النجاح. والنموذج الثاني الرجاء: دائماً نشعر في مصر بالتشاؤم، ولكننا فى حاجة إلى الأمل في المستقبل فاﻻجتهاد الدراسي هو مفتاح النجاح والرجاء. قِيلَ أن الثروات في باطن الأرض ولكننا نقول أن الثروات داخل الفصول. النموذج الأخير هو الوفاء: انظروا لأبناء مصر المُكرَّمين رغم مرور السنين عليهم خارج مصر ولكنهم أوفياء يجب أن يكون عندنا وفاء للوطن وللعلم والأصدقاء. وقد ألقى المهندس هانى عازر كلمة جاء فيها: أتقدَّم بعظيم الشُّكر لقداسة البابا تواضروس الثاني والأنبا إرميا على منحي جائزة الحكمة التي بِاسم البابا شنوده الثالث والذي له فضل كبير في حياتي الشخصية والعملية، فهو كان دائم القول بأن مصر وطناً ﻻ نعيش فيه بل يعيش فينا، فأنا وإن كنت وصلت لهذه القامة العلمية فالفضل للبابا شنوده فيها. وألقى أيضا المهندس إبراهيم سمك كلمة جاء فيها: صاحب الغبطة والقداسة الأنبا تواضروس الثاني، الأنبا إرميا، الآباء الأجلاء الضيوف الكرام. يُسعدني ويُشرِّفني أن أتقدَّم بخالص الشكر للأنبا إرميا على تكريمي في يوم نياحة البابا شنوده الثالث وتكريمي بجائزة البابا شنوده. اسمحو لي أن أهدى هذه الجائزة لرفقية عمري التي انتقلت في مثل هذه الأيام. وقد قام قداسة البابا تواضروس الثاني بتكريم: المهندس/ إبراهيم سمك خبير الطاقة الشمسية بألمانيا والمهندس/ هاني عازر خبير الأنفاق بألمانيا وذلك بمنحهما "جائزة قداسة البابا شنوده الثالث للحكمة"، والتي اقتسمها مناصفة بينهما. الجدير بالذِّكر أن هذه الجائزة مُقدَّمة من المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي.

قداسة البابا تواضروس الثاني يقوم بصلاة القداس الإلهى أحتفالاً بالذكري الثانية لنياحة مثلث الرحمات قداسة البابا شنوده الثالث

قداسة البابا تواضروس الثاني يقوم بصلاة القداس الإلهى أحتفالاً بالذكري الثانية لنياحة مثلث الرحمات قداسة البابا شنوده الثالث قام قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية صباح اليوم الأثنين 17 مارس 2014 م بصلاة القداس الالهى أحتفالاً بالذكرى الثانية لنياحة مثلث الرحمات قداسة البابا شنوده الثالث، و ذلك بكاتدرائية دير الأنبا بيشوى بوادى النطرون وقد شارك في الصلاة لفيف من الآباء المطارنة والأساقفة والكهنة منهم : 1- نيافة الأنبا باخوميوس مطران البحيرة ومطروح والخمس المدن الغربية. 2- نيافة الأنبا صرابامون أسقف ورئيس دير الأنبا بيشوي بوادي النطرون. 3- نيافة الأنبا تادرس أسقف بورسعيد. 4- نيافة الأنبا متاؤس أسقف ورئيس دير العذراء السريان بوادي النطرون. 5- نيافة الأنبا موسي الأسقف العام للشباب. 6- نيافة الأنبا مرقس أسقف شبرا الخيمة وتوابعها 7- نيافة الأنبا بسنتي أسقف حلوان والمعصرة. 8- نيافة الأنبا ديمتريوس أسقف ملوي وأنصنا والأشمونين ورئيس دير القديس أبوفانا بملوي. 9- نيافة الأنبا الأسقف العام. 10- نيافة الأنبا اغاثون أسقف مغاغة والعدوة. 11- نيافة الأنبا داود أسقف المنصورة. 12- نيافة الأنبا مينا أسقف ورئيس دير الشهيد مارجرجس بالخطاطبة. 13- نيافة الأنبا ثيؤدوسيوس أسقف الجيزة ووسطها. 14- نيافة الأنبا صليب اسقف ميت غمر ودقادوس وديارب نجم. 15- نيافة الأنبا ابيفانيوس أسقف ورئيس دير أبو مقار - وادى النطرون. 16- نيافة الأنبا زوسيما أسقف أطفيح والصف. 17- القمص سرجيوس وكيل عام البطريركية بالقاهرة. 18- القمص رويس وكيل عام البطريركية بالإسكندرية 19- القمص بطرس بطرس جيد كاهن كنيسة السيدة العذراء مريم بالزيتون القمص بيجول السرياني والقس انجيلوس اسحق والقس امونيوس عادل سكرتارية قداسة البابا والجدير بالذكر أن مثلث الرحمات قداسة البابا شنوده قد تنيح فى 17 مارس 2012، عن عمر يناهز 89 عاماً، و تمت صلاة الجناز على جسده الطاهر يوم الثلاثاء 20 مارس 2012، و دفن جسده الطاهر فى مزار أعد خصيصاً لقداسته بدير الأنبا بيشوى بوادى النطرون نياحا لروحه الطاهرة ونطلب صلواته من أجل الكنيسة ومصر.

قداسة البابا تواضروس الثاني بدير القديس أبو مقار بوادي النطرون يقوم بسيامة ستة من الآباء الرهبان كهنة للدير

قداسة البابا تواضروس الثاني بدير القديس أبو مقار بوادي النطرون يقوم بسيامة ستة من الآباء الرهبان كهنة للدير قام قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم الثلاثاء الموافق 11مارس 2014م بسيامة بعض رهبان دير القديس أبي مقار كهنة للدير وهم: ـ القس برسوم. ـ القس بفنوتيوس. ـ القس موسى. ـ القس أورانيوس. ـ القس بسخيرون. ـ القس دوماديوس. وقد حضر السيامة لفيف من الآباء الأحبار الأجلاء رؤساء الأديرة وأعضاء المجمع المقدس، وكذلك مجمع رهبان دير القديس أبي مقار وقد جاء ذلك خلال زيارة قداسته للدير والتي بدأت منذ يوم أمس الاثنين 10 مارس 2014م. تهنئة خاصة للآباء لنعمة الكهنوت والرب يُبارِك كل عمل لمجد اسمه القدوس.

قداسة البابا تواضروس الثاني بدير القديس أبو مقار بوادي النطرون يقوم بعمل تسبحة نصف الليل ويترأس صلاة القداس الإلهي، وسيامة ستة من الآباء الرهبان كهنة للدير

في إطار زيارته لدير القديس العظيم أبو مقار قام قداسة البابا تواضروس الثاني يوم الثلاثاء الموافق 11مارس 2014م بصلاة تسبحة نصف الليل مع مجمع رهبان دير أبي مقار وتوجَّه بعدها لتفقُّد أحوال الدير، وسيقوم بنعمة الرب بصلاة القداس الإلهي في الدير وسوف ينال بعض الآباء رهبان الدير نعمة الكهنوت علي يديه وهم: ـ القس برسوم. ـ القس بفنوتيوس. ـ القس موسى. ـ القس أورانيوس. ـ القس بسخيرون. ـ القس دوماديوس.

استعداد دير القديس أبو مقار في استقبال قداسة البابا تواضروس الثاني

الذي وصل إلى الدير وأيضاً توافد بعض الآباء الأحبار الأجلاء أعضاء المجمع المقدس

استعداد دير القديس أبو مقار في استقبال قداسة البابا تواضروس الثاني

الذي وصل إلى الدير وأيضاً توافد بعض الآباء الأحبار الأجلاء أعضاء المجمع المقدس

قام نيافة الحَبر الجليل الأنبا باخوم أسقف سوهاج والمنشاة والمراغة في صباح يوم السبت 8 مارس 2014م بسيامة 9 من الآباء الكهنة للخدمة بمدينتي سوهاج والمنشاة وبعض قرى الإيبارشية

قام نيافة الحَبر الجليل الأنبا باخوم أسقف سوهاج والمنشاة والمراغة في صباح يوم السبت 8 مارس 2014م بسيامة 9 من الآباء الكهنة للخدمة بمدينتي سوهاج والمنشاة وبعض قرى الإيبارشية قام نيافة الحَبر الجليل الأنبا باخوم أسقف سوهاج والمنشاة والمراغة في صباح يوم السبت 8 مارس 2014م بسيامة 9 من الآباء الكهنة للخدمة بمدينتي سوهاج والمنشاة وبعض قرى الإيبارشية، وهم: 1ـ الشماس مُخلص رمسيس بِاسم القس أبانوب لكنيسة السيدة العذراء بسوهاج. 2ـ الشماس مدحت نظير بِاسم القس مينا. 3ـ الشماس مايكل موسى بِاسم القس كيرلس ( للخدمة بكنائس مدينة المنشاة ). 4ـ الشماس مجدي عزيز بِاسم القس يوسف. 5ـ الشماس رامز سامي بِاسم القس صليب. 6ـ الشماس أيمن لويز بِاسم القس ميخائيل. 7ـ الشماس جميل وديع بِاسم القس غبريال. 8ـ الشماس إيليا تقاوي بِاسم القس إيليا. ( للخدمة بقُرى الإيبارشية) 9ـ الشماس مجدي حلمي بِاسم القس يسطس لكنيسة الشهيد مارجرجس بقرية الجزازرة. كما قام نيافته بترقية القس لوكاس أغابيوس كاهن كنيسة الشهيد مارجرجس بقرية الغريزات إلى درجة القمصية. تمَّت صلوات السيامة بكنيسة السيدة العذراء والأنبا ابرآم بمطرانية سوهاج.

قداسة البابا تواضروس الثاني يستقبل الأستاذ الكبير/ محمد حسنين هيكل

قداسة البابا تواضروس الثاني يستقبل الأستاذ الكبير/ محمد حسنين هيكل استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بالمقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالأنبا رويس بالعباسية مساء يوم الخميس 6 مارس 2014م الأستاذ الكبير/ محمد حسنين هيكل. وقد علَّق قداسة البابا على الزيارة قائلاً: كانت زيارة محبة ومودة، ونحن نعرفه بالطبع من خلال كتاباته على صفحات الأهرام منذ عشرات السنين، والأستاذ هيكل قاموس للمعرفة ومُحلِّل قوي للأحداث سواء كانت مصرية أو عالمية. وقد تمحور الحديث خلال الجلسة حول الكنيسة وتاريخها وتناولنا في الحديث مصر وتاريخها والأوضاع الراهنة. كما تحدثنا كثيراً حول تاريخ البطاركة الأقباط وخصّ الأستاذ هيكل البابا كيرلس السادس والبابا شنوده الثالث بالذِّكر. كما تطرَّق الحديث إلى تاريخ بناء الكاتدرائية المرقسية بإعتبار أن عمرها قد قارب النصف قرن من الزمان. كما تطرَّقنا أيضاً لأحاديث عائلية حيث حدَّثنا الأستاذ هيكل عن أسرته. والجدير بالذِّكر أن هذه هى المرَّة الأولى التي يتقابل فيها الأستاذ هيكل مع قداسة البابا تواضروس الثاني.

أولى جلسات اللجنة البابوية للبعثات التعليمية التابعة للكنيسة القبطية الأُرثوذكسية

أولى جلسات اللجنة البابوية للبعثات التعليمية التابعة للكنيسة القبطية الأُرثوذكسية عُقِدَتْ يوم الأربعاء الموافق 5 مارس 2014 م أولى جلسات اللجنة البابوية للبعثات التعليمية التابعة للكنيسة القبطية الأُرثوذكسية برئاسة نيافة الحَبر الجليل الأنبا رافائيل سكرتير المجمع المقدس. والجدير بالذِّكر أن قداسة البابا تواضروس الثاني كان قد أصدر قراراً بتشكيل تلك اللجنة يحمل الرقم 1 لسنة 2014 اشتمل على أعضاء اللجنة وتكليفات مُحدَّدة لعملها ومن أهمها: التواصل العلمي مع الهيئات العلمية في مصر والخارج بهدف توفير فُرص دراسية لدارسي اللاهوت من الأقباط. وقد جاء قرار البابا كإستحابة سريعة من قداسته لطلب الشباب القبطي المهتم بالبحث العلمي المسيحي بهدف الارتقاء به داخل مصر.

قداسة البابا تواضروس الثاني يقوم بتدشين مذابح وترقية خمسة آباء رهبان إلى رتبة القسيسية وترقية سبعة آباء رهبان قسوس إلى رتبة القمصية بدير الشهيد العظيم مارمينا العجائبي بمريوط

قام قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم الأحد الموافق 2 مارس 2014م بتدشين مذابح بدير الشهيد العظيم مارمينا العجائبي بمريوط على اسم: 1. الشهيد مارمينا. 2. القديس أنبا أنطونيوس. 3. الآباء السواح. 4. القديس البابا كيرلس السادس. أيضاً نال خمسة رهبان سر الكهنوت ( القسيسية ) بيد قداسته وهم بالترتيب: 1. القس باڤلي آڤا مينا. 2. القس متى آڤا مينا. 3. القس جيروم آڤا مينا. 4. القس مقار آڤا مينا. 5. القس أمبروسيوس آڤا مينا. أيضاً قام قداسته مع الآباء المطارنة والأساقفة بترقية سبعة رهبان قسوس إلى رتبة القمصية وهم بالترتيب: 1. القمص سرابيون آڤا مينا. 2. القمص تداوس آڤا مينا. 3. القمص برصنوفيوس آڤا مينا. 4. القمص أبيفانيوس آڤا مينا. 5. القمص أنطونيوس آڤا مينا. 6. القمص مكاريوس آڤا مينا. 7. القمص إيساك آڤا مينا. واشترك مع قداسته الآباء الأجلاء من المطارنة والأساقفة: ـ نيافة الأنبا باخوميوس ـ مطران البحيرة ومطروح والخمس المدن الغربية. ـ نيافة الأنبا متاؤس ـ أسقف ورئيس دير السيدة العذراء مريم ( السريان ). ـ نيافة الأنبا مرقس ـ أسقف شبرا الخيمة. ـ نيافة الأنبا إشعياء ـ أسقف طهطا وجهينه وتوابعهما. ـ نيافة الأنبا سرابيون ـ أسقف لوس أنجيلوس بأمريكا. ـ نيافة الأنبا بيسنتي ـ أسقف حلوان والمعصرة وتوابعها. ـ نيافة الأنبا ديمتريوس ـ أسقف ملَّوي وأنصنا والأشمونين ورئيس ير القديس أبو فانا بملَّوي. ـ نيافة الأنبا توماس ـ أسقف القوصية ومير. ـ نيافة الأنبا مارتيروس ـ الأسقف العام لكنائس شرق السكة الحديد. ـ نيافة الأنبا قزمان ـ أسقف سيناء الشمالية. ـ نيافة الأنبا كيرلس آفا مينا ـ أسقف ورئيس دير الشهيد العظيم مارمينا العجائبي بمريوط. ـ نيافة الأنبا إرميا ـ الأسقف العام ورئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي. ـ نيافة الأنبا مينا ـ أسقف ورئيس دير الشهيد العظيم مارجرجس بالخطاطبة. ـ نيافة الأنبا دانيال ـ أسقف ورئيس دير الأنبا بولا بالبحر الأحمر. ـ نيافة الأنبا ثيئودوسيوس ـ أسقف الجيزة ووسطها. ـ نيافة الأنبا صليب ـ أسقف ميت غمر ودقادوس وديارب نجم. ـ نيافة الأنبا مينا ـ أسقف ميسيسوجا وفانكوفر بغرب كندا. ـ نيافة الأنبا أبيفانيوس ـ أسقف ورئيس دير أبو مقار بوادي النطرون. ـ نيافة الأنبا يوحنا ـ أسقف شمال الجيزة ( إمبابة والوراق ). ـ نيافة الأنبا يوليوس ـ الأسقف العام لكنائس مصر القديمة.

قداسة البابا تواضروس الثاني يقوم بسيامة ثلاثة من الآباء الكهنة بالإسكندرية

قداسة البابا تواضروس الثاني يقوم بسيامة ثلاثة من الآباء الكهنة بالإسكندرية ترأس قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم السبت 1 مارس 2014م صلاة القداس الإلهي بالكاتدرائية المرقسية بالإسكندرية، وقام بسيامة ثلاثة من خدام الكنيسة آباء كهنة، وشارك في الصلاة: ـ نيافة الأنبا كيرلس آڤا مينا أسقف ورئيس دير الشهيد العظيم مارمينا بمريوط. ومن آباء سكرتارية قداسته: ـ القمص بيجول السرياني. ـ القس أنجيلوس إسحق. ـ القس أمونيوس عادل. وأيضاً وكيل البطريركية القمص رويس مرقس، ولفيف من الآباء كهنة الإسكندرية. وحضر القداس جموع كثيرة من الشعب وأُسر الآباء الذين تمَّت سيامتهم. وألقى قداسته عظة عن الرعاية وأبوة الكاهن في خدمته ورعايته لشعبه تتلخَّص في أن الكاهن يُجاهد مع نفسه كل يوم لكي يكون قلبه مُتسع ليضم التائبين، ومُتسع في فكره كما قدَّم السيد المسيح مثل السامري الصالح وبالتالي تتسع خدمته ليجذب نفوس كثيرة للمسيح. أيضاً دور زوجة الكاهن تشترك معه في الخدمة لأنه قبل أن يخدم الكاهن الكنيسة خدم بيته. وذكر قداسة البابا أن الحصاد كثير ولكن الفعلة قليلون ويقصد الفعلة بالكاهن والأسقف والبطريرك. وبعد صلاة الصلح ـ كطقس الكنيسة القبطية ـ بدأت طقوس سيامة الآباء الجُدُد وهم: 1 ـ القس مرقس كاهناً على كنيسة السيدة العذراء والقديس يوحنا الحبيب بمنطقة جناكليس. 2 ـ القس بيجول كاهناً على كنيسة الشهيد مارجرجس والقديس الأنبا شنوده رئيس المتوحدين بمنطقة الطابية. 3 ـ القس رافائيل كاهناً عاماً على مدينة الإسكندرية.

قداسة البابا تواضروس الثاني يستقبل وفد من البرلمان الألماني برئاسة فولكر كاودر رئيس الكتلة البرلمانية لاتحاد حزبي الديمقراطي المسيحي والاجتماعي المسيحي

قداسة البابا تواضروس الثاني يستقبل وفد من البرلمان الألماني برئاسة فولكر كاودر رئيس الكتلة البرلمانية لاتحاد حزبي الديمقراطي المسيحي والاجتماعي المسيحي استقبل اليوم الخميس الموافق 27 فبراير 2014م قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الأسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية وفد من البرلمان الألماني برئاسة فولكر كاودر رئيس الكتلة البرلمانية لاتحاد حزبي الديمقراطي المسيحي و الاجتماعي المسيحي( وهو الاتحاد الحاكم في ألمانيا) وتناول اللقاء الحديث عن الرؤية المستقبلية للأوضاع في مصر وقد علق قداسة البابا قائلا: إن خارطة الطريق بدأت بالدستور والأن يجري الاعداد للانتخابات الرئاسية ومصر ينتظرها مستقبل أفضل واضاف قداسته قائلا: خلال هذا العام حدثت بعض العلامات التي توحي بوجود فكر جديد مثل زيارة رئيس الجمهورية المستشار عدلي منصور للمقر الباباوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية للتهنئة بعيد الميلاد المجيد والتي تعتبر الزيارة الأولى من نوعها وايضا لقاءتنا مع المشير السيسي مؤشر جيد وايجابي وكذلك العلاقات الطيبة مع المملكة العربية السعودية واستقبالهم لاسقف قبطي لزيارة الأقباط الذين يعملون في المملكة وقد حضر اللقاء القس انجيلوس اسحق والقس امونيوس عادل من سكرتارية قداسة البابا.

قداسة البابا تواضروس الثاني يقوم بسيامة سبعة من الآباء الكهنة

الآباء الكهنة الذين تمَّت سيامتهم يوم الخميس 27 فبراير 2014م: 1. يسري سعيد وصفي بِاسم القس بيشوي سعيد ( على مذبح الملاك ميخائيل والأنبا شنوده بعياد بك بشبرا الجنوبية ـ القاهرة ). 2. جون نبيل حليم بِاسم القس بطرس نبيل. 3. فادي كامل ساويرس القس كيرلس كامل. 4. هاني وليم عبده بِاسم القس بولا وليم. على مذبح الشهيد العظيم مارمرقس بمصر الجديدة ـ القاهرة. 5. هاني صموئيل أمين بِاسم القس صموئيل صموئيل ( على مذبح الشهيد مارمينا وأبي سيفين ـ كولومب ـ فرنسا ). 6. ماركو يوسف زكي بِاسم القس أنجيلوس يوسف ( على مذبح الملاك رافائيل بفرنسا ). 7. مرقس حسني فخري بِاسم القس مرقس حسني ( على مذبح كنيسة مارمرقس بلندن ـ إنجلترا ). تهانينا القلبية لهذه السيامة المباركة.

كلمة قداسة البابا تواضروس الثاني في قداس سيامة سبعة من الآباء الكهنة صباح يوم الخميس الموافق 27 فبراير 2014م

كلمة قداسة البابا تواضروس الثاني في قداس سيامة سبعة من الآباء الكهنة صباح يوم الخميس الموافق 27 فبراير 2014م كلمة قداسة البابا تواضروس الثاني يوم الخميس الموافق 27 فبراير 2014م في قداس سيامة الآباء الكهنة والتي جاء فيها: هذا الصباح يوم الخميس من الأسبوع الأول في الصوم المقدس ويتكلَّم عن الحصاد في حياة الإنسان، ونحن في هذه الأيام المقدسة أيام الصوم وهى من أغلى أيام السنة وأكثرها أهمية في مسيرة الإنسان الروحية. والصوم المقدس معروف في كنيستنا سواء من ناحية التاريخ أو من ناحية الطقس، إنها فترة هامة جداً لكل إنسان، نقرأ فى سير الآباء كيف كانوا يتوحدون فى هذه الفترة ويقضون كل أيامها فى توبة، والحقيقة فترة الصوم تدور بين نقطتين مهمين جداً: 1. نقطة الانقطاع. 2. نقطة الاتضاع. الصوم يتميز بفترات الانقطاع الطويل نحن نصوم الصوم النباتي، وفي الصوم الكبير تكون فترات الانقطاع وتمتد وتكبر مع أسابيع الصوم ولكن الانقطاع في ذاته له معنى إن كان على مستوى الجسد فهو يُساعد الإنسان أن يُقوِّي إرادته، فالإنسان عندما يصنع أي خطية إنما يسقط فيها، إنما تكون بالإرادة أو بغير الإرادة، قد تكون بالمعرفة أو بغير المعرفة، فتأتي فترة الصوم وفترة الانقطاع لكي ما يُقوِّي الإنسان إرادته، وبالتالي يكون له الحرص الأكثر في حياته، ويكون إنسان دقيق في كل فعل يفعله، وكل قول يقوله، حتى وكل فكر يأتي إليه. نصوم الصوم النباتي لكي نتذكَّر أيام الفردوس، حيث كان آدم وحواء قبل الخطية. والطعام النباتي له طاقة هادئة يعطيها للإنسان، ويُعطي الإنسان شيء من الضبط، لأن كل مَن يُجاهد يضبط نفسه في كل شيء. والصوم زي ما فيه الطعام النباتي، فيه أيضاً عدم الانشغال بكثرة الأطعمة، لكن الصوم لا يدور فقط في دائرة الطعام ولكن الأهم هى دائرة الانقطاع، فليس الانقطاع عن الطعام فقط، ولكن الانقطاع أيضاً عن الخطية ومصادر الخطية وتوابعها. فترة الصوم هى فترة انقطاع بالحقيقة ... انقطاع عن كل شيء يُشوِّه حياته، أو يُشوِّه قلبه. فترة الانقطاع هى فترة جهادية في حياة الإنسان الروحي، فيها يُجاهد مع ذاته ضد أي خطية بأي صورة من صور الخطية. الصوم بأيامه كلها مبنية على فكرة الانقطاع ... الكنيسة تعمل قداسات متأخرة للتدقيق، والكنيسة تُعلِّمنا الانشغال بكلمة اللَّه وليس بكلام الناس. والكنيسة تُعلِّمنا فترات الاعتكاف والخُلوة. والكنيسة تُعلِّمنا النُّسكيات كمثل الميطانيات وهكذا... المهم السؤال في حياة الإنسان: هل تستفيد من هذا الانقطاع؟ فكرة الانقطاع في حياة الإنسان فكرة من أجل أن تكون حياته ليست أرضية بل سماوية، هو يحاول أن ينقطع ولو إلى قليل عن كل ما يربطه بالأرض إن كان طعاماً أو كلاماً أو حتى حركة، والهدف من وراء ذلك أن يسمو فى فِكْرِهِ، ويَسْمُو في علاقاته مع مسيحه ومع السماء. وفكرة الانقطاع فكرة مُهمة حتى إنها تعيش فى الكنيسة، فالإنسان عندما يُكرِّس نفسه إنما ينقطع عن العالم، عندما يُقرِّر أن تكون حياته من أجل المسيح ومن أجل الخدمة ومن أجل الكنيسة هى الحياة المنقطعة عن العالم. ففكرة الانقطاع ليست فقط في الصوم ولكنها فى كل حياة الإنسان وهى عمل لازم للحياة الروحية، وفى حياتنا بصفة عامة. ده أوَّل الموضوع لكن آخر الموضوع أن الانقطاع إن سار فيه الإنسان بأمانة وبإخلاص وبشمولية يستطيع أن يصل إلى شكل من أشكال الاتضاع.... اتضاع الانسان يعني الإنسان الذي يستطيع أن يقف أمام ذاته، ويستطيع أن يقف أمام حرب الذات، والذات التي تحاول أن تُسْقِطْ الإنسان في خطايا كثيرة، من أهمها خطايا الكبرياء والتعاظم والافتخار والاحساس بالنفس دون الاحساس بالآخر .... الاتضاع أرض حاملة لكل الأثمار، وحاملة لكل الفضائل. والعالم يُحاول أن يجعل للإنسان ذات والذات هذه تقف أمامه كحجر عثرة أحياناً في الخدمة أو الأسرة او الكنيسة. إن بحث الإنسان عن أصل الخطية يجد أنها في الأصل ذات الإنسان، فهى التي تُسْقِطه. ولذلك يا إخوتى فترة الصوم المُقدَّس هى فترة تبدأ من المحسوس وهو الطعام والانقطاع عنه لكي ما ننمو يوماً فيوماً ونصل إلى حالة الاتضاع، ونتذوَّق هذا الاتضاع الذي يصل بنا إلى يوم خميس العهد حيث ينحني المُعلِّم والسيد ويغسل أرجل تلاميذه ... يظل الإنسان في جهاده كل يوم في الصوم إلى أن يصل إلى حالة الاتضاع التي رأيناها في ربنا يسوع المسيح في حال تجسده وهو ينحني أمام كل تلميذ ويغسل قدميه هذه هى صورة المسيحية، وعندما ينحني ويغسل أقدام تلاميذه نصل إلى صليب ربنا يسوع المسيح حيث يقف الإنسان عند الصليب ويقول مع المسيح: "صُلِبْت فأحيا لا أنا بل المسيح يحيا فيَّ". في فترة الصوم المقدس إعتادت الكنيسة أن تستخدم هذه الفترة لكي ما تُكرِّس من أبنائها مَن يخدموه ... نحن نفرح في هذا الصباح المُبارَك أن كنيستنا تُقدِّم من أبنائها سبعة من الشمامسة لكي ما يصيروا آباء كهنة فى خدمة الكنيسة هنا في القاهرة وفي فرنسا وفي إنجلترا. والحقيقة زي ما السيد المسيح قال: "الحصاد كثير ولكن الفعلة قليلون فاطلبوا إلى رب الحصاد أن يرسل فعلة لحصاده"، في هذه الكلمات القليلة نقف أمام كلمة الفَعَلة لم يتذكَّر فقط كلمة خدام لكن ذكر كلمة الفعلة ... والفعلة يعني أصحاب التأثير، أصحاب الفعل، وليسوا أصحاب الكلام فقط... الحصاد كثير في كل زمان حصاد المسيح كثير، وزي ما ذكرت في البداية إن إنجيل هذا الصباح يتحدَّث عن الحصاد، والحصاد في كل يوم .. والحصاد بالمعنى الروحي فكرة مرتفعة جداً، الحصاد كثير، ومَن يعرفون المسيح، ومَن يولدون في المسيح، ومَن يسيرون في المسيح في كل يوم كثير جداً ولذلك العمل يتطلَّب وجود دائماً فَعَلة، والعمل الذي يتطلَّب فَعَلَة يتطلَّب في الحقيقة تفرُّغ كامل من أجل خدمة ربنا يسوع المسيح فى كنيسته المُقدَّسة. الشمامسة والأخوة الذين بنعمة المسيح رُسِمُوا كهنة في هذا الصباح إنما للخدمة في كنائسهم هنا في القاهرة في كنيسة القديس مارمرقس الرسول بمصر الجديدة ثلاثة من الأخوة. وفي كنيسة الملاك ميخائيل والأنبا شنودة بعياد بك، وأيضا اثنان في خدمة الكنيسة القبطية في فرنسا، وآخر في خدمة الكنيسة القبطية في المملكة المتحدة، وزي ما إحنا شايفين الكنيسة تمتد وتنمو وتنتشر وتحتاج إلى القلوب التي تتكرَّس بالحقيقة، وهو فخر لكل أسرة أن تُقدِّم من أبنائها أو بناتها مَن يتكرَّسون، فهذا فخر أن الإنسان يستطيع بإرادته أن يُفرّغ حياته من الاهتمامات الأرضية لكي ما تكون كل اهتماماته خلاص النفوس، وأن يكون لكل نفس نصيب في السماء... الأخوة الذين بنعمة المسيح صاروا كهنة، يسير العمل الأول ليهم هو عمل الافتقاد والبحث عن كل إنسان، فهذا هو عمل الكاهن الأول عمله الخارجي أن يفتقد كل إنسان في أي مكان، وافتقاد الأب الكاهن لرعيته ولكل فرد دون أن ينسى إنساناً هو كمثل افتقاد اللَّه للبشرية عندما "أحبَّ اللَّه العالم حتى بذل ابنه الوحيد لكي لا يهلك كل مَن يؤمن به بل تكون له الحياة الأبدية"، فهذا هو قانون الافتقاد زي ما اللَّه صنع مع الإنسان، وفي محبته القوية نزل إلينا وتجسَّد بيننا، والكلمة صار جسداً وحل بيننا لكي ما يتلامس مع كل إنسان ويصير اسمه عمانوئيل اللَّه معنا. الكاهن عمله الأساسي أن يفتقد قلب كل إنسان، وهذه الصورة صورة هامة جداً... هو يفتقد الإنسان في مكانه، وهو يفتقد الإنسان بالتعليم، وهو يفتقد الإنسان بالخدمة هو يفتقد شغله الشاغل هو الرعية والبشر وكل إنسان. وعمل الافتقاد عمل في غاية الأهمية في تقليدنا الكنسي، وعندما يزور الكاهن البيت في التقليد الكنسي القبطى القديم والعبارة المشهورة في المجتمع المصري: "إحنا زارنا النهارده المسيح" والعبارة هذه عبارة قبطية وتقليدية قديمة إحنا زارنا المسيح، وأي كرامة ينالها هذا الأب الكاهن عندما يراه الناس حاملاً مسيحه ولابساً مسيحه ويفتقد الإنسان. والافتقاد يا إخوتى ليس هو المجاملة والافتقاد مش مجرد زيارة، لكن الافتقاد هو عبارة عن اهتمام وانشغال بالنفوس وهذا عمل هام جداً، ولذلك عندما نقيم الآباء الكهنة وهم فى مراحل الشباب الناضج إنما تتوفَّر لديهم القدرة والصحة على الحركة، ففي أوقات الخدمة وفي عمر الخادم أو الكاهن أو الأسقف في فترات صحته القوية يتحرَّك كثيراً ويفتقد ويبحث ويزور، وعندما تتقدَّم صحته وتتقدَّم حياته وعمره يحتاج إلى قسط من الراحة وبالتالي تكون هناك أعمال أخرى كعمل الاعتراف مثلاً أو عمل القراءة أو التأليف أو الكتابة كعمل التعليم يكون أكثر لكن في أمور الحياة التكريسية يحتاج الإنسان إلى هذا الافتقاد وأن يستغل كل وقته من أجل افتقاد الرعية كاملة وهذه الوصية أوصيها للآباء الذين سيخدمون هنا في القاهرة فهى تحتاج إلى هذا جداً، وأيضاً لإخواتنا وكنائسنا الموجودة فى الخارج، لأنَّ الرعية موجودة في كل مكان، فممكن يسافر مئات الكيلومترات علشان يوصل لأسرة، ونشكر ربنا أن الافتقاد النهارده بالزيارة، لكن ممكن استخدام وسائل أخرى مُعيَّنة أو مساعدة كالتليفون والرسائل والنت والحاجات المتطورة لكن يقف على رأسها الافتقاد الشخصي باعتبار أن هذا الافتقاد هو التواصل الحقيقي بين الراعي والرَّعية. الكاهن أيضاً يحتاج فى حياته عندما يأخذ هذه الكرامة أن يحيا في نقاوة سلوك، طبعاً أنا لمَّا بقول الكاهن لم أقصد الكاهن كفرد ولكن الكاهن وأسرته زوجته الفاضلة وأبناءه الأحباء، فهُم وحدة واحدة يحتاج إلى النقاوة السلوكية. فعندما نقول في صلواتنا: "أعطي بهائاً للإكليروس" كلمة البهاء تعنى شيئين: البهاء يقصد به النقاوة القلبية "طوبى لأنقياء القلب لأنهم يعاينون اللَّه" نقاوة القلب والكاهن فى خدمته يحمل كثيراً ولذلك يحتاج إلى نقاوة القلب كثيراً البهاء عبارة عن نقاوة داخلية، وأيضاً لمعان خارجي، واللمعان الخارجي أقصد به القدوة، فالكاهن عندما يُصلِّي ويقول: أعطي بهائاً للإكليروس، هذه النعمة يارب ساعد فيها هذا الإكليروس أن يكون فى قلبه نقاوة وفي حياته الخارجية لمعان واللمعان يعني القدوة كما قال القديس بولس الرسول لأهل كورنثوس: "تمثَّلوا بي كما أنا أيضا بالمسيح"، تصوَّر كده خادم يقدر ويقول تمثّلوا بي كما أنا أيضاً بالمسيح، يعنى كأنه يحمل بالحقيقة صورة المسيح لِمَن يخدمه، والكاهن فيما يُساعد كل إنسان على توبته يحتاج هو إلى التوبة، فلا يصح أن يصير الكاهن فى بدايه حياته الكهنوتية شغال وراعي وعمال يتحرك وواخد باله من نفسه، وعندما تمتد الأعوام به ينسى، ويَنسى حياة التوبة، فالكاهن عمله "برسفيتيروس" يعني: "مُصلِّي أو شفيع"، هو يُصلِّي ويتشفَّع، لكن من ناحية الفعل هو يساعد كل إنسان على توبته، الكنيسة تُفرِّغه من أي مسؤلية، من أي شغل خالص لا يكون مرتبط بالعالم بأي شيء على أنه يكون فى خدمته ووقته المتوفِّر يصير مساعداً لتوبة كل إنسان، لكنه هو أيضاً محتاج هذه التوبة، وهذا شيء أساسي فى حياتنا أنه يبحث عن تنقية قلب كل إنسان، ولكنه أيضاً يُنقِّي قلبه. إذاً يا إخوتى الأحباء، ونحن نفرح جميعاً في إقامة هؤلاء الأخوة رُعاة في خدمة الكنيسة وخدمة ربنا يسوع المسيح، إنما نوصيهم بالافتقاد الدائم والمستمر على قدر الطاقة وقدر الصحة. ونوصيهم أيضاً بالنقاوة في حياتهم القلبية، وفي سلوكهم الروحي أمام الرَّعيَّة وأمام اللَّه وبالحاجتين دول أن يكون أمين في افتقاده ويكون نقي فى حياته، فالحاجتين دول يصنع بهم اللَّه إكليل ويعطيه اللَّه له فيصير بالحقيقة أب وتتميَّز فيه روح الأبوة وتشعر وأنت بتسلّم على الكاهن مش بحسب سنه لكن تشعر بروح الأبوة التي تتدفَّق منه كل مَن يخدم الآباء الكهنة والآباء الأساقفة والشمامسة وكل مَن يخدم يحتاج إلى الصلوات الكثيرة التي تُساعده، نحتاج جميعاً إلى هذه الصلوات التي تسند والتي تُعين الكاهن في خدمته الكثيرة. المسيح يُبارِك حياتهم وأُسرهم وأولادهم وبناتهم، ويُبارِك عائلتهم وكنائسهم التي سيخدمون فيها، وكل الآباء الذين رسموا النهارده سيَخدمون مع آباء فهُم لن يكونوا في كنائس بمفردهم لكن هيكون هناك ارتباط بالآباء الموجودين معاهم وبالتالي كل هذا مُشجِّع على أن تكون حياتهم وخدمتهم مقبولة أمام اللَّه. يا أحبائي ونحن في فترة هذا الصوم المُقدَّس أن نعيش اﻻتضاع في معناه الواسع وأن نتذوَّق ونُمارِس اﻻتضاع في حياتنا كل يوم، وأن يُبارِك في هؤﻻء الذين سيخدمون اسمه القدوس ﻹلهنا كل مجد وكرامة من الآن وإلى اﻷبد، أمين.

قداسة البابا تواضروس الثاني يقوم بسيامة سبعة من الآباء الكهنة

ترأس قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم الخميس 27 فبراير 2014م صلاة القداس الإلهي، والذي قام فيه قداسته بسيامة سبعة من الآباء الكهنة، وهم: 1. القس بولا وليم. 2. القس كيرلس كامل. 3. القس بطرس نبيل. على مذبح الشهيد العظيم مارمرقس بمصر الجديدة ـ القاهرة. 4. القس بيشوي ( على مذبح الملاك ميخائيل والأنبا شنوده بعياد بك بشبرا الجنوبية ـ القاهرة ). 5. القس صموئيل ( على مذبح الشهيد مارمينا وأبي سيفين بكولومب بفرنسا ). 6. القس أنجيلوس ( على مذبح الملاك رافائيل في فرنسا ). 7. القس ماركوس ( على مذبح السيدة العذراء مريم والقديس البابا كيرلس السادس في لندن بإنجلترا ).

تعزية قداسة البابا تواضروس الثاني في الشهداء السعة الذين استشهدوا بقرية جروثة شرقيِّ ليبيا

تعزية قداسة البابا تواضروس الثاني في الشهداء السعة الذين استشهدوا بقرية جروثة شرقيِّ ليبيا تعزية قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية في الشهداء السبعة الذين استشهدوا بقرية جروثه القريبة من بني غازي شرقيِّ ليبيا: نُقدِّم كل التعازي لأُسر أحبائنا الذين راحوا ضحية للغدر فى ليبيا وأيضاً لكل أحبائنا على أرض مصر الذين يتعرَّضوا وتعرضوا ليد الغدر ويد الإرهاب البغيض الذي لا يأتي بأي منفعة على الإطلاق ونُعزِّي هذه الأُسر، ونثق أن إخوتنا الأحباء الذين سبقونا إلى السماء يرفعوا قلوبنا للسماء، ويجعلونا ننظر إلى السماء ونشتهي اليوم الذي نتقابل فيه جميعاً في السماء.

وصول جثامين الشهداء الأقباط السبعة إلى مطرانية سوهاج ويرأس صلوات الجناز نيافة الحَبر الجليل الأنبا باخوم أسقف سوهاج والمنشاة والمراغة

وصول جثامين الشهداء الأقباط السبعة إلى مطرانية سوهاج ويرأس صلوات الجناز نيافة الحَبر الجليل الأنبا باخوم أسقف سوهاج والمنشاة والمراغة وسط حضور جمع غفير من المصريين مسلمين ومسيحيين وبمشاعر جياشة اختلطت فيها دموع الحزن على فراق الأحباء بروح الثقة والفخر أنهم في مكان أفضل في فردوس النعيم. استقبلت محافظة سوهاج يوم الأربعاء 26 فبراير 2014م أبناءها السبعة الذين استشهدوا بقرية جروثة القريبة من بني غازي شرقيِّ ليبيا من قبل مجموعة إرهابية مسلحة مساء السبت الماضي. وقد كانت جثامين الشهداء قد وصلت إلى مطار القاهرة في الساعة الواحدة والربع ظهر يوم الأربعاء 26 فبراير على متن طائرة مصر للطيران القادمة من ليبيا ... حيث نقلتهم الطائرة العسكرية التي صدَّق المشير عبد الفتاح السيسي على تخصيصها لنقلهم من مطار القاهرة إلى مطار سوهاج الذي وصلته حوالي الساعة الخامسة ونصف مساءاً .. لتحملهم سيارات إسعاف إلى مطرانية سوهاج حيث أُقيمت صلوات الجناز بكنيسة الشهيد العظيم مارجرجس بسوهاج الساعة السابعة مساءاً برئاسة نيافة الحَبر الجليل الأنبا باخوم أسقف سوهاج والمنشاة والمراغة والذي ألقى كلمة قدَّم فيها تعازي قداسة البابا تواضروس الثاني الذي يتابع الحادث من بدايته مع المسئولين وكذلك نيافة الأنبا باخوميوس ... وقال: "اننا ننتظر عدالة السماء التي نثق أنها ستأتي وأننا نتعزَّى لأنهم ماتوا بسبب تمسكهم بالإيمان ونفتخر كإيبارشية لأنه صار لنا شهداء في السماء. وقد حضر صلاة الجناز: اللواء/ محمود عتيق محافظ سوهاج. اللواء إبراهيم صابر مدير الأمن. الشيخ زين العابدين المستشار الديني لمحافظ سوهاج ووفد من رجال الأزهر الشريف ولفيف كبير من القيادات التنفيذية والشعبية. وقد شارك في صلاة الجنازة الأحبار الأجلاء أصحاب النيافة: ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا بساده أسقف أخميم وساقلته. ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا مرقوريوس أسقف جرجا. ـ القمص ويصا الشنودي أمين دير الأنبا شنوده بسوهاج. ولفيف من الآباء الكهنة والرهبان من إيبارشيات محافظة سوهاج والأديرة المتآخمة لها.

استقبال رئيس الوزراء المُكلَّف/ إبراهيم محلب والوفد المرافق لسيادته لتقديم التعزية لقداسة البابا تواضروس الثاني والكنيسة القبطية في المصريين الأقباط السبعة الذين استشهدوا بقرية جروثة شرقيِّ ليبيا

استقبال رئيس الوزراء المُكلَّف/ إبراهيم محلب والوفد المرافق لسيادته لتقديم التعزية لقداسة البابا تواضروس الثاني والكنيسة القبطية في المصريين الأقباط السبعة الذين استشهدوا بقرية جروثة شرقيِّ ليبيا استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بالمقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالأنبا رويس بالعباسية مساء يوم الأربعاء الموافق 26 ديسمبر 2014م، بعد انتهاء محاضرته قداسته مباشرةً: ـ السيد رئيس الوزراء المُكلَّف/ إبراهيم محلب. ـ الدكتورة/ غادة والي المُرشَّحة وزيرة للتضامن اﻻجتماعي. ـ اللواء/ عمرو عبد المنعم أمين عام مجلس الوزراء. ـ الدكتور/ شريف شوقي المستشار الإعلامي. ـ بالإضافة للسادة مسئولي المراسم بمجلس الوزراء. وذلك لتقديم التعزية لقداسة البابا تواضروس الثاني والكنيسة القبطية في المصريين الأقباط السبعة الذين استشهدوا بقرية جروثه القريبة من بني غازي. وفي كلمته وصف رئيس الوزراء الشهداء بأنهم إخوتنا وأهلنا، وأن ما حدث لهم هو عمل ناتج عن تعصُّب أعمى. وقد شكر قداسة البابا السيد رئيس الوزراء على اهتمامه وحضوره للتعزية.

وصول جثامين الشهداء الأقباط السبعة إلى مطرانية سوهاج ويرأس صلوات الجناز نيافة الحَبر الجليل الأنبا باخوم أسقف سوهاج والمنشاة والمراغة

وصول جثامين الشهداء الأقباط السبعة إلى مطرانية سوهاج ويرأس صلوات الجناز نيافة الحَبر الجليل الأنبا باخوم أسقف سوهاج والمنشاة والمراغة وسط حضور جمع غفير من المصريين مسلمين ومسيحيين وبمشاعر جياشة اختلطت فيها دموع الحزن على فراق الأحباء بروح الثقة والفخر أنهم في مكان أفضل في فردوس النعيم. استقبلت محافظة سوهاج يوم الأربعاء 26 فبراير 2014م أبناءها السبعة الذين استشهدوا بقرية جروثة القريبة من بني غازي شرقيِّ ليبيا من قبل مجموعة إرهابية مسلحة مساء السبت الماضي. وقد كانت جثامين الشهداء قد وصلت إلى مطار القاهرة في الساعة الواحدة والربع ظهر يوم الأربعاء 26 فبراير على متن طائرة مصر للطيران القادمة من ليبيا ... حيث نقلتهم الطائرة العسكرية التي صدَّق المشير عبد الفتاح السيسي على تخصيصها لنقلهم من مطار القاهرة إلى مطار سوهاج الذي وصلته حوالي الساعة الخامسة ونصف مساءاً .. لتحملهم سيارات إسعاف إلى مطرانية سوهاج حيث أُقيمت صلوات الجناز بكنيسة الشهيد العظيم مارجرجس بسوهاج الساعة السابعة مساءاً برئاسة نيافة الحَبر الجليل الأنبا باخوم أسقف سوهاج والمنشاة والمراغة والذي ألقى كلمة قدَّم فيها تعازي قداسة البابا تواضروس الثاني الذي يتابع الحادث من بدايته مع المسئولين وكذلك نيافة الأنبا باخوميوس ... وقال: "اننا ننتظر عدالة السماء التي نثق أنها ستأتي وأننا نتعزَّى لأنهم ماتوا بسبب تمسكهم بالإيمان ونفتخر كإيبارشية لأنه صار لنا شهداء في السماء. وقد حضر صلاة الجناز: اللواء/ محمود عتيق محافظ سوهاج. اللواء إبراهيم صابر مدير الأمن. الشيخ زين العابدين المستشار الديني لمحافظ سوهاج ووفد من رجال الأزهر الشريف ولفيف كبير من القيادات التنفيذية والشعبية. وقد شارك في صلاة الجنازة الأحبار الأجلاء أصحاب النيافة: ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا بساده أسقف أخميم وساقلته. ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا مرقوريوس أسقف جرجا. ـ القمص ويصا الشنودي أمين دير الأنبا شنوده بسوهاج. ولفيف من الآباء الكهنة والرهبان من إيبارشيات محافظة سوهاج والأديرة المتآخمة لها.

كلمة قداسة البابا تواضروس الثاني في الدورة الثانية لبيت العائلة المصرية يوم الأربعاء 26 فبراير 2014م

كلمة قداسة البابا تواضروس الثاني في الدورة الثانية لبيت العائلة المصرية يوم الأربعاء 26 فبراير 2014م وقد جاء فيها: سعيد أن أرى هذا الجمع من الأئمه والكهنة ... ونحن علاقتنا مع فضيلة الإمام الأكبر الدكتور/ أحمد الطيب شيخ الجامع الأزهر طيِّبة وممتازة، وأنا أسعد في كل مرة أتقابل فيها معه فهو أحد أعمدة الكيان المصري .... إن مصر يا أحبائي وطن فريد في: التاريخ ـ الجغرافية ـ الطبيعة ـ الحضارة ـ التجانس..... ومصر وطن شكله الجغرافى مربع 1000 × 1000 ضلعين على الشواطئ المائية وضلعين على أماكن صحراوية، وفكرة المُربَّع تعني إعتدال الشخصية، فنظرتنا متوازنة ومتعادلة .. والمصري نشأ على الأرض الطيِّبة وأخذ التوازن والاعتدال، ولذلك في أصل الفراعنة أو المسيحية أو الإسلامية لا نسمع تطرُّف لأن الاعتدال فى جيناتنا .... إن حقيقة مصر حقيقة ثلاثية تضم الإنسان والأرض والنهر فحدث إرتباط ثلاثى في حقيقة الحياة المصرية. مصر في التاريخ معروفةً بالاعتدالية والوسطية " الطريق الوسطى خلصت كثيرين "، ونحن على أرض مصر نتناول في الأمثال: " الجار قبل الدار "، " الصديق عند الضيق ". في طفولتنا تصادقنا وتصاحبنا عن طريق المدرسة ـ الجيرة ـ الشارع ـ وسيلة المواصلات، وصارت صداقات لا تنظر إلى الدين وتحمل ذكريات رائعة .... في مصر نحن فى حالة اندماج طيبة وفى حالة محبة أخوية تضم الجميع كلنا نعلم أن بعد حياتنا سنقف أمام الديان العادل ونعطى حساب وكالتنا. ولذا نحن كرجال دين محتاجين أن نُعزِّز ذلك المبدأ، فماذا سنقول للَّه عندما نقف أمامه ونحن أكثر دول العالم نحب ديننا فالأزهر حارس الإسلام، والكنيسة حارسة المسيحية، ونشأت الأديان منذ قِدَم التاريخ، فالفراعنة لم يتركوا لنا قصور ولكنهم تركوا لنا معابد ومقابر وأهمهم الهرم وذلك بسبب اهتمامهم بالخلود ( الحياة القادمة ). هل من الممكن نؤهِّل الأجيال القادمة حتى يكون لهم نصيب صالح فى الحياة القادمة. اللَّه خلق لنا العقل فى قمة قامة الإنسان لأنه وسيلة الإتصال مع اللَّه. الإنسان 3H: الإنسان كائن يُفكِّر. الإنسان كائن يعمل. الإنسان كائن يعبد. فالعقل زينة ( يكمل حياتى ). نحن كأئمة مُبارَكين وكهنة مُبارَكين قلوبنا تشبه الرُّمان، فعندما تفتح الرُّمان ستجد فصوص مرصوصة بغاية الجمال والتناسق. فقلب رجل الدين قلب كبير يتسع القلب بالحب للكل هذه فضيلة يجب أن نقتنيها. أيها الأخ المُبارَك جاهد أن يتسع قلبك وأن يكون الكل مرصوص فى قلبك زي فصوص الرُّمان ... يجب أن نكون قد مهدنا أجيال كلها محبة. سعيد بلقائى معكم اليوم وأنا دائم الإتصال والزيارة مع فضيلة الإمام الأكبر وفضيلة المفتى ووزير الأوقاف. أُقدِّم تقديري لجميعكم ولبيت العائلة فهو يحمل معاني دافئة جداً ... أشكر الأحباء الإعلاميين. أرجو أن أراكم دائماً وأعلم أخباركم وأتمنى أن تكونوا قدر المسئولية تجاه مصر، وأن نكون مستعدين أمام اللَّه.

قداسة البابا تواضروس الثاني يلتقي وفد من بيت العائلة المصرية وذلك في ختام اللقاء الأول للدورة الثانية للخطاب الديني

قداسة البابا تواضروس الثاني يلتقي وفد من بيت العائلة المصرية وذلك في ختام اللقاء الأول للدورة الثانية للخطاب الديني إلتقى يوم الأربعاء 26 فبراير 2014م قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية وفد من بيت العائلة المصرية في المقر البابوي في الكاتدرائية المرقسية بالأنبا رويس بالعباسية وذلك في ختام اللقاء الأول للدورة الثانية للخطاب الديني. والجدير بالذِّكر أن بيت العائلة المصرية قد نظَّم الدورة الأولى والتي ضمَّت أربعة لقاءات للمجموعة الأولى من الأئمة والقسوس خلال عام 2013. وهذا هو اللقاء الأول بالدورة الجديدة لعام 2014م والتي تضُم أربع لقاءات أيضاً، وقد شارك فيه ستون من أصحاب الفضيلة الشيوخ والآباء القسوس من الكنائس المصرية القبطية الأرثوذكسية والكاثوليكية والإنجيلية والأسقفية في الفترة من 24 فبراير حتي 26 فبراير 2014م، وقد افْتُتِحَ اللقاء في مشيخة الأزهر الشريف بتوزيع شهادات التقدير لِمَن حضر اللقاءات الأربع خلال العام الماضي، وكانت كلمات الافتتاح لكل من: ـ الأستاذ الدكتور/ محمود زقزوق الأمين العام لبيت العائلة المصرية. ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا إرميا الأسقف العام والأمين العام المساعد. ـ المطران منير حنا رئيس الكنيسة الأسقفية. ـ الدكتور/ محمود عزب مُنسِّق بيت العائلة. وقد اعتذر فضيلة الإمام الأكبر الدكتور/ أحمد الطيب لتعرضه لوعكة صحية بسيطة. وجاءت المحاضرات بعد مشاركة فعلية من الذين اشتركوا في الدورة السابقة، وأيضاً الدورة الحالية لتبادل الخبرات، ثم أُلقيت المحاضرات عن: ” مقاصد الشريعة الإسلامية “ ( للدكتور/ سالم عبد الجليل ). ” المسيحية والآخر “ ( لنيافة الأنبا يوحنا قلته ). كذلك محاضرة عن: ” القيم المشتركة والحوار “ ( للأستاذ الدكتور/ مُحيي الدين عفيفي مُقرِّر لجنة الخطاب الديني) ثم محاضرة عن: ” الحضارة القبطية في التاريخ المصري “ ( للقمص بطرس بطرس بسطوروس). وكذلك محاضرة عن: ” أثر الحضارة الإسلامية في التاريخ المصري “ ( للدكتور محمود عزب ). وكان ختام اللقاء في اليوم الثالث مع صاحب القداسة البابا تواضروس الثاني والذي ألقى بدوره محاضرة بعنوان: ” الوسطية “. وقد شعر الجميع بمحبة قداسة البابا ودعمه لهذا المشروع التي تُعبِّر عن المحبة الحقيقة وهذه هيَ صورة مصر.

برنامج السيمينار الثاني للآباء أعضاء المجمع المقدس " الكنيسة نحو مستقبل أفضل " فى الفترة من الاثنين 17 إلى الثلاثاء 18 فبراير 2014 بالمقر البابوى بدير الأنبا بيشوي بوادي النطرون

برنامج السيمينار الثاني للآباء أعضاء المجمع المقدس " الكنيسة نحو مستقبل أفضل " فى الفترة من الاثنين 17 إلى الثلاثاء 18 فبراير 2014 بالمقر البابوى بدير الأنبا بيشوي بوادي النطرون عُقِدَ السيمينار الثانى للآباء أعضاء المجمع المقدس حول: " الكنيسة نحو مستقبل أفضل " فى الفترة من الاثنين 17 إلى الثلاثاء 18 فبراير 2014 بالمقر البابوى بدير الأنبا بيشوي، بحضور ورعاية قداسة البابا المعظم الأنبا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، وسكرتارية المجمع المقدس, و حضر حوالي 90 من الآباء الأحبار الأجلاء أعضاء المجمع المقدس، واحتوى برنامج السيمينار على مايلي: أولاً: الموضوعات: 1) الكنيسة بين الواقع والمستقبل ( قداسة البابا تواضروس الثاني ). 2) الوحدة المسيحية ( نيافة الأنبا سرابيون ـ أسقف لوس أنجلوس بأمريكا ). 3) الإلحاد ... وكيفية مواجهته ( نيافة الأنبا مكاريوس الأسقف العام بالمنيا ). 4) الإعلام وتأثيره وكيفية التعامل معه ( القس بولس حليم "المتحدث الرسمي بِاسم الكنيسة القبطية "). ثانياً: ورش العمل: (1) خدمة تكريس الرجال: وأدار الحوار فى المجموعات:  نيافة الأنبا تادرس ( أسقف بورسعيد ).  نيافة الأنبا توماس ( أسقف القوصية ومير ).  نيافة الأنبا مكسيموس ( أسقف بنها وقويسنا ).  نيافة الأنبا ثيئودوسيوس ( أسقف الجيزة ووسطها ). (2) تفعيل لجان المجمع المقدس: وأدار الحوار: نيافة الأنبا يوسف ( أسقف جنوبي الولايات المتحدة الأمريكية ). ثالثاً : خبرات من الإيبارشيات: تمَّ فيها تبادل الخبرات بين الآباء، وتمَّ تقديم 5 خبرات مختلفة لكل من: 1. نيافة الأنبا بيشوى ( مطران دمياط وكفر الشيخ، ورئيس دير القديسة دميانة ببراري بلقاس، ورئيس قسم اللاهوت بمعهد الدراسات القبطية ): وعرض بحث علمى لمحاولة توحيد ميعاد عيد القيامة. 2. نيافة الأنبا هدرا (مطران أسوان وكوم أمبو ورئيس دير الأنبا باخوميوس بحاجر ادفو): وعرض خبراته الرعوية مع الآباء كهنة إيبارشيته. 3. نيافة الأنبا داود ( أسقف المنصورة ): وعرض خبراته الرعوية فى الإيبارشية. 4. نيافة الأنبا أنجيلوس ( الأسقف العام لإستيفنج بإنجلترا ): وعرض تقرير مصور عن خدمة الشباب فى انجلترا. 5. نيافة الأنبا مرقوريوس ( أسقف جرجا ): وعرض خبرة مركز لعلاج الإدمان فى جرجا. وقد اختتم المؤتمر بجلسة التوصيات الختامية: 1ـ تقييم السيمينار. 2ـ تلخيص نتائج السيمينار. 3ـ مناقشة مفتوحة. وقد طلب الآباء تحويل الموضوعات التي تحتاج إلى دراسة وبحث إلى اللجان الفرعية للمجمع المقدس. وقد ساد أجواء السيمينار روح الوحدانية والشركة والفرح. وشكر الآباء قداسة البابا وسكرتارية المجمع المقدس وعبَّروا عن فرحتهم بهذا السيمينار. الرب يستخدم هذا العمل لمجد اسمه القدوس، ونمو الكنيسة، وخلاص النفوس.

احتفال مجلس كنائس مصر بالعيد الأول لتأسيسه

فى مساء يوم الثلاثاء الموافق 18 فبراير 2014م احتفل مجلس كنائس مصر بالعيد الأول لتأسيسه، وهو اليوم الموافق لتأسيس مجلس الكنائس المصرية و ذلك بحضور قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية ورؤساء ووفود الكنائس المصرية:  الكنيسة القبطية الأرثوذكسية.  الطائفة الإنجيلية ( الكنائس الإنجيلية ).  الكنيسة الكاثوليكية.  كنيسة الإسكندرية للروم الأرثوذكس.  الكنيسة الأسقفية. واشترك الجميع فى البداية فى الصلاة الربانية، ثم قرأ القس يوسف داروس من الكنيسة الكاثوليكية نصَّاً من إنجيل مُعلِّمنا يوحنا الأصحاح الرابع. ثم تَمَّ تقديم ترنيمة. وتحدث القس بيشوى حلمي عن حساب السنة لمجلس كنائس مصر. ثم عُرِضَ فيلم يوثِّق نشاط العام المنصرم. وقام كورال أنطوني تيم لكنيسة الأنبا أنطونيوس بصلاة ترنيمة: "أنا أشكرك". وبعد ذلك كانت كلمة الكنيسة الكاثوليكية، وقد ألقاها غبطة البابا إبراهيم إسحق والذي شكر فيها اتمام فكرة إنشاء مجلس كنائس مصر والتى كانت حلم يراود الجميع وخاصة أنه هناك أصوات كثيرة تطالب بالوحدة مضيفاً: أننا ننتظر الكثير من أعمال المجلس، وأنه يجب أﻻ نيأس ونطلب من الرب الكثير ونحن واثقين فى عمل اللَّه وأهم شيء هو وحدة القلوب ووحدة الفكر وهو فكر المسيح، وأختتم كلامي بفكرة: العالم ينتظرنا، ومصر تنظر إلى المسيحيين وتترقب ماذا سيفعلون، وﻻ تنسوا أن اﻻتحاد فيه قوة للبنيان, ثم كانت كلمة كنيسة الروم الأرثوذكس والتي ألقاها نيافة المطران الأنبا نيقوﻻ مطران طنطا وكل توابعها لاعتذار بطريرك الروم الأرثوذكس والذي تعذَّر حضوره بسبب وجوده فى دولة موزمبيق. ثم صلَّى الكورال ترنيمة: "ﻻسمك يا فادينا". وبعدها ألقى القس صفوت البياضى رئيس الطائفة الإنجيلية كلمة الكنيسة الإنجيلية والتى قال فيها: إن مجلس الكنائس المصرية كان حلماً وﻻ يُمكن أن يتحقَّق إﻻ برعاية الكنيسة الأم برئاسة البابا تواضروس، ثم قراء جزء من الكتاب المقدس: "اسألوا تُعطوا، اُطلبوا تجدوا، اقرعوا يفتح لكم".. ثم ذكر انه فى خلال العام الماضي مرَّت مصر بظروف صعبة وكذلك الكنيسة مرَّت بظروف صعبة أيضا مثل الأبنية التي فقدتها، ونحن نحتاج لمزيد من الصلوات بسبب الحالة التي نعيش فيها وتكون طلباتنا للكل ونكون متحدين وتكون الكنيسة أمينة ومشتركة، نحن لسنا مؤسسة دنيوية ولكننا نحن نهتم بالصلوات ولبلدنا ونحن فى وحدتنا شهادة لهذا المجتمع الذى يحاول الكثيرين أن يُفتِّتوه، ونحن نهنئ الجميع بمناسبة اﻻحتفال بمجلس الكنائس، واختتم قائلاً: نُصلِّي لكنيستنا التى دفعت الكثير وبشهدائها نحن نقف الآن على ما نحن عليه. ثم قال نيافة المطران منير حنا رئيس الكنيسة الأسقفية، كلمة الكنيسة الأسقفية والتي قال فيها: أنه يعجب جداً بفكرة الطاولة الخماسية والتى جلس عليها رؤساء الطوائف عند اجتماعات تأسيس المجلس، وهو يشكر قداسة البابا تواضروس على تلك اللفتة والتى تُمثِّل على تساو الحميع فى المسيح ... ثم أضاف: نحن نتعلَّم من كل كنيسة فضيلة وخدمة تميزها ونحن جميعاً نؤمن بكنيسة واحدة مقدسة رسولية وهى كنيسة للمسيح ... نحن نتطلع على دعم كافة أنشطة مجلس كنائس مصر ونطلب أن يشترك الشباب فى كل لجان المجلس، ونحن نتطلَّع ان نفيد بلدنا الحبيبة مصر والتى تحتاجنا جميعا للبناء فيها، نحن نترك للأجيال القادمة هذا المجلس الجميل والذى يتمتع بنعمة بالروح القدس. ثم اختتم بكلمة شكر للأمين العام. ثم تلى الكورال ترنيمة: "عايشين معاك فى هناك". ثم قام قداسة البابا تواضروس الثانى بإلقاء كلمة الكنيسة القبطية والتي جاء فيها : "نُرِّحب بكم جميعاً ونهنئ الجميع وإخوتى رؤساء المجلس بالعام المنصرم. ثُمَّ قال: أن مجلس كنائس مصر هو مجلس وطني مصري وﻻ يكون بديلاً عن أي مجلس مسكوني. وهو مجلس يحفظ لكل كنيسة وحدتها، ونحن الآن نواجه قضايا كبيرة مشتركة، فأرجو أن تشعر كل كنائسنا فى هذا اليوم بعيد حقيقي، وأرجو أن يزداد هذا العيد عاماً بعد عام، نحن رؤساء 5 كنائس وهى تشير لقبضة اليد بالأصابع الخمسة ونتذكَّر كلمة بولس الرسول فى نهاية كورنثوس الثانية والتي يقول فيها: افرحوا. اكملوا. تعزوا. اهتموا. عيشوا بالسلام. افرحوا بالمسيح فهو فرحنا ويفرح بوحدتنا. اكملوا واكملوا ولتكن الكنيسة فى اكتمال. تعزوا بالإنجيل وبالكلمة المقدسة. اهتموا اهتماماً واحداً اهتموا بالخدمة. عيشوا بالسلام وإله المحبة والسلام يكون معكم. فهذا المجلس لسلام كنائسنا، ومجتمعنا فهو يهدف إلى رسالة سلام لكل أحد داخل وخارج مصر. المجلس كان حلماً من أيام المتنيح قداسة البابا شنوده الثالث، والذي أعلن قبل أسابيع من نياحته بفكرة تأسيسة، ثم أتينا لنكمل ما بدأه قداسة البابا المتنيح. فنحن نشترك فيه وفي كل لجانة. نرجو أن كل واحد منا يضع طوبة فى هذا المجلس وان كانت الطوبة حجمها صغير ولكنها فى المجمل تعطى بناء كبير. كل فرد عنده فكرة يجب عليه أن يعطيها لأمين عام المجلس. أننا جميعاً نشعر بمحبة حقيقية من القلب وليست محبة سياسية. يجب أن نجتهد جميعاً فى أوساط شبابنا لكى يكون مجلس روحي كنسي يحمل اسم مصر لأن مصر اسم غالي. فعندما يقوم مجلس كنائس مصر بدور فعَّال فهو يعطي صورة جميلة للمجتمع المصري، فشهادتنا للمسيح ولتراثنا الكنسي وتنوعنا الجميل إنما يضع علينا هذه المسئولية. أنا أثق أن الأعوام القادمة ستكون مثمرة وستفيد كل الكنيسة وكل مصر وكل أخوتنا في الوطن. واختتم قداسته بقوله: أنا أثق أن الأعوام القادمة ستكون مثمرة وستفيد كل الكنيسة وكل مصر وكل أخوتنا في الوطن. ثُمَّ تلا الكورال ترنيمة: "يا ملك السلام". وفى وسط الترنيمة قام رؤساء الكنائس الخمسة بوضع طوبة العام الثاني فى ماكيت يُمثِّل مجلس كنائس مصر على شكل بناء كبير، واختتم الحفل بأن قام رؤساء الكنائس الخمسة بقطع تورتة الاحتفال ... وقد كان حفلاً بهيجاً فَرِحَ به الكل.

المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية يعقد السيمينار الثاني بعنوان: ” الكنيسة نحو مستقبل أفضل “

المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية يعقد السيمينار الثاني بعنوان: ” الكنيسة نحو مستقبل أفضل “ تحت رعاية وبحضور قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، وبحضور الآباء الأجلاء المطارنة والأساقفة أعضاء المجمع المقدس يعقد المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية السيمينار الثاني للآباء الاساقفة وذلك في الفترة من 17 فبراير إلى 19 فبراير 2014م بالمقر البابوي بدير الأنبا بيشوي، بعنوان: ” الكنيسة نحو مستقبل أفضل “. والجدير بالذِّكر أن السيمينار الأول كان في الفترة من 11 الي 14 مارس 2013 م بعنوان: ” الخدمة قيادة ورعاية “.

قداسة البابا تواضروس الثاني يستقبل نيافة المطران دميانوس رئيس دير سانت كاترين

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية مساء يوم الخميس الموافق 13 فبراير 2014م بالمقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالأنبا رويس بالعباسية نيافة المطران دميانوس رئيس دير سانت كاترين، ومعه الوفد المرافق له وهم: ـ أبونا جريغوريوس ـ راهب من الدير. ـ أبونا ديونيسيوس ـ راهب من الدير. ـ السيد نيكولا فاديس. ـ السيدة فضية سالم ـ من بدو نويبع وعضو مجلس الشعب السابق. ودار الحديث حول الكنيسة اليونانية والتاريخ والتراث الجميل المشترك بين الكنيستين بالإضافة إلى العادات المشتركة بينهما. واستعرض نيافة المطران أنشطة الدير ـ المكتبة ـ الزراعة ...الخ. وفي نهاية اللقاء طلب المطران من قداسة البابا زيارة الدير. وقد حضر اللقاء: ـ نيافة الأنبا أبوللو أسقف جنوب سيناء. ـ القس أنجيلوس إسحق ـ القس أمونيوس عادل ـ القمص بيجول السرياني ( سكرتارية قداسة البابا ). ـ الأستاذة بربارة القس يونان.

بيت العائلة المصرية

اجتمع صباح يوم الخميس 13 / 2 / 2014 "بيت العائلة المصرية" بالمركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية. برئاسة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور/ أحمد الطيب شيخ الجامع الأزهر وقداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، وبحضور أعضاء الأمانة العامة لبيت العائلة المصرية. والجدير بالذِّكر أن هذه أول مشاركة لقداسة البابا تواضروس الثاني مع مجلس الأُمناء منذ انعقاده في أبريل 2011م ونشأته رسمياً في 6 يوليه 2011م. وقد أدار اللقاء الدكتور/ حمدي زقزوق الأمين العام لبيت العائلة المصرية. وقد بدأ اللقاء بكلمة لفضيلة الإمام الأكبر الدكتور/ أحمد الطيب جاء فيها: " يُسعدني أن تُعقد هذه الجلسة في عهد البابا تواضروس الثاني، وأن بيت العائلة في حالة عمل دائب لم يتوقف رغم الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد، واجتهدت اللجان الثمانية وحققت نجاحاً وصل صداه كتجربة رائده لكثير من عواصم العالم العربي مما دفعتهم للتعرف على هذا النموذج للتعايش بين الأديان وفي الداخل انشئت فروع جديدة في كثير من المحافظات. وأضاف قائلاً: إننا نؤكد على هدف بيت العائلة الأعلى وهو وحدة مصر واستعادة قيمها الدينية والأخلاقية واحترام التنوّع. وألقي قداسة البابا تواضروس الثاني كلمة تحدَّث فيها عن كلمة: "معاً: وشرح معناها والتي تحمل معاني هيَ: القوة والجمال والحياة وأنه لا توجد حياة بدون معاً. ودعا بيت العائلة لدراسة كلمة "معاً" وتاثيرها على الإنسان والمجتمع والوطن. وعبَّر قداسته عن اشتياقاته والتي يمكن أن يقوم بها بيت العائلة وهيَ: 1. ان يسود الإسلام الجميل الذي رأيناه في الأصدقاء والجيران ... الخ كل ربوع مصر. 2. زرع الوطنية المصرية وهيَ مسئوليتنا جميعاَ وانتشار هذا الزرع في كل مصر. 3. الانفتاح على بعضنا البعض مثل مشروع الأئمة والكهنة لتعود الروح الجميلة لمصر. 4. أن تقوم اللجان التنفيذية لبيت العائلة بعملها على أرض الواقع لكي يقوم بدور مؤثِّر في مستقبل مصر. وأضاف قداسته: إن مصر منارة وصولجان وراية. وقد استعرض المجتمعون أنشطة اللجان الفرعية لبيت العائلة وكذلك أنشطة الفروع التى أنشئت وعرضت خطة مستقبلية لنشاط بيت العائلة خلال عام 2014م. ***************************** كلمة قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية وفضيلة الإمام الأكبر الدكتور/ أحمد الطيب شيخ الجامع الأزهر في اجتماع مجلس الأمناء لبيت العائلة المصرية فى اجتماع مجلس الأمناء لبيت العائلة المصرية المُنعقد صباح يوم الخميس 13 / 2 / 2014 بالمركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، والتي جاء فيها: كلمة قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية "بِاسم الإله الواحد الذى نعبده جميعاً أُرحِّب بكم فى هذه الجلسة، وأسعد بحضوري بمشاركتي لأوَّل مرة فى مجلس الأمناء وسعيد بحضور الإمام الأكبر الذي أسعد به كثيراً في كل لقاءتنا ومناسبتنا الاجتماعية والدينية والوطنية. ويعجبنى كثيراً اسم: "بيت العائلة" ... والتي كانت من إبداعات الإمام الأكبر بعد أحداث 2011م، وأريد ان أتحدَّث قليلاً عن سحر كلمة: "معاً": كلمة معاً: لها معاني جميلة منها القوة والجمال والحياة. كلمة معاً: كلمة صغيرة لها موسيقى صوتية مريحة للأذن وكلمة توحي بمعاني كثيرة: (1) هى قوة: عندما نعمل معاً نُعطي قوة مضافة للوطن، فعلى سبيل المثال عندما نستخدم أصابع أيدينا فنجد رقم (5) لها مدلول القوة مثل قبضة اليد، الأصابع نجدها متنوعة فلو الأصابع كانت متشابهة لا تستطيع العمل المطلوب فاختلافها جعلها تتعاون معاً وتصنع قوة ... فحضارات الإنسان هى نتاج أصابع اليد. (2) هى جمال: وجودنا مع بعض كمُمثِّلين فى المجتمع المصري يُشكِّل جمال الحضور الإنسانى عما أراده اللَّه فنجد أجناس وحضارات وأديان ومذاهب وفلسفات فى العالم كله ... قيل قديماً فى السفر 7 فوائد ... لأننى أتقابل مع أناس مختلفين عنى يضيفون إثراء للمعرفة الإنسانية. لذلك يقولون فى الشام : " إن الإختلاف غنى ... ". ويوجد تشبيه لطيف على رقم (7) ... واحد سيراها (7) وواحد سيراها (8) ... موقعك هو الذى يُحدد رؤيتك. وكما أشار الإمام الأكبر إن إنتشار فكرة بيت العائلة وجدت إعجاباً وحضوراً مصرياً. المعنى الثالث: حياة: لا نستطيع أن نعيش بمفردنا فالإنسان قبل أن يخرج من بيته فى الصباح يكون قد تعاون وتعامل مع 300 شخص. كيف؟ حينما تغتح النور ... تتعامل مع الذين يعملون في محطات الكهرباء الذى يشتغل فيه الآلاف وحينما يأكل الخبز يتعامل مع أعداد من البشر ... فقبل خروجك من البيت تكون قد تعاملت مع أعداد من البشر ... فحياتى هى مرتبطة بحياة المجموع. ونحن فى مصر نحمل تاريخاً طويلاً يمتد منذ العصر الفرعوني مروراً بالمسيحي حتى الإسلامي كلها متداخلة. حينما تقول: "فلافل" ... كلمة فلافل مش عربية لأن اللغة العربية (طعمية). حينما تلبس ملابس جديدة ... تقول أش أش. حينما نلعب مع بعض ونقول: "بخ" ... معناها شيطان. وحينما نقول: "طرابيزة" ... معناه منضدة. قِس على هذا كثيراً جداً ... ولكنا نتحدثها ونتحدث اللغة العربية فلا توجد حياة بدون معاً. أدعو لعمل دراسة لكلمة معاً وتأثيرها. والكيان المصرى به أعمدة فيه عمود اسمه الأزهر وآخر اسمه الكنيسة وعمود اسمه القضاء وعمود اسمه الجيش وهكذا ... فمصر مثل المعبد وبه الأعمدة الضخمة التى تعطى جمالاً. أشتاق من خلال بيت العائلة فى مصر أن يتحقق الآتي: 1) أن تعود هذه الصورة الجميلة للإسلام التي قدمتها مصر والأزهر قادر على ذلك. 2) زرع الوطنية المصرية ... وهى مسئولية لنا جميعاً. 3) الإنفتاح: انفتاحنا على بعض ... مثل مشروع الأئمة والكهنة ...لتعود الروح الجميلة لمصر. 4) اللجان التى تعمل بفاعلية وتُقدِّم الصورة العملية لبيت العائلة وكيف يكون له دور مسموع. أتوقع برعاية فضيلة الإمام والأزهر والكنيسة والجهود المختلفة أن يكون له دور مؤثر فى مستقبل مصر ... مصر منارة وصولجان وراية. وأنا أشكر جهودكم وتعبكم. كلمة فضيلة الدكتور/ أحمد الطيب شيخ الجامع الأزهر " بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله والصلاة والسلام على رسل الله وعلى خاتمهم سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين. وبعد، قداسة البابا تواضروس الثاني ـ بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية الرئيس المناوب لبيت العائلة المصرية. معالى الأستاذ الجليل أ.د / محمود حمدى زقزوق ـ الأمين العام لبيت العائلة المصرية. نيافة الأنبا إرميا ـ الأمين العام المساعد لبيت العائلة المصرية. الأخ الفاضل أ.د/ محمود عزب ـ منسق بيت العائلة المصرية. السادة الأساتذة أعضاء مجلس الأمناء السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ... وبعد ،، يسعدنى أن تُعْقَد هذه الجلسة فى المركز الثقافى بمقر الكاتدرائية المرقسية ويزيد من سعادتى أن تأتى هذه الجلسة فى عهد قداسة البابا تواضروس الثانى ... أن المجلس التنفيذى خلال الفترة السابقة بل منذ إنشاء بيت العائلة المصرية كان فى حالة عمل دائب لم يتوقف ... رغم الظروف الصعبة والقاسية التى مرَّت بها البلاد، وقد اجتهدت لجانه الثمانية فى العمل على أرض الواقع حتى قبل صدور قرار رئيس الوزراء بالموافقة عليه. هذا وقد أنجز بيت العائلة الكثير من الأعمال الجادة . من خلال لجان المجلس التنفيذى الثمانية، ونخص بالذكر والتشجيع لجنة الخطاب الدينى ولجنة التعليم اللتين حققتا نجاحاً واضحاً ولازالتا تنسقان مع سائر اللجان فى عمل دؤوب، ولقد وصل صدا هذه الجهود أيها السادة إلى كثير من عواصم العالم العربى والغربى ولفتت أنظار العرب والغربيين على السواء، ودفعتهم إلى عقد مؤتمرات لبيت العائلة فى لبنان والبوسنة وإيطاليا وفرنسا وإنجلترا والمغرب، للتعرُّف على هذا النموذج الطيب للتعايش بين أهل الأديان. أما فى الداخل فقد تواصل بيت العائلة مع فروع أسيوط وملوى والأقصر والإسكندرية من أجل التكامل والتعاون، ولازالت جهوده متواصلة مع بقية المحافظات لإنشاء فروع جديدة تكمل مسيرة هذا العمل المتفرد الذى يحقق العيش المشترك بين أبناء الوطن، ويتصدّى لدحر المؤامرات الخارجية والخطط الشيطانية التى تهدف إلى العبث بوحدة هذا الشعب العريق. ومع أن بيت العائلة قد صار معروفاً لجماهير الأمة داخل الوطن وخارجه، فإننا نؤكّد دائماً على هدفه الأعلى وهو الحفاظ على وحدة مصر وشخصيتها وصيانة وحدة شعبها واستعادة قيمها الدينية والأخلاقية، والإحترام التام للتنوع والتكامل الوطنى واستنهاض التقاليد الحضارية التى تدعو إليها الأديان السماوية. ومن أفضل ما نعتز به أن بيت العائلة يضطلع فى المقام الأول بنزع القناع الدينى عن المشاكل التى تتستر وتتخفى وراء هذا القناع، والتى أثبت الواقع أن هذه المشاكل غالباً ما تكون مشاكل إجتماعية أو إقتصادية تلبس قناع الدين زوراً وبهتاناً. أيها السادة ! إننا نشكركم على تعاونكم المخلص والبناء لدعم هذه الهيئة الوطنية ونرجو لها ولكم من الله التوفيق. وندعوه ـ سبحانه ـ أن يشمل مصر برعايته وعونه وأن يعين أهلها جميعاً على العمل والبذل من أجل رفعة الوطن والمواطنين. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

فاعليات أسبوع الصلاة

قام قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم الأربعاء الموافق 12 فبراير 2014م بالمشاركة في فاعليات أسبوع الصلاة، والذي تشترك فيه كنائس العالم كله، وتشترك فيه أيضاً كنائسنا في مصر، وذلك بالكاتدرائية المرقسية بالأنبا رويس بالعباسية. ويوم الأربعاء هو اليوم الخامس من فاعليات أسبوع الصلاة، والذي بدأ يوم السبت 2 / 8 بكنيسة مارجرجس بالمنيل، وشارك في هذا اليوم مُمثِّلين من الطوائف المسيحية وهم كل من: الأستاذ/ شاهر لوقا (أمين مُشارك مجلس كنائس الشرق الأوسط. ومن الكنيسة الكاثوليكية: المطران/ كريكول كوسا مطران الأرمن الكاثوليك. والمطران/ جورج شيحان مطران الموارنة والأب/ كميل وليم أستاذ العهد القديم بكلية اللاهوت بالمعادي. والأب/ رفيق جريش المُتحدِّث الإعلامى للكنيسة الكاثوليكية. والمونسيير/ فيليب المدير البطريركي للكلدان الكاثوليك. ومن الكنيسة الإنجيلية: القس الدكتور/ ثروت قادس رئيس مجلس الحوار والعلاقات المسكونية. القس/ إسحق زكرى الكنيسة الإنجيلية بالفجالة والأمين العام لمجلس الحوار والعلاقات المسكونية. القس/ بشير أنور الكنيسة الإنجيلية بالجيزة. ومن الكنيسة الاسقفية: المطران/ منير حنا رئيس الكنيسة الأسقفية بمصر وسائر أفريقيا. والكانون/ جبرائيل يني كنيسة جميع القديسين الكنيسة الأسقفية بالزمالك. ومن كنيسة الروم الأرثوذكس: الأرشيمندريت/ نيقولا فانوسو المُتقدِّم فى الكهنة الهيغامينوس/ يوسف داروس كنيسة رؤساء الملائكة بالظاهر. ومن كنيسة الأرمن الأرثوذكس: الراهب/ جبرائيل. ومن كنيسة السريان الأرثوذكس: الربَّان/ كيرلس مسعود. وقام بالإعداد لأسبوع الصلاة لجنة من الكنائس: يمثل الكنيسة الأرثوذكسية: ـ القس/ بيشوى حلمي. ـ الأستاذ/ جرجس صالح. و الكنيسة الكاثوليكية: أبونا/ كميل والمهندس عصام عياد. كنيسة الروم الأرثوذكس: الأرشيمندريت/ نيقولا فانوسو. الكنيسة الأسقفية: الكانون/ جبرائيل ينيو. الكنيسة الإنجيلية: ـ الشيخ/ فيكتور فهمي. ـ القس/ إسحق زكري. ـ السيدة/ أوليفيا رزق بمكتب مجلس كنائس الشرق الاوسط سابقاً. ـ الدكتورة/ عايدة نصيف. ـ الدكتورة/ لورا بيترا (لجنة المرأة بمجلس كنائس مصر). وقد استقبل قداسة البابا وفود الكنائس المشاركة بالمقر البابوى وكان هناك حديثاً وديَّاً وانضم قداسة البابا ووفد الكنائس المصرية إلى الشعب الحاضر بالكنيسة المرقسية لحضور يوم الصلاة. وقدَّم اليوم القس بيشوى حلمي (الأمين العام لكنائس مصر) وتخلَّل فقرات اليوم كورال كنيسة مارحرجس بهليوبوليس والذي قام بتقديم تسابيح وترانيم وأيضاً قُدِّمت قراءات من الكتاب المقدس، ثم صلَّى الجميع قانون الإيمان. واختتم اليوم قداسة البابا تواضروس الثاني بإلقاء عظة عن: "وحدة الشركة".

Visit a British Parliamentary delegation of members of the House of Lords and House of Commons at the papal residence

On Sunday, February 2, 2014, Pope Tawadros II received a British Parliamentary delegation of members of the House of Lords and House of Commons at the papal residence, St. Mark Cathedral, Abbaseya: The delegation included: 1 - Lord Hilton Raymond, director of the Middle East Economic Forum. 2 - Baroness Elizabeth Bay Ridge, member of the Commission on Human Rights. 3 - Lord Stone, Labour Party. 4 - Lord Marlsford, Conservative Party. The meeting also included four members of the British House of Commons: 1 - Mr. Jeffrey Donaldson, a member of the Committee of Defense. 2 - Mr. Tim Yu, member of the Committee of Strategic Affairs and the. Committee of Energy and Climate: 1 - Mr. Stephen Timms, Labour Party. 2 - Mr. Bob Walters, a member of the Conservative Party. As well as a number of British figures: 1 - Mr. Ian Taylor, a former Member of Parliament and former Minister of Scientific Research. 2 - Mr. Mervin Thomas, executive director of the Foundation, "Christian Solidarity across the world,". 3 - Mr. Hugo Insein. In addition to a number of Egyptian personalities: 1 - Dr. Peter Bebawy, a physician and political activist. 2 - Dr. Gamal Hassan, a doctor and a founding member of the Egyptian Committee of the Civil State. 3 - Mr. Samir Takla, a businessman and political activist. 4 - Mr. Mohamed Farid Khamis. The Pope said to the delegation that the nature of the events in Egypt and what happened in June 30 is not a military coup but a popular revolution with the participation of the Church and Al-Azhar and the army intervened to achieve the demands of the people. He added that the church paid for that by having 100 hurches burnt by terrorist group that did not attack the church only, but also a lot of people, institutions. H.H. added, “We pray for the peace and progress of Egypt which deserves all the best. At the end of the meeting, the Pope encouraged the delegation to support the Egyptian government in the coming period, especially in terms of economics and education because they represent the Egyptian entity.

زيارة السفير البريطاني بالقاهرة جيمس ويلفريد وات

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم الأحد الموافق 2 فبراير 2014م بالمقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالأنبا رويس بالعباسية السفير البريطاني بالقاهرة جيمس ويلفريد وات. وقد دار اللقاء حول الأوضاع الحالية في مصر، وعلَّق قداسة البابا على ذلك قائلاً: إن المصريين اليوم في حالة توحُّد، وأن مصر تبني نفسها بناءاً جديداً مُرتكزاُ على أرضية شعبية وأن هذا يُعطي نوع من التفاؤل بمُستقبل مُشرق لمصر. وقد حضر اللقاء سكرتارية قداسة البابا. ++++++++++++++++++++++++ The British ambassador in Cairo James Wilfred Watt. On Sunday, February 2, 2014, H. H. Pope Tawadros II received the British ambassador in Cairo James Wilfred Watt. The meeting was about the current situation in Egypt. The Pope said that Egyptians are now united, and that Egypt is rebuilding itself again depending on the prevailing majority which makes us optimistic about the bright future of Egypt. The meeting was attended by the Secretariat of the Pope.

زيارة الوفد البرلماني البريطاني من أعضاء مجلسي اللوردات والعموم

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم الأحد الموافق 2 فبراير 2014م بالمقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالأنبا رويس بالعباسية الوفد البرلماني البريطاني من أعضاء مجلسي اللوردات والعموم. وقد ضمَّ مجلس اللوردات: 1. اللورد/ رايموند هايلتون، مدير منتدى الشرق الأوسط الاقتصادي. 2. البارونة/ اليزابيث بيريدج، عضو لجنة حقوق الإنسان. 3. اللورد/ ستون، حزب العمال. 4. اللورد/ مارلسفورد، حزب المحافظين. كما شمل اللقاء أربعة من أعضاء مجلس العموم البريطاني، وهم: 1. السيد/ جيفري دونالدسون، عضو لجنة الدفاع. 2. السيد/ تيم يو، عضو لجنة الشئون الاستراتيجية ولجنة الطاقة والمناخ. 3. السيد/ ستيفين تيمز، حزب العمال. 4. السيد/ بوب والترز، عضو حزب المحافظين. فضلاً عن عدد من الشخصيات البريطانية، التي ضمت: 1. السيد/ إيان تايلور، عضو برلماني سابق ووزير البحث العلمي سابقاً. 2. السيد/ ميرفين توماس، المدير التنفيذي لمؤسسة " التضامن المسيحي عبر العالم ". 3. السيد/ هيوجو أنسين. بالإضافة إلى عدد من الشخصيات المصرية، وهم: 1. الدكتور/ بيتر بباوي، طبيب وناشط سياسي. 2. الكتور/ جمال حسن، طبيب وعضو مؤسِّس للجنة المصرية للدولة المدنية. 3. السيد/ سمير تكلا، رجل أعمال وناشط سياسي. 4. السيد/ محمد فريد خميس. وقد أوضح قداسة البابا للوفد طبيعة الأحداث في مصر وأن ما حدث في 30 يونيه ليس انقلاباً عسكرياً ولكنها ثورة شعبية بمشاركة الكنيسة والأزهر وتدخل الجيش لتحقيق مطالب الشعب. مضيفاً: أن الكنيسة دفعت ثمن ذلك حرق 100 كنيسة من مجموعة إرهابية لم تعتدي علي الكنيسة فقط بل علي الكثير من مؤسسات الشعب ... ونحن نُصلِّي من أجل الهدوء والتقدُّم لمصرنا التي تستحق كل خير. وفي نهاية اللقاء طالب قداسة البابا من الوفد أن يُعضِّدوا الحكومة المصرية في الفترة القادمة ... وبالأخص من الناحية الاقتصادية والتعليمية .. لأنهما تُمثِّل الكيان المصري.

قداسة البابا تواضروس الثاني يزور الفريق أول عبد الفتاح السيسي

للتهنئة بالذكرى الثالثة لثورة 25 يناير قام قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بزيارة السيد الفريق أول عبد الفتاح السيسي النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع والإنتاج الحربي، ويُرافقه وفد من الكنيسة القبطية الأرثوذكسية يضم كل من: ــ نيافة الأنبا هدرا أسقف أسوان. ــ نيافة الأنبا موسى أسقف الشباب. ــ نيافة الأنبا بولا أسقف طنطا. ــ نيافة الأنبا إبرآم أسقف الفيوم. ــ نيافة الأنبا يوأنس الأسقف العام. ــ نيافة الأنبا رافائيل سكرتير المجمع المقدس. ــ القس أنجيلوس إسحق سكرتارية قداسة البابا. ــ القس بولس حليم المتحدث الرسمي للكنيسة القبطية. ــ المستشار/ منصف سليمان. ــ د. سوزي ناشد. ــ السيد/ منير غبور. وذلك لتقديم التهنئة للقوات المسلحة بمناسبة الذكرى الثالثة لثورة الخامس والعشرين من يناير. ++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++ H.H. Pope Tawadros II, visited General Abdel Fattah al-Sisi H.H. Pope Tawadros II, Pope of Alexandria and Patriarch of Saint Mark See, visited General Abdel Fattah al-Sisi, First Deputy Prime Minister and Commander in Chief of the Armed Forces and Minister of Defense and Military Production, so as to offer congratulations to the Armed Forces on the third anniversary of the Revolution of the twenty-fifth of January. The Pope was accompanied by a delegation of the Coptic Orthodox Church including: - H.G. Metropolitan Hydra of Aswan. - H.G. Bishop Moussa of Youth. - H.G. Bishop Paula of Tanta. - H.G. Bishop Abram of Fayoum. - H.G. Bishop Youannis of Social Services. - H.G. Bishop Rafael, secretary of the Holy Synod. - Fr. Angelos Ishak secretary of the Pope. - Fr. Boules Halim spokesman for the Coptic Church. - Chancellor Monsef Solimon. - Dr.Susie Nashed. - Mr. Mounir Ghabbour. +++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++ Sa Sainteté le Pape Théodore II, a rendu visite au général Abdel Fattah el-Sissi, Sa Sainteté le Pape Théodore II, Pape d'Alexandrie et Patriarche de l’épiscopat Saint-Marc, a rendu visite au général Abdel Fattah el-Sissi, premier vice-Premier ministre, commandant en chef des forces armées et ministre de la Défense et la production militaire, accompagné d'une délégation de l'Eglise Copte orthodoxe comprend : - Abba Hydra évêque d’Assouan. - Abba Moussa , évêque de jeunesse. - Abba Paula, évêque de Tanta. - Abba Abram, évêque de Fayoum. - Abba Youanis, évêque general. - Abba Raphael, secrétaire du Saint-Synode. - Père Anguelos Isak, secrétaire du Pape. - Père Boules Halim, porte parole de l'Eglise copte. - Monssef Soliman, Chancelier. - Dr. Suzie Nached. - M. Mounir Ghabbour. La visite est pour présenter les félicitations aux Forces armées à l’occasion du troisième anniversaire de la Révolution de 25 janvier.

قداسة البابا تواضروس الثاني يمنح السير مجدي يعقوب جراح القلب العالمي جائزة " العلوم والثقافة والخدمات الإنسانية ( عُلا غبور ) "

قام قداسة البابا تواضروس الثاني مساء يوم الخميس 23 يناير 2014م بمنح السير مجدي يعقوب جراح القلب العالمي جائزة: " العلوم والثقافة والخدمات الإنسانية ( عُلا غبور ) " وهيَ درع المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي تقديراً لجهوده وخدماته للإنسانية على المستوى العالمى وذلك في الحفل الذي نظَّمه المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي بالأنبا رويس بالعباسية. تحت رعاية قداسة البابا تواضروس الثاني وشريكه في الخدمة الرسولية الأنبا إرميا الأسقف العام ورئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي. وقد حضر الحفل لفيف من الآباء الأحبار الأجلاء والكهنة وبعض رموز الدين والفكر والسياسة وأسرة المتنيحة عُلا غبور. وتخلَّل فقرات الحفل كلمة لقداسة البابا تواضروس الثاني الذي رحَّب بالسير مجدى يعقوب ذاكراً أنه شافي القلوب، وجاء في الكلمة: " دكتور مجدي يعقوب نكن له كل اﻻحترام بل نفخر أننا ننتمي له وأنه ينتمي لنا. ود/ مجدي يوصف بثلاث كلمات وهى: اسماً: اسم مجدي يعطينا مشاعر رائعة ﻻنه يتلامس مع أبسط البشر، وأني على عِلم أنَّ كثيراً مِمَّن تمَّ شفائهم عندما يُرزقون بأطفال يُسمُّون أطفالهم على اسمه. نجم: لأنه من هذه الأوسمة والشهادات هو فعلاً نجم، والنجم نراه عالياً ومُنير وهو مفرح لنا. وأنا أرى أنه تنطبق علية كلمات السيد المسيح عندما يقول: ( تعالوا إليَّ يا جميع المُتعبين وأنا أريحكم ) طبعاً المتعبين بالقلب. قمر: أمَّا القمر فجمال ابتسامته التي يُقدِّمها للآخرين تجعله يطبع على كل الناس التي امتدت إليهم يده ليصلح قلوبهم. ووجه قداسته كلماته للدكتور مجدي قائلاً: نحن سعداء أن نقضي معك تلك الساعات، نفرح بك ونفرح بكل خدمة تُقدِّمها لكل البشرية في كل مكان في مصر وأفريقيا. ثم اختتم كلماته قائلاً: اللَّه يُعطي الإنسان من نعمه عندما يكون الإنسان أميناً، في النهاية أتمنَّى لك الصحة والعافية. وأيضاً كلمات: لنيافة الأنبا إرميا، والسير مجدي يعقوب، والدكتور/ محمد غنيم رئيس مركز الكُلى بالمنصورة. وهذه هيَ المرة الثانية التى تُمنَح فيها الجائزة حيث مُنِحَتْ الجائزة الأولى لروح السيدة/ عُلا غبور صاحبة فكرة الجائزة. والجدير بالذِّكر أن مُثلث الرحمات قداسة البابا شنوده الثالث قد قدَّم للسير مجدي يعقوب وسام مارمرقس في 26 يناير 2002م فى لندن. وقد تقدَّمت الطفلة الصغيرة التى أجرى لها الدكتور/ مجدى يعقوب جراحة في عمر 7 شهور وجراحة أخرى في عمر 3 سنوات لتُسلِّم عليه وتشكره لأنها كانت رقم 14 في عمليات د/ مجدي في مركز أسوان للقلب.

وفد من الكنيسة القبطية الأرثوذكسية برئاسة قداسة البابا تواضروس الثانى يلتقي مع السيد المستشار/ عدلي منصور رئيس الجمهورية

وفد من الكنيسة القبطية الأرثوذكسية برئاسة قداسة البابا تواضروس الثانى يلتقي مع السيد المستشار/ عدلي منصور رئيس الجمهورية إلتقى يوم الأربعاء 22 يناير 2014م وفداً من الكنيسة القبطية الأرثوذكسية برئاسة قداسة البابا تواضروس الثانى الرئيس المستشار عدلي منصور وبدأ اللقاء بشكر سيادة الرئيس على زيارته التاريخية كأول رئيس مصري يزور الكاتدرائية للتهنئة بعيد الميلاد المجيد والتي فيها شعر كل مسيحي أن الرئيس قد زاره في منزله، وأيضاً قام الوفد بتقديم التهنئة بالمولد النبوي الشريف وكذلك تقديم التهنئة بإقرار الدستور والذي جاء الاسفتاء عليه معُبِّراً عن إرادة المصريين، وهو ما نعتبره خطوة ممتازة نحو مستقبل مشرق للوطن، وشكر الوفد سيادة الرئيس على ما قدَّمه وما يُقدِّمه للوطن، وهو ما يشعر به جميع المصريين، وقد أكَّد الوفد لسيادته التلاحم الشعبي والرغبة الأكيده في نجاح خارطة الطريق. وأبدى السيد الرئيس أمله في أن يأتي مجلس النواب الجديد مُمثِّلاً لجميع طوائف الشعب. والجدير بالذِّكر أن الوفد المُرافق لقداسة البابا تكوَّن من: 1. نيافة الأنبا موسي الأسقف العام للشباب. 2. نيافة الأنبا بولا أسقف طنطا. 3. نيافة الأنبا يؤانس الأسقف العام. 4. المستشار/ منصف سليمان. 5. الدكتورة/ سوزي ناشد.

سكرتارية المجمع المقدس تعقد سيميناراً للراهبات في الفترة من 20 يناير إلى 22 يناير 2014م

سكرتارية المجمع المقدس تعقد سيميناراً للراهبات في الفترة من 20 يناير إلى 22 يناير 2014م في أجواء من البهجة والفرح افتتح قداسة البابا المُعظَّم الأنبا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم الاثنين الموافق 20 يناير 2014م سيمينار الراهبات الأول الذي تعقده سكرتارية المجمع المقدس، وذلك بحضور عدد من المطارنة والأساقفة وبحضور 65 راهبة من جميع أديرة مصر والمهجر. وتحدث قداسته حديثاً هاماً وشيِّقاً عن أساسيات الرهبنة، وملامح الطريق الرهباني موضِّحاً أن الرهبنة هى تعبير عن حيوية الكنيسة وهيَ تُصلِّي من أجل سلام العالم كله. والجدير بالذِّكر أن السيمينار يُعقد في الفترة من 20 يناير إلى 22 يناير 2014م. وتتكوَّن محاور السيمينار من: 1. أديرة الراهبات رؤية مستقبلية. 2. أديرة الراهبات والدور البحثي والعلمي. 3. الراهبة والبناء الداخلي. 4. التدبير الإداري للدير.

الأنبا موسى الأسقف العام للشباب ( مندوباً عن قداسة البابا تواضروس الثاني ) يستقبل وفداً من أعضاء الكونجرس الأمريكي

استقبل نيافة الحَبر الجليل الأنبا موسى الأسقف العام للشباب ( مندوباً عن قداسة البابا تواضروس الثاني ) يوم الأحد الموافق 19 يناير 2014م وفداً من أعضاء الكونجرس الأمريكي، ضمَّ كل من: 1ـ Dana Rohrabacher دانا روابيكر (عضو الحزب الجمهوري ـ كاليفورنيا ) ( رئيس الوفد ) رئيس لجنة الشئون الخارجية والعلوم والفضاء والتكنولوجيا. 2ـ Loretta Sanchez لوريتا سانشاز ( عضو الحزب الديمقراطي ـ كاليفورنيا ). 3ـ Paul Cook بول كووك ( عضو الحزب الجمهوري ـ كاليفورنيا ). 4ـ Cynthia Lummis سينثيا لوميس ( عضو الحزب الجمهوري ـ ايومنغ ). 5ـ Steve Stockman ستيف ستوكمان ( عضو الحزب الجمهوري ـ تكساس ). 6ـ Paul Berkowitz بول بيركوفيتش، مدير شؤون الموظفين لجنة فرعية. و قد حضر من السفارة الامريكية: 7ـ Marc Sievers مارك سيفرز ( القائم بأعمال السفارة الأمريكية ). 8ـ Andre Cadieux أندريه كاديو ( سكرتير ثان ). 9ـ مريم وجدي ( مكتب الشؤون السياسية ). وقد حضر اللقاء من الكنيسة القبطية: 1ـ القس بولس حليم ( المتحدث الرسمى بِاسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية ). 2ـ طاسوني ماريا ( للاتصالات ). 3ـ طاسوني كاترين ( للترجمة ). ودار الحديث عن طبيعة الأوضاع الحالية في مصر، وقد علَّق نيافة الأنبا موسى على ذلك قائلاً: إن ما حدث في 30 يونيو هو أن الجيش حمى الشعب وسانده. أمَّا في ثورة 52 فيها ساند الشعب الجيش وأن هذه الثورة تحرك فيها الشعب بدافع ذاتي ولم يُحرّكه أحد، وأضاف نيافته قائلاً: إن مصر تتمتَّع بالإسلام الوسطي، والعلاقة بين مسلميها ومسيحييها لها جذورها العميقة، والتي فيها نجد المسلمين يحمون فيها الكنائس، وأضاف قائلاً: نحن نعيش سوياً في كافة تفاصيل الحياة والأنشطة اليومية ولنا علاقات طيبة مع الأغلبية المعتدلة وفي سؤاله عن الكنائس التي هدمت؟ أجاب نيافته: إن الكنائس سيُعاد بنائها، واستشهد بمقولة قداسة البابا تواضروس الثاني: " إن الكنائس يُمكن إعادة بنائها، بينما البشر لا يمكن إعادتهم للحياة مرَّة أخرى ". وقد كان لقاءاً طيباً للغاية.

عظة قداس عيد الظهور الإلهي ( الغطاس ) لقداسة البابا تواضروس الثاني بالكاتدرائية المرقسية بالإسكندرية في يوم السبت 18 يناير 2014م

تحتفل الكنسية بسبعة أعياد وعيد الغطاس يتوسطهم. وعيد الغطاس هو أحد الأعياد السيدية، ونُصلِّي فيه ليلاً مثل الميلاد والقيامة، ونُسميه: الظهور الإلهي، والثيئوفانيا. وقد كانت العادة القديمة أنه عند عماد الأطفال يمسكون الشموع، وعيد الغطاس مرتبط بأحد القديسين المهمين بالكنيسة وهو شخصية القديس يوحنا المعمدان، وهو قيل عنه أنه أعظم مواليد النساء. وفي سر المعمودية يتم الولادة الجديدة: كلنا كبشر نُولَد من أب وأم وهذه ولادة أرضية وهكذا تتكاثر الأجيال وتمتد وتنمو المسكونة، أمَّا الولادة الأخرى هيَ من فوق. الإنسان يحيا علي الأرض بنفخة من اللَّه، وله نصيب في السماء ويُولد الإنسان من المعمودية بمعنى أن يصير له الفكر السماوي ويحق له أن يرى ملكوت السموات. الولادة من الماء والروح؛ الماء أصل الحياة علي الأرض، وبهذه الولادة يصير للإنسان حياة جديدة، ويكون له كيان سماوي، ويمكن أن نسميها العضوية السماوية وتعطيه أحقية دخول السماء. الولادة الروحية بمعنى أنك قد لبست المسيح، وصرت مختفياً في شخص المسيح وهو الظاهر في حياتك، مثل ما حدث مع القديس شاول الطرسوسي وظهر له في الطريق وقال له: لماذا تضطهدني؟ أي كل شخص اضطهده القديس بولس وقتما كان شاول هو مختفي كيان وشخص ربنا يسوع، اللَّه أعطانا نعم كثيرة مثل أب يُعطي ابنه هدايا كثيرة ويجب أن يحافظ عليها. سر المعمودية من أهم النِّعم المُعطاة لنا لنصير أبناء اللَّه وهيَ نعمة التَّبنِّي، ونناديه يا أبانا الذي في السموات... ونعمة التثبيت بسر الميرون ونكون ثابتيْن في شخص المسيح نحمل سمات الرب يسوع، ويرشم أبونا الطفل المُعمَّد ٣٦ رشم ليصير مُحصَّناً ويثبت في المسيح، وسر المعمودية يُمارس مرة واحدة في حياة الانسان، والتوبة هيَ معمودية مُتجدِّدة. وطقس المعمودية له معاني كثيرة، ودائماً يأتي في جو برد ومطر، والمطر يعطينا معنى الغسيل فبالمعمودية تغتسل أنفسنا. احترس ان تحفظ نفسك طاهراً وتتمتع بنعم ومواهب سر المعمودية، وإن تعرَّضت للخطية فباب التوبة مفتوح. وفي عيد الغطاس نأكل القلقاس، وهو يُزرع في تربة مغموسة بالماء، ونجد في جسم القلقاسة حينما نقطعها أن قلبها أبيض ويُطبخ بالخُضرة تعبير عن الحياة الجديدة. أمَّا القصب فهو نبات يمتاز بأنه يمتد نحو السماء، ويتقطع ويُعصر بالأسنان وهكذا الإنسان عندما يضغط من أي شي تكون عصارته حلواً. ودعا قداسته لمصر بالبركة وللصلاة من أجل البلاد.

قداسة البابا تواضروس الثاني يقوم بصلاة قداس عيد الظهور الإلهي ( الغطاس ) بالكاتدرائية المرقسية بالإسكندرية

قام قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية مساء يوم السبت 18 يناير 2014م بصلاة قداس عيد الظهور الإلهي (الغطاس) بالكاتدرائية المرقسية بالاسكندرية، واشترك معه في الصلاة: من الآباء الأساقفة: ـ نيافة الأنبا إرميا الأسقف العام ورئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي. ومن الآباء الكهنة: ـ القمص رويس مرقس وكيل البطريركية بالإسكندرية. ـ القس أنجيلوس إسحق والقس أمونيوس عادل والقس بيجول السرياني سكرتارية قداسته. ـ القمص شنوده دوس من كنيسة العذراء بأوتاوا بكندا. ـ وكذلك الآباء كهنة الكاتدرائية المرقسية بالإسكندرية. وألقى قداسته عظة القداس تناول فيها المعمودية وفاعليتها ومنها الولادة الجديدة (الروحية)، وهيَ بخلاف الولادة ( الأرضية)، بمعنى أن يصير للإنسان الفكر السماوي والحياة الجديدة، ويكون له كيان سماوي، ويمكن أن نسميها العضوية السماوية وتعطيه أحقية دخول السماء. ودعا قداسته لمصر بالخير وللصلاة من أجل البلاد.

قداسة البابا تواضروس الثاني يستقبل الدكتور/ مصطفى حجازي المستشار الاستراتيجي لرئيس الجمهورية، ومعه المستشار/ كريم شريف.

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم الخميس الموافق 16 يناير 2014م بالمقر البابوي: ـ الدكتور/ مصطفى حجازي المستشار الاستراتيجي لرئيس الجمهورية المستشار عدلي منصور. ـ المستشار/ كريم شريف. وقد تناول الحديث عن مصر المستقبل، وعلَّق الدكتور مصطفي حجازي على ذلك قائلاً: إن القول الفصل هو لبسطاء الشعب وأن شعب مصر أثبت وجوده، ونحن نحتاج حرب على سلبيات أنفسنا. في حين أضاف قداسة البابا قائلاً: إن مصر وطن له خصوصيته فكل دول العالم في يد اللَّه، أمَّا مصر فهي في قلب اللَّه ... فنظرتتا كمصريين لكل العالم متوازنة لأن المصري بطبيعته معتدل ولنا ثقه كبيرة في أن تكون صورة مصر مشرقة في العالم كله.

قداسة البابا تواضروس الثاني يستقبل وزير الري والموارد المائية، ووزير البحث العلمي

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية مساء يوم الثلاثاء الموافق 14 يناير 2014م بالمقر البابوي: ـ الدكتور/ محمد عبد المطلب وزير الري والموارد المائية. ـ الدكتور/ رمزي جورج استينو وزير البحث العلمي. وقد تناول اللقاء الحديث عن العلاقة بين دولتي مصر وأثيوبيا وعن أهمية توطيد أواصر الروابط بين الدولتين سواء بتبادل الزيارات أو بتقديم الخدمات الاجتماعية وكذلك بتشجيع الاستثمارات بين البلدين. وقد حضر اللقاء: ـ نيافة الأنبا بافلوس أسقف اليونان. ـ القس أنجيلوس إسحق والقس أمونيوس عادل من سكرتارية قداسة البابا.

قداسة البابا تواضروس الثاني يُدلي بصوته في الاستفتاء على الدستور

قام قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية اليوم اليوم الثلاثاء الموافق 14 يناير 2014م بالإدلاء بصوته في الاستفتاء على الدستور، وذلك في مدرسة السرايات الإعدادية للبنات بالعباسية.

قداسة البابا تواضروس الثاني يستقبل معالي الدكتور/ سلطان أحمد الجابر، وزير الدولة في الإمارات العربية المتحدة والوفد المرافق له

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم الأحد الموافق 12 يناير 2014م معالي الدكتور/ سلطان أحمد الجابر، وزير الدولة في الإمارات العربية المتحدة والوفد المرافق له في المقر البابوي في وادي النطرو. وبهذه المناسبة، قال قداسة البابا تواضروس الثاني: " يسرنا الترحيب بأشقائنا من دولة الإمارات العربية المتحدة الذين تربطنا بهم علاقات وثيقة وذات جذور راسخة. ونثمن عالياً الجهود التي يبذلونها لدعم الشعب المصري، حيث أود التنويه إلى أن هذا الدعم ليس جديداً أو طارئاً، فهو موجود ومستمر منذ عشرات السنين، ونشكرهم على روح الأخوّة والوقوف بجانب جمهورية مصر العربية في كافة الأوقات وخاصة في الشدائد. ونُطمئِنُ أبنائنا إلى أن إرادة الخير والعمل الإيجابي البنّاء تؤتي ثمارها دوماً. والشعب المصري بكافة شرائحه وأطيافه يكنُّ محبة خاصة وصادقة لقيادة الإمارات ولشعبها الكريم، وذلك يتجسد من خلال المواقف الملموسة التي تعكس الأخوة بين شعبينا الشقيقين، وأؤكد هنا أن { المحبة لا تسقط أبداً } ". وأضاف قداسته: " كانت هناك صداقة عميقة تربط بين حكيم العرب الشيخ زايد " رحمه اللَّه "، ومثلث الرحمات قداسة البابا شنوده الثالث، ولأن هذه الصداقة كانت قائمة على مبادئ الخير والمحبة، فإن العلاقات الطيبة مستمرة بين الكنيسة القبطية والأشقاء في دولة الإمارات. ونتمنى استمرار النمو والازدهار لدولة الإمارات، حيث يعمل عدد كبير من أبناء مصر والذين يشيدون بالتقدم والتطور في هذا البلد الشقيق ". من جانبه، قال معالي الدكتور/ سلطان أحمد الجابر: " تشرفت بنقل تحيات القيادة في دولة الإمارات العربية المتحدة إلى قداسة البابا تواضروس الثاني، وأكدت له الحرص على دعم كل ما من شأنه أن يسهم في ترسيخ الطمأنينة والأمن والاستقرار لتمكين الأشقاء في جمهورية مصر العربية من مواصلة جهود البناء والتنمية. وكانت هذه الزيارة فرصة لعرض الأعمال والمشاريع التي تعكف على تنفيذها دولة الإمارات من أجل دعم المجتمع المصري بشكل عام والمشاريع المخصصة لدعم الكنيسة القبطية بشكل خاص. ونقلتُ لقداسته موقف دولة الإمارات الثابت وحرصها على توثيق العلاقات التاريخية القوية التي تجمع بين بلدينا الشقيقين، وأكدت له استمرار مساندة مصر وشعبها في كافة الأوقات ". وقد حضر اللقاء: القمص بيجول السرياني والقس أنجيلوس إسحق والقس أمونيوس عادل من سكرتارية قداسة البابا.

قداسة البابا تواضروس الثاني يستقبل وفداً من دولة الكويت

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم الأحد الموافق 12 يناير 2014م وفداً من دولة الكويت: برئاسة معالي الشيخ/ على جراح الصباح ـ نائب وزير شئون الديوان الأميري. ومعه سعادة السفير/ سالم الزمانان ـ سفير دولة الكويت. وسعادة السيد/ خالد بهبهاني ـ وكيل مساعد مكتب نائب وزير الشئون الأميري. وسعادة الدكتور/ عصام الفليج ـ الأمين العام للجنة الشريعة. وسعادة السيد/ سامي المضف ـ مدير إدارة المراسم الأميرية. والشيخ/ وضاح الصباح ـ إدارة مكتب نائب وزير شئون الديوان الأميري. وقد حمل معالي الشيخ/ علي جراح الصباح رسالة من سمو أمير الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح تتضمن دعوة قداسة البابا لزيارة الكويت والتي سوف يتحدَّد موعدها فيما بعد. وفي أثناء الزيارة عبَّر معالي الشيخ علي جراح الصباح عن تقديره للكنيسة القبطية وعلى دورها الوطني، وكذلك مساندته لشعب مصر العظيم في ثورته. وقد حضر اللقاء: القمص بيجول السرياني والقس أنجيلوس إسحق والقس أمونيوس عادل من سكرتارية قداسة البابا.

برقية تهنئة قداسة البابا تواضروس الثاني للسيد المستشار/ عدلي منصور رئيس الجمهورية بمناسبة المولد النبوي الشريف

برقية تهنئة قداسة البابا تواضروس الثاني لفضيلة الدكتور/ محمد مختار جمعه وزير الأوقاف بمناسبة المولد النبوي الشريف فضيلة الدكتور/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف تحية طيبة مع صادق الدعاء،، يسرني بِاسم المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية وجميع أبناء الكنيسة في مصر والعالم أن أبعث لسيادتكم ولجميع أحبائنا وإخوتنا المسلمين في وطننا العزيز بخالص التهنئة القلبية بمناسبة عيد المولد النبوى الشريف. مع صادق تمنياتنا لكم بالتوفيق في جهودكم المُباركة لسلامة ورفعة شأن وطننا، راجين من اللَّه الخير والسلام لجميع المصريين. كل عام وفضيلتكم بخير ،، البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية

تهنئة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور/ أحمد الطيب شيخ الجامع الأزهر

تهنئة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور/ أحمد الطيب شيخ الجامع الأزهر بمناسبة المولد النبوي الشريف فضيلة الإمام الأكبر الدكتور/ أحمد الطيب شيخ الجامع الأزهر. تحية طيبة مع صادق الدعاء،، يسُرّني بِاسم المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، وجميع أبناء الكنيسة في مصر والعالم أن نُقدِّم لفضيلتكم وجميع أخوتنا المسلمين في وطننا العزيز، خالص تهانينا القلبية بالمولد النبوي الشريف، وأطيب تمنياتنا بالخير والسلام لجميع المصريين. وفي هذه المناسبة السعيدة نُعبِّر عن صادق تمنياتنا لفضيلتكم بوافر الصحة والتوفيق في كل ما تبذلوه من جهد لرفعة هذا الوطن وسلامته. وكل عام وفضيلتكم بخير. البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية

برقية تهنئة قداسة البابا تواضروس الثاني لفضيلة الدكتور/ محمد مختار جمعه وزير الأوقاف بمناسبة المولد النبوي الشريف

برقية تهنئة قداسة البابا تواضروس الثاني لفضيلة الدكتور/ محمد مختار جمعه وزير الأوقاف بمناسبة المولد النبوي الشريف فضيلة الدكتور/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف تحية طيبة مع صادق الدعاء،، يسرني بِاسم المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية وجميع أبناء الكنيسة في مصر والعالم أن أبعث لسيادتكم ولجميع أحبائنا وإخوتنا المسلمين في وطننا العزيز بخالص التهنئة القلبية بمناسبة عيد المولد النبوى الشريف. مع صادق تمنياتنا لكم بالتوفيق في جهودكم المُباركة لسلامة ورفعة شأن وطننا، راجين من اللَّه الخير والسلام لجميع المصريين. كل عام وفضيلتكم بخير ،، البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية

برقية تهنئة قداسة البابا تواضروس الثاني لفضيلة الشيخ الدكتور/ شوقي علام مفتي الجمهورية بمناسبة المولد النبوي الشريف

برقية تهنئة قداسة البابا تواضروس الثاني لفضيلة الشيخ الدكتور/ شوقي علام مفتي الجمهورية بمناسبة المولد النبوي الشريف السيد الدكتور/ شوقي علام مفتي الديار المصرية تحية طيبة مع صادق الدعاء،، يسرني بِاسم المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية وجميع أبناء الكنيسة في مصر والعالم أن أبعث لسيادتكم ولجميع أحبائنا وإخوتنا المسلمين في وطننا العزيز بخالص التهنئة القلبية بمناسبة المولد النبوي الشريف. مع صادق تمنياتنا لكم بالتوفيق في جهودكم المُباركة لسلامة ورفعة شأن وطننا، راجين من اللَّه الخير والسلام لجميع المصريين. كل عام وفضيلتكم بخير ،، البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية

تهنئة للدكتور حازم الببلاوي رئيس مجلس الوزراء بمناسبة المولد النبوي

برقية تهنئة قداسة البابا تواضروس الثاني للدكتور/ حازم الببلاوي رئيس مجلس الوزراء بمناسبة المولد النبوي الشريف السيد الدكتور / حازم الببلاوي رئيس مجلس الوزراء تحية طيبة مع صادق الدعاء،، بِاسم المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية وجميع أبناء الكنيسة في مصر والعالم، يسرني أن أتقدَّم لسيادتكم ولجميع أحبائنا وأخوتنا المسلمين في وطننا العزيز بخالص التهنئة القلبية بالمولد النبوي الشريف، مع صادق تمنياتنا لكم بالتوفيق في جهودكم المُباركة نحو النهوض بوطننا العزيز لكي تتحقق كل أمنياتنا في إنجاز كل ما يتمناه الشعب المصري من تقدُّم ورخاء ومُستقبل مشرق لبلدنا العزيزة مصر. وفقكم اللله فيما لخير وطننا الحبيب. كل عام وسيادتكم بخير،، البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية

برقية تهنئة قداسة البابا تواضروس الثاني للفريق أول عبد الفتاح السيسي بمناسبة المولد النبوي الشريف

برقية تهنئة قداسة البابا تواضروس الثاني للفريق أول عبد الفتاح السيسي بمناسبة المولد النبوي الشريف السيد الفريق أول/ عبد الفتاح السيسي النائب الأول لرئيس الوزراء، ووزير الدفاع، والقائد العام للقوات المسلحة. تحية طيبة مع صادق الدعاء،، يسرني بِاسم المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية وجميع أبناء الكنيسة في مصر والعالم أن أبعث لسيادتكم ولجميع أحبائنا وإخوتنا المسلمين في وطننا العزيز بخالص التهنئة القلبية بالمولد النبوي الشريف، مع صادق تمنياتنا لكم بالتوفيق في جهودكم المُباركة لأمن وسلامة ورفعة شأن مصرنا الغالية راجين من اللَّه الخير والسلام لجميع المصريين. كل عام وسيادتكم بخير،، البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية

استقبالات قداسة البابا تواضروس الثاني للمهنئين بعيد الميلاد المجيد بالمقر البابوي بالأنبا رويس بالعباسية / ممثل الفلاحيين محمد برغش

حضر اليوم الثلاثاء 7يناير 2014 م ممثل الفلاحيين محمد برغش للمقر الباباوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية للتهنئة بعيد الميلاد المجيد لقداسة البابا تواضروس الثاني وللشعب القبطي

قيام قداسة البابا تواضروس الثاني بصلاة قداس عيد الميلاد المجيد اليوم الاثنين الموافق 6 يناير 2014 م

قام قداسة البابا تواضروس الثاني بصلاة قداس عيد الميلاد المجيد اليوم الاثنين الموافق 6 يناير 2014 م وشارك في صلاة القداس الاباء الاساقفة : - نيافة الحبر الجلبل الانبا رويس الاسقف العام - نيافة الحبر الجليل الانبا موسي الاسقف العام للشباب - نيافة الحبر الجلبل الانبا بطرس الاسقف العام - نيافة الحبر الجلبل الانبا يؤانس الاسقف العام - نيافة الحبر الجلبل الانبا مكسيموس الاسقف العام لمدينة السلام - نيافة الحبر الجليل الانبا مارتيروس الاسقف العام لشرق السكة الحديد - نيافة الحبر الجلبل الانبا ارمبا الاسقف العام - نيافة الحبر الجليل الانبا مكاري الاسقف العام لشبرا الجنوبية وفي بداية كلمة قداسة البابا قدم شكره للمهنئيين : - رئيس الجمهوريه عدلى منصور على تهنئتة وحضورة المقر الباباوى امس والذي اناب عنه في حضور القداس اللواء اركان حرب عبد المؤمن فودة رئيس ديوان الجمهورية - رئيس الوزراء د. حازم الببلاوى الذي ارسل برقية تهنئة و اناب عنه الاستاذ الدكتور حسام عيسى نائب رئيس الوزراء ووزير التعليم العالى - فضيلة الشيخ الدكتور احمد الطيب شيخ الجامع الازهر وفضيلة الشيخ الدكتور شوقى علام مفتى الديار المصرية وفضيلة الدكتور محمد مختار جمعة وزير الاوقاف الذين حضروا الى المقر البابوى مع وفد من المشايخ و علماء الازهر، و ضم هذا الوفد السيد السفير محمد عبد الجواد و المستشار محمد عبد السلام مستشارى فضيلته و الدكتور محمود حمدى زقزوق وزير الاوقاف الاسبق، كما حضر القداس الدكتور محمود عزب مستشار فضيلتة - الدكتور كمال الجنزورى مستشار رئيس الجمهورية الذي حضر اليوم للمقر الباباوي للتهنئة - السيد نبيل فهمى وزير الخارجية الذي حضر للتهنئة امس - الدكتور ايمن ابو حديد وزير الزراعة الذي حضر للتهنئة امس - اللواء عادل لبيب وزير الادارة المحلية - المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب - الدكتور عصام حجى مستشار رئيس الجمهورية للبحث العلمى - الاستاذ احمد المسلمانى المستشار الاعلامى للرئيس - الدكتور زياد بهاء الدين نائب رئيس الوزراء ووزير التعاون الدولى - الدكتورة مها الرباط وزيرة الصحة و السكان - الدكتور رمزى (استينو) وزير البحث العلمى - الاستاذ طاهر ابو زيد وزير الرياضة - الدكتورة ليلى اسكندر وزيرة البيئة - الدكتور احمد البرعى وزير التضامن الاجتماعى - المهندس عاطف حلمى وزير الاتصالات - السيد منير فخرى عبد النور وزير التجارة والصناعة - الدكتورة درية شرف الدين وزيرة الاعلام - الاستاذ كمال ابو عيطة وزير القوى العاملة و الهجرة - الاستاذ هشام زعزوع وزير السياحة - الدكتور جلال سعيد محافظ القاهرة - سيادة الفريق اول عبد الفتاح السيسي النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع و الانتاج الحربى الذى ارسل برقية رقيقة للتهنئة بالعيد و أناب عن سيادته وفد رفيع المستوى للتهنئة بالعيد بالمقر البابوى برئاسة السيد اللواء محمد العصار مساعد وزير الدفاع و الانتاج الحربى و ضم الوفد اللواء اركان حرب محمد ابو الدهب رئيس هيئة التنظيم و اﻻدارة بالقوات المسلحة و اللواء اركان حرب توحيد توفيق قائد المنطقة المركزية واللواء محسن عبد النبى مدير ادارة الشئون المعنوية - السيد اللواء محمد ابراهيم وزير الداخلية الذي اناب للتهنئة السيد اللواء خالد متولى نائبا عن سيادته العميد شعبان خليفة المقدم عمر حماد الرائد محمد الهلالى عن السيد اللواء خالد ثروت رئيس جهاز اﻻمن الوطنى - السيد عمرو موسى رئيس لجنة الخمسين - الدكتورة مرفت التلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة عضو لجنة الخمسين - الاستاذ سامح عاشور نقيب المحامين و عضو لجنة الخمسين - السيد السفير نبيل حبشى ممثلا عن وزير الخارجية - المهندس باسل عادل نائب وزير الرياضة - المهندس حسب الله الكفراوى وزير الاسكان - اللواء احمد جمال الدين وزير الداخلية السابق - الدكتور عبد القوى خليفة وزير المرافق - الدكتورة فينيس كامل جودة وزيرة البحث العلمى - الدكتورة نادية زخارى وزيرة البحث العلمى - الدكتور طارق خضر - اللواء مجدى ايوب محافظ قنا الاسبق - السيد المهندس ابراهيم محلب وزير الاسكان - السيد حفظى صادق الياس نائباً عن وزير التموين - السادة رئيس المخابرات العامة المصرية الذي اوفد العميد حسام نييل - السيد رئيس هيئة الامن القومى الذين اوفد مندوبين لحضور الصلاة نيابة عن سيادتهما الدكتور السيد البدوى رئيس حزب الوفد - الاستاذ احمد السعيد رئيس حزب المصريين الاحرار - الدكتور محمد ابو الغار رئيس حزب المصرى الديموقراطى الاجتماعى - السفير عمر متولى مندوبا عن رئيس حزب الدستور - السيد محمد ابو حامد رئيس حزب حياة المصريين - السفير محمد العرابى رئيس حزب المؤتمر الدكتور فؤاد البدراوى سكرتير حزب الوفد - المستشار يحي قدرى نائب رئيس حزب الحركة الوطنية مندوبا عن الفريق احمد شفيق - الاستاذ الدكتور عماد جاد نائب رئيس حزب المصرى الديموقراطى اﻻجتماعى - السفير ديفيد جريج سفير كندا - السفير سالم (الزورام) سفير الكويت - الدكتور رالف كينج سفير استراليا - السفير جون صموئيل سفير جنوب السودان - السفير بيتر كفاك سفير المجر - السفير جيرار سفير بولندا - السفير جيمس وات سفير بريطانيا و السيدة قرينته - السفير نيقولا سفير فرنسا - الدكتور بشر هانى سفير الاردن - الشيخ راشد عبد الرحمن سفير البحرين - السيد مارك ساويرس القائم باعمال السفير الاميركي - المستشار احمد الزند رئيس نادى قضاة مصر - المستشارة تهانى الجبالى نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا السابق - المستشار وليد شلبى نائب رئيس مجلس الدولة حاضرا عن المستشار فريد نزيه تناغو رئيس مجلس الدولة - المستشار عبد الله قنديل رئيس نادى النيابة الادارية - الفريق اول سامى عنان رئيس اركان حرب القوات المسلحة السابق - الاستاذ حمدين صباحى رئيس التيار الشعبى - الاستاذ احمد النجار رئيس مؤسسة الاهرام - الدكتور اشرف جمال الدين رئيس هيئة البريد - الدكتور ممدوح حمزة - الفنانة اثار الحكيم - الدكتور على السمان - الشيخ مظهر شاهين امام مسجد عمر مكرم - اللواء عاطف يعقوب رئيس جهاز حماية المستهلك - الفنان سمير الاسكندرانى - السفيرة منحة دباخوم - المستشار فرج الدرى امين عام مجلس الشورى السابق - غبطة البطريرك غورغوريوس الثالث بطريرك الروم الكاثوليك - نيافة المطران منير حنا مطران الكنيسة الاسقفية بمصر - قداسة البطريرك مار زكا اغناطيوس الاول بطريرك السريان الارثودكس الذي اوفد الربان كيرلس مسعودى للصلاة - سيادة الدكتور القس صفوت البياضى رئيس الطائفة الانجيلية مع وفد من الكنيسة الانجيلية - الدكتور ممدوح فخرى والمهندس فتحى لطف الله من المجلس الملي العام - سيادة لسفير ايطاليا - رجال الشرطة و نخص اللواء اسامة الصغير مساعد اول وزير الداخلية لقطاع امن القاهرة واللواء حمدى مجاهد نائب وزير امن القاهرة لقطاع الشباب و اللواء رافت نجيب يسي مساعد مدير امن القاهرة و العميد اسامة مصلحى مامور قسم الوايلى - وزارة الاعلام والاتحاد العام للاذاعة و التلفيزيون المصرى لتفضله بنقل الصلاة على الهواء مباشرة و كذلك جميع القنوات الفضائية المصرية والعربية والاجنبية والاذاعة المصرية وجميع وكالات الانباء المحلية و العالمية وجميع الصحف والمجلات التى تقوم بتغطية الصلاة معنا - جميع النقابات و الهيئات الحكومية - المهندس احمد مصطفى الامام وزير الكهرباء - الدكتور اشرف العربى - المهندس محمد عبد الظاهر محافظ القليوبية - اللواء محمود محافظ سوهاج - السيد طارق سعد الدين محافظ الاقصر - اللواء محمد عبد اللطيف محافظ دمياط - اللواء مصطفى هدهود محافظ البحيرة - اللواء طارق مهدى محافظ الاسكندرية - الدكتور حسن فهمى محمد رئيس الهيئة العامة للاستثمار و المناطق الحرة - الفريق مهاب مميش رئيس هية قناة السويس - المهندس نادر رياض من المجلس الملى - المحاسب كامل صالح - الاستاذ خالد على - الاستاذة فاطمة ناعوت

استقبالات قداسة البابا تواضروس الثاني للمهنئين بعيد الميلاد المجيد بالمقر البابوي بالأنبا رويس بالعباسية / الدكتور حازم الببلاوي رئيس مجلس الوزراء والدكتور بطرس غالي الامين العام الاسبق للامم المتحدة....

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني اليوم الثلاثاء 7يناير 2014 م الدكتور حازم الببلاوي رئيس مجلس الوزراء والدكتور بطرس غالي الامين العام الاسبق للامم المتحدة والرئيس السابق للمجلس القومي لحقوق الإنسان والسيد الدكتور اشرف العربي وزير التخطيط والسيد منير فخري عبد النور وزير التجارة والصناعة والسيد د. محمد ابو شادي وزير التموين والدكتور رمزي استينو وزير البحث العلمي والسيد اللواء جلال السعيد محافظ القاهرة والذين قدموا للتهنئة بعيد الميلاد المجيد وقد رحب قداسة البابا بزيارتهم قائلا: في الاعياد نتناسي كل شئ ونتذكر الامل والرجاء وخاصة في عيد الميلاد ونحن لنا رجاء في مستقبل مصر في كل المجالات وخاصة التعليم واضاف قداسته اننا في الاعياد نشعر بحضور مصر رغم كل الظروف وباسم الكنيسة الوطنية المصرية والمجمع المقدس والمجلس الملي العام والاوقاف اتقدم بكل الشكر لتهنئتكم. ثم القي رئيس الوزراء كلمة تهنئة قال فيها :اتقدم بالتهنئة لاقباط مصر وليس هم فقط بل لكل المسلمين و الاقباط بعيد الميلاد وانني لا اشك اننا علي باب مرحلة جديده لدولة جديدة مدنية سلمي غير منغلقه علي نفسها...تصادفنا المشاكل لكنني متاكد اننا امام معجزة والشعب لن يتخلي عن مسئوليته وهذا ظهر في قيام الشعب بتصحيح المسار في يونيو بعد ان وجد ثورته في غير مسارها الطبيعي.واضاف قائلا لا شك ان مستقبلنا سيكون زاهراً ...اننا سننجح قدر مما سنفعل ثم اختتم كلامه بقوله انني سعيد اليوم بان كل المصريين يشاركون بعضهم البعض بعيد الميلاد المجيد

استقبالات قداسة البابا تواضروس الثاني للمهنئين بعيد الميلاد المجيد بالمقر البابوي بالأنبا رويس بالعباسية /ارسل النائب العام المستشار هشام بركات برقية لقداسة البابا تواضروس الثاني لتهنئته بعيد الميلاد المجيد وقد اناب عنه المستشار كامل سمير جرجس رئيس مكتب التعاون الدولي بمكتب النائب العام في حضور قداس عيد الميلاد و كذلك الحضورصباح اليوم في المقر الباباوي لتقديم التهنئة والجدير بالذكر انه قد كان هناك اتصال هاتفي بينهما بهذه المناسبة

ارسل النائب العام المستشار هشام بركات برقية لقداسة البابا تواضروس الثاني لتهنئته بعيد الميلاد المجيد وقد اناب عنه المستشار كامل سمير جرجس رئيس مكتب التعاون الدولي بمكتب النائب العام في حضور قداس عيد الميلاد و كذلك الحضورصباح اليوم في المقر الباباوي لتقديم التهنئة والجدير بالذكر انه قد كان هناك اتصال هاتفي بينهما بهذه المناسبة

استقبالات قداسة البابا تواضروس الثاني للمهنئين بعيد الميلاد المجيد بالمقر البابوي بالأنبا رويس بالعباسية / المهندس نجيب ساويرس رجل الاعمال

حضر اليوم المهندس نجيب ساويرس رجل الاعمال للمقر الباباوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية للتهنئة بعيد الميلاد المجيد لقداسة البابا تواضروس الثاني وللشعب القبطي

استقبالات قداسة البابا تواضروس الثاني للمهنئين بعيد الميلاد المجيد بالمقر البابوي بالأنبا رويس بالعباسية / المستشار عادل عبد الحميد وزير العدل

حضر اليوم الثلاثاء 7يناير 2014 م المستشار عادل عبد الحميد وزير العدل للمقر الباباوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية للتهنئة بعيد الميلاد المجيد لقداسة البابا تواضروس الثاني و للشعب القبطي

استقبالات قداسة البابا تواضروس الثاني للمهنئين بعيد الميلاد المجيد بالمقر البابوي بالأنبا رويس بالعباسية / السيد اللواء محمد ابراهيم وزير الداخلية

حضر اليوم الثلاثاء 7يناير 2014 م السيد اللواء محمد ابراهيم وزير الداخلية للمقر الباباوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية للتهنئة بعيد الميلاد المجيد لقداسة البابا تواضروس الثاني و للشعب القبطي

استقبالات قداسة البابا تواضروس الثاني للمهنئين بعيد الميلاد المجيد بالمقر البابوي بالأنبا رويس بالعباسية / اللواء سامح سيف اليزل الخبير الاستراتيجي

حضر اليوم الثلاثاء 7يناير 2014 م اللواء سامح سيف اليزل الخبير الاستراتيجي للمقر الباباوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية للتهنئة بعيد الميلاد المجيد لقداسة البابا تواضروس الثاني و للشعب القبطي

استقبالات قداسة البابا تواضروس الثاني للمهنئين بعيد الميلاد المجيد بالمقر البابوي بالأنبا رويس بالعباسية / الكاتبة المعروفة فاطمة ناعوت

حضر اليوم الثلاثاء 7يناير 2014 م الكاتبة المعروفة فاطمة ناعوت للمقر الباباوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية للتهنئة بعيد الميلاد المجيد ولقداسة البابا تواضروس الثاني و للشعب القبطي

استقبالات قداسة البابا تواضروس الثاني للمهنئين بعيد الميلاد المجيد بالمقر البابوي بالأنبا رويس بالعباسية / السيد الدكتور يحي الجمل استاذ القانون الدستوري ونائب رئيس الوزراء الاسبق

حضر اليوم الثلاثاء 7يناير 2014 م السيد الدكتور يحي الجمل استاذ القانون الدستوري ونائب رئيس الوزراء الاسبق للمقر الباباوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية للتهنئة بعيد الميلاد المجيد لقداسة البابا تواضروس الثاني و للشعب القبطي

استقبالات قداسة البابا تواضروس الثاني للمهنئين بعيد الميلاد المجيد بالمقر البابوي بالأنبا رويس بالعباسية / السيد الدكتور محمود ابو النصر وزير التريية والتعليم

حضر اليوم السيد الدكتور محمود ابو النصر وزير التريية والتعليم للمقر الباباوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية للتهنئة بعيد الميلاد المجيد لقداسة البابا تواضروس الثاني و للشعب القبطي

استقبالات قداسة البابا تواضروس الثاني للمهنئين بعيد الميلاد المجيد بالمقر البابوي بالأنبا رويس بالعباسية / السيد الدكتور علي السمان رئيس لجنة حوارات الاديان

حضر اليوم الثلاثاء 7يناير 2014 م السيد الدكتور علي السمان رئيس لجنة حوارات الاديان للمقر الباباوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية للتهنئة بعيد الميلاد المجيد لقداسة البابا تواضروس الثاني و للشعب القبطي

استقبالات قداسة البابا تواضروس الثاني للمهنئين بعيد الميلاد المجيد بالمقر البابوي بالأنبا رويس بالعباسية / السيد الدكتور احمد عمر هاشم رئيس جامعة الازهر الاسبق

حضر اليوم الثلاثاء 7يناير 2014 م السيد الدكتور احمد عمر هاشم رئيس جامعة الازهر الاسبق للمقر الباباوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية للتهنئة بعيد الميلاد المجيد لقداسة البابا تواضروس الثاني و للشعب القبطي

استقبالات قداسة البابا تواضروس الثاني للمهنئين بعيد الميلاد المجيد بالمقر البابوي بالأنبا رويس بالعباسية / البطريرك اغريغوريوس لحام بطريرك الروم الكاثوليك بمصر ولبنان وسوريا والاراضي المقدسة

حضر اليوم البطريرك اغريغوريوس لحام بطريرك الروم الكاثوليك بمصر ولبنان وسوريا والاراضي المقدسة للمقر الباباوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية للتهنئة بعيد الميلاد المجيد لقداسة البابا تواضروس الثاني و للشعب القبطي

استقبالات قداسة البابا تواضروس الثاني للمهنئين بعيد الميلاد المجيد بالمقر البابوي بالأنبا رويس بالعباسية / البطريرك ابراهيم اسحق بطريرك الاقباط الكاثوليك

حضر اليوم البطريرك ابراهيم اسحق بطريرك الاقباط الكاثوليك للمقر الباباوي للتهنئة بعيد الميلاد المجيد

استقبالات قداسة البابا تواضروس الثاني للمهنئين بعيد الميلاد المجيد بالمقر البابوي بالأنبا رويس بالعباسية / الاستاذ محمود العلايلي

حضر اليوم 7 يناير 2014 م الاستاذ محمود العلايلي عضو الهيئة العليا لحزب المصريين الاحرار للمقر الباباوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية للتهنئة بعيد الميلاد المجيد لقداسة البابا تواضروس الثاني و للشعب القبطي

استقبل اليوم الاثنين الموافق 6 يناير 2014 م قداسة البابا تواضروس الثاني رئيس الوزراء الاسبق السيد الدكتور كمال الجنزوري

استقبل اليوم الاثنين الموافق 6 يناير 2014 م قداسة البابا تواضروس الثاني رئيس الوزراء الاسبق السيد الدكتور كمال الجنزوري والذي قدم للتهنئة بعيد الميلاد المجيد وعبر عن ذلك قائلا : المؤمن يهنئ شقيقه في الوطن و يشاركه فرحته بالعيد فنحن بلد واحد و شعب واحد و قد رحب به قداسة البابا وشكره بقوله : نقدر زيارتك ومشاركتك لنا ونقدر ايضا خدمتك و تعبك من اجل الوطن و اضاف قائلا : ان الوطن يحتاح نماذج ناجحة يتعلم منها الشباب وقد حضر اللقاء القس انجيلوس اسحق و القمص ييجول السرياني من سكرتارية قداسة البابا

استقبل اليوم الاثنين الموافق 6 يناير 2014 قداسة البابا تواضروس الثاني وفدا من الكنيسة الانجيلية

استقبل اليوم الاثنين الموافق 6 يناير 2014 قداسة البابا تواضروس الثاني وفدا من الكنيسة الانجيلية برئاسة الدكتور صفوت البياضي رئيس الطائفة والدكتور القس اندريه زكي نائب رئيس الطائفة والقس داود ابراهيم عضو المجلس الملي الانجيلي والاستاذ فاروق الضابط عضو المجلس الملي الانجيلي و القس رفعت فتحي امين عام سنودس النيل و الدكتور القس عاطف مهني مدير كلية اللاهوت الانجيلية و القس سليمان صادق راعي الكنيسة الانجيلية بالفجالة و القس كمال يوسف راعي الكنيسة الانجيلية بحدائق القبة و الدكتور فريدي البياضي عضو المجلس الملي الانجيلي وذلك لتقديم التهنئه بعيد الميلاد المجيد و كان لقاءا طيبا اكدوا فيه علي المحبة والتواصل وقد حضر اللقاء نيافة الانبا ارميا الاسقف العام و القمص بيجول السرياني و القس انجيلوس اسحق من سكرتارية قداسة البابا

كلمة قداسة البابا تواضروس الثاني بعد زيارة السيد المستشار/ عدلي منصور رئيس الجمهورية

في كلمة لقداسة البابا تواضروس الثاني بعد زيارة السيد المستشار/ عدلي منصور رئيس الجمهورية جاء فيها : " سعدنا في هذا الصباح المُبارَك بزيارة معالي المستشار/ عدلي منصور رئيس الجمهورية، وقد كانت زيارة طيبة تحمل كل مشاعر المحبة والود والتآخي ... نتمنى كل الخير لمصرنا الحبيبة وكل عام وأنتم بخير ".

زيارة السيد المستشار/ عدلي منصور رئيس الجمهورية لقداسة البابا تواضروس الثاني بالمقر بالبابوي بالأنبا رويس بالعباسية

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية اليوم الأحد الموافق 5 يناير 2014م السيد المستشار/ عدلي منصور رئيس الجمهورية في زيارة خاصة لمقابلة قداسة البابا وتقديم التهنئة بعيد الميلاد المجيد وذلك في المقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالأنبا رويس بالعباسية. وقد كان في إستقبال سيادته أيضاً الأحبار الأجلاء: ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا رافائيل سكرتير المجمع المقدس. ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا موسي أسقف الشباب. ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا مرقس أسقف شبرا الخيمة. ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا يؤانس الأسقف العام. ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا إرميا الأسقف العام ورئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي. ـ القمص سرجيوس سرجيوس وكيل البطريركية بالقاهرة. ـ القمص بيجول السرياني والقس أنجيلوس إسحق سكرتارية قداسة البابا ـ القس بولس حليم المتحدث الرسمي للكنيسة القبطية الأرثوذكسية ـ المستشار/ منصف نجيب، والأستاذ/ كامل صالح من أعضاء المجلس الملِّي العام. والجدير بالذِّكر أن هذه هي المرة الأولى التي يأتي فيها رئيس الجمهورية بنفسه ليُقدِّم التهنئة بالعيد، وقد رحَّب قداسة البابا تواضروس الثاني بالسيد الرئيس قائلاً: بِاسم كل آباء الكنيسة والمجمع المقدس والمجلس الملِّي والأوقاف وكل الحضور نُرحِّب بسيادتكم وسعداء بهذه الزيارة التي نعتز بها وسيادتكم في بيتكم ومكانكم وأن المشاعر الطيبة والود بين القادة تقدم رسالة جميلة للناس. وقد ساد اللقاء جو من التفاؤل والأمل والمحبة، وكان لقاءاً سعد به الجميع.

استقبال السيد اللواء/ عادل لبيب وزير التنمية المحلية

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم السبت الموافق 4 يناير 2014م السيد اللواء/ عادل لبيب وزير التنمية المحلية، والذي قدم للتهنئة بعيد الميلاد المجيد، وتناول اللقاء ضرورة النهوض بالاقتصاد وأهمية تسليط الضوء علي النماذج الإيجابية التي يحب أن يحتذي بها وكذلك إنشاء بنك للأفكار غير التقليدية للمساهمة في توفير فرص عمل للقضاء علي البطالة و قد كان لقاءاً ودوداً وطيباً للغاية. حضر اللقاء: القس أنجيلوس إسحق، والقس بيجول السرياني من سكرتارية قداسة البابا.

استقبال المهندس/ خالد عبد العزيز وزير الشباب

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم السبت الموافق 4 يناير 2014م المهندس/ خالد عبد العزيز وزير الشباب، والذي قدم للتهنئة بعيد الميلاد المجيد. وقد دار في اللقاء الحديث عن سُبل النهوض بوطننا الحبيب، فأعرب سيادة الوزير عن أن من أهم آليات التغيير هو أن كل القطاعات ينبغي أن تعمل سوياً وبصورة متكاملة للنهوض بمصرنا التي تستاهل كل خير. أمَّا قداسة البابا فقد أكَّد على أن طرح الحلول غير التقليدية واستثمار الشعور الإيجابي للتغير عند الشعب المصري هو من أهم آليات النهوض بوطننا الغالي. و قد ساد اللقاء جو من التفاؤل والأمل في مستقبل مُشرق لمصر. حضر اللقاء: القس أنجيلوس إسحق، والقس بيجول السرياني من سكرتارية قداسة البابا.

استقبال وفد من وزارة الخارجية برئاسة السيد/ نبيل فهمي وزير الخارجية

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم السبت الموافق 4 يناير 2014م السيد/ نبيل فهمي وزير الخارجية، والدكتور/ بدر عبد العاطي نائب وزير الخارجية، والمتحدث الرسمي والمُشرف على إدارة الدبلوماسية العامة. وذلك لتقديم التهنئة بعيد الميلاد المجيد، وأعرب سيادة الوزير عن سعادته بهذه الزيارة وعن استعداده للتواصل في المجالات المُتاحة مع الكنيسة. ودعا له قداسة البابا بالتوفيق في مهامه الصعبة من أجل خدمة الوطن، وتمنى له النجاح الدائم من أجل رفعة مصر محلياً ودولياً. حضر اللقاء: القس أنجيلوس إسحق، والقس بيجول السرياني من سكرتارية قداسة البابا والقس بولس حليم المتحدث الرسمي بِاسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية.

إعتذار قداسة البابا عن المحاضرة يومي: 8 و15 يناير الجاري

يعتذر قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية عن إلقاء محاضرته الأسبوعية يوم الأربعاء القادم 8 يناير 2014م لتواجده بدير الأنبا بيشوى بوادي النطرون، وكذلك يوم الأربعاء 15 يناير 2014م لأنه يوافق يوم الاستفتاء على الدستور؛ على أن يعود لإلقاء عظاته عقب عيد الغطاس في الثاني والعشرون من يناير الجاري.

استقبال السفيرة وفاء بسيم سفير مصر في الفاتيكان

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم الأربعاء 1 يناير 2014م بالمقر البابوي السفيرة/ وفاء بسيم سفير مصر في الفاتيكان للتهنئة بالعام الجديد وعيد الميلاد المجيد، ورافقها في الزيارة الدكتور/ محمود عزب مستشار شيخ الأزهر، والذي أوضح في اللقاء عن استعادة الحوار مع الفاتيكان والتوصل لأُسس الحوار المتبادل بينهما ... وعلَّقت السفيرة عن طبيعة عمل السفير بأنه يُقدِّم مصر بكل جوانبها وأطيافها وعاداتها وتقاليدها وثقافتها... وقد أشار قداسة البابا تواضروس الثاني عن أول زيارة قام بها خارح البلاد بعد جلوسه علي كرسي البابوية أنها كانت إلى الفاتيكان وأنه أوَّل بابا يستقبله بابا الفاتيكان كرئيس كنيسة من خارج حدود أوروبا، وأضاف قداسته قائلاً: إن كنيستنا تُقدِّم المحبة غير المشروطة لكل أحد فقلبنا مفتوح للجميع ونقبل التنوّع. وقد حضر اللقاء: نيافة الحَبر الجليل الأنبا إرميا الأسقف العام ورئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي، ومساعد الأمين العام لبيت العائلة المصرية. والقس أنجيلوس إسحق والقس أمونيوس عادل من سكرتارية قداسته والقس بولس حليم المتحدث الرسمي باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية... وكان لقاءاً طيباً.

استقبال وفداً من مشيخة الأزهر للتهنئة بعيد الميلاد المجيد

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية صباح يوم الأربعاء 1 يناير 2014م بالمقر البابوي وفداً من مشيخة الأزهر برئاسة فضيلة الإمام الأكبر الشيخ أحمد الطيب شيخ الجامع الأزهر، ومعه فضيلة الشيخ محمد شوقي علام مُفتي الجمهورية. وفضيلة الشيخ محمد مختار جمعه وزير الأوقاف. وبرفقتهم الدكتور/ محمود حمدي زقزوق وزير الأوقاف الأسبق والأمين العام لبيت العائلة المصرية، والدكتور/ محمود عزب مُستشار شيخ الأزهر، والسيد السفير/ محمد عبد الجواد، والمستشار محمد عبد السلام مستشاري فضيلته. وأيضاً فضيلة الشيخ جعفر رئيس قطاع المعاهد الأزهرية وذلك للتهنئة بعيد الميلاد المجيد وقد حضر اللقاء: نيافة الحَبر الجليل الأنبا إرميا الأسقف العام ورئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي، ومساعد الأمين العام لبيت العائلة المصرية، والقس أنجيلوس إسحق والقس أمونيوس عادل من سكرتارية قداسته وبعض الكهنة والآراخنة. وفي بداية اللقاء اطمئن قداسة البابا على صحة فضيلة الإمام الأكبر خصوصاً بعد العملية الجراحية الناجحة التي أجراها فضيلته. وقدم فضيلة الإمام تهنئته في كلمة قال فيها: " نهنئ قداسة البابا تواضروس بالعام الجديد وعيد الميلاد .. وفي العام الجديد نتمنَّى البركة والاستقرار والأمن والأمان والخير والإزدهار لكل الشعب في مصر والعالم كله ... وننتهز هذه الفرصة لنُقدِّم التهنئة للسيد/ عدلي منصور رئيس الجمهورية؛ وللقوات المسلحة؛ والشرطة؛ والقضاء؛ ومؤسسات مصر كلها. ونُقدِّم التهنئة لحُكام ورؤساء العالم العربي والإسلامي و للعالم كله ... نتمنِّى التَّقدُّم لمصر وكل عام وأنتم طيبين. وشكر قداسة البابا فضيلة الإمام على تهنئته بكلمة قال فيها: " نُرحب بفضيلة الإمام ومفتي الحمهورية ووزير الأوقاف والوفد المُرافق لهم .... نفرح بهذه الزيارات كثيراً ... ونحن في بداية عام جديد نرجو من اللَّه أن يكون جديداً في كل شيء ملئ بالخير والسلام لمصر كلها ... فالبداية الجديدة تعطي مشاعر الأمل ونحن نحيا على أرض مصر الغالية ونتطلَّع إلى خير مصر وأن يُعطي اللَّه الحكمة للمسئولين في إدارة هذه البلاد كما نتطلَّع إلى السلام لكل الشعوب والتي يسير عليها الوطن في مصر الجديدة ... والخطوة الجديدة هيَ الدستور، والذي سيُسْتَفْتَى عليه في 14 و 15 يناير باعتبارها خطوة تبني مصر التي يريدها كل مواطن .. نُرحِّب بالحميع ونسعي كثيراً لأن تكون مصر واحدة ... نهنئ كل المصريين بالعام الجديد ".

الصلاة على جثمان مثلث الرحمات الأنبا إغناطيوس أسقف السويس وتوابعها أقيمت يوم الأحد الموافق 29 ديسمبر 2013م

الصلاة على جثمان مثلث الرحمات الأنبا إغناطيوس أسقف السويس وتوابعها أقيمت يوم الأحد الموافق 29 ديسمبر 2013م صلاة جُناز مثلث الرحمات نيافة الحَبر الجليل الأنبا إغناطيوس أسقف مدينة السويس وتوابعها، والتي أُقيمت في كنيسة مارجرجس الصباح بالسويس. قام بصلاة الجُنَّاز لفيف من الآباء الأساقفة والآباء الكهنة، وقد ألقى كلمة الشُّكر نيافة الحَبر الجليل الأنبا رافائيل سكرتير المجمع المقدس نائبًا عن قداسة البابا تواضروس الثاني قال فيها: " تودِّع الكنيسة عمود من أعمدتها هو نيافة الأنبا إغناطيوس أسقف السويس الذي تنيَّح عن عُمر يُناهز الـ 80 عاماً قضى منها ما يقرُب من 42 عاماً فى الرهبنة ومنهم 40 عاماً فى الكهنوت و36 عاماً أسقفا وهو كان قبل الرهبنة مُكرَّس فى إيبارشية بني سويف ". وقدَّم نيافتة تعزيات البابا تواضروس الثاني وإعتذارة عن الحضور بسبب إصابته بنزلة برد منعتة عن الحضور. وأيضا قدم نيافتة تعزيات المجمع المقدس. كما أعلن نيافته عن اهتمام قداسة البابا بإيبارشية السويس، ولذلك فور سماع قداسته نبأ إنتقال الأنبا إغناطيوس قرَّر أن يكون نيافة الأنبا سيرافيم أسقف الإسماعيلية نائباً بابوياً للسويس لحين تدبير أمورها واختيار أب لها. وقام أبونا أنطونيوس وكيل المطرانية بتقديم كلمة الشُّكر للحضور وقال فيها: أُقدِّم الشكر للبابا تواضروس الثاني الذي اعتذر عن عدم الحضور بسبب مرضة وأناب عنه الأنبا رافائيل سكرتير المجمع المقدس، وشكر السادة الحضور. ثم بعد ذلك قام نيافة الأنبا موسى أسقف الشباب بإلقاء كلمة العزاء، وقد أشار نيافته بمعرفته بالأنبا إغناطيوس منذ ما يقرب من 50 عاماً مُنذ أن كانا مُكرَّسَيْن في بني سويف في أيام الستينات وقد جمعتهما المحبة، وقال نيافته عنه: أنه كان جسمه فارع القامة ولكن يسكنه قلب طفل وكان بسيطاً ونقي ومُحب وودود ومتواضع وعفيف اللسان والمشاعر. كما قال نيافته نقلاً عن الآباء المُلازمين لنيافة الأنبا إغناطيوس المتنيح أنه كان فى اليومين السابقين بيتكلَّم كمَن كان يتكلَّم مع القدسين والعذراء، وأنة أجاب الآباء عندما سألوه أن يتعافى للإستعداد لصلاة رأس السنة والعيد. أجاب أنه مرّوح. وهذه تُعنِّي أنه راجع بيته. نهنئه لوصوله للسماء ونطلب منه أن يُصلِّي عنَّا. ثم ختم كلمته بنقل تعزيات قداسة البابا مرة أخرى وشُكره للحضور مُسلمين ومسيحيين. والجدير بالذكِّر أنه تمَّ دفن جثمان الأنبا إغناطيوس في نفس الكنيسة في مكان أُعِدَّ خصيصاً لذلك ... نياحاً لروحه الطاهرة. ومن الآباء الأساقفة الذين شاركوا في الصلاة كل من: v نيافة الحَبر الجليل الأنبا صرابامون ـ أسقف ورئيس دير الأنبا بيشوى العامر بوادي النطرون. v نيافة الحَبر الجليل الأنبا تادرس ـ أسقف بورسعيد. v نيافة الحَبر الجليل الأنبا رويس ـ الأسقف العام. v نيافة الحَبر الجليل الأنبا موسي ـ أسقف الشباب. v نيافة الحَبر الجليل الأنبا مرقس ـ أسقف شبرا الخيمة وتوابعها. v نيافة الحَبر الجليل الأنبا بطرس ـ الأسقف العام. v نيافة الحَبر الجليل الأنبا بسنتي ـ أسقف حلوان والمعصرة. v نيافة الحَبر الجليل الأنبا دانيال ـ أسقف المعادي. v نيافة الحَبر الجليل الأنبا يؤانس ـ الأسقف العام. v نيافة الحَبر الجليل الأنبا يسطس ـ أسقف ورئيس دير الأنبا أنطونيوس. v نيافة الحَبر الجليل الأنبا ثاؤفيلس ـ أسقف البحر الأحمر. v نيافة الحَبر الجليل الأنبا رافائيل ـ سكرتير المجمع المقدس. v نيافة الحَبر الجليل الأنبا سارافيم ـ أسقف الإسماعيلية. v نيافة الحَبر الجليل الأنبا مارتيروس ـ أسقف شرق السكة الحديد. v نيافة الحَبر الجليل الأنبا صليب ـ أسقف ميت غمر. v نيافة الحَبر الجليل الأنبا يوليوس ـ أسقف عام كنائس مصر القديمة. v نيافة الحَبر الجليل الأنبا أبيفانيوس ـ أسقف ورئيس دير أبو مقار. v نيافة الحَبر الجليل الأنبا مقار ـ أسقف الشرقية. v نيافة الحَبر الجليل الأنبا زوسيما ـ أسقف أطفيح. v كما شارك أيضاً في الجُنَّاز مكرسات كنيسة العذراء بالإسماعيلية. ومن المسئولين الذين شاركوا في التعزيه كل من: ـ اللواء أركان حرب/ العربي أحمد يوسف ـ محافظ السويس. ـ اللواء/ عبد المنعم هاشم ـ محافظ السويس السابق. ـ اللواء/ خليل حرب ـ مدير أمن محافظة السويس. ـ اللواء/ أيمن عبد الباصر ـ مدير عام المخابرات العامة بالسويس ومحافظة جنوب سيناء. السيد/ حسن كامل ـ مدير عام الإسكان. المهندس/ مصطفى زهران ـ سكرتير عام محافظة السويس. المهندس/ محمد مرسي ـ السكرتير العام المُساعد. وعن القوات المسلحة: ـ اللواء/ أسامة عسكر ـ قائد الجيش الثالث، والذي أناب عنه العميد/ خالد حسن قناوي. ـ العقيد أركان حرب/ محمد راشد. ـ العقيد أركان حرب/ حسام الدين. ـ السادة ضباط الفرقة 19 دفاع جوي. ـ السادة رؤساء أحياء السويس. ومن المشاركين من الكنائس المسيحية كل من: v الأنبا مكاريوس مطران الإسماعيلية للأقباط الكاثوليك. v القس ألفريد فايق ـ راعي الكنيسة الإنجيلية بالسويس. v القس إيهاب والقس عادل .. نيابة عن الكنيسة الأسقفية حاملين تعزيات نيافة المطران/ منير حنا رئيس الكنيسة الأسفية. ومن الحضور العام كل من: ـ السيد/ أحمد موسى ـ نقيب المحامين، وبعض أعضاء النقابة. ـ المهندس/ أحمد أبو حامد. ـ السيد/ عماد خاطر ـ عن حزب المصريين الأحرار. ـ اللواء/ عمر الخازندار ـ مدير جهاز الأمن الوطني. ـ السيد/ محمد خُزيم ـ مدير إدارة العلاقات العامة بالتربية والتعليم. ـ الأستاذ/ عبد الحافظ على عبداللَّه ـ مديرعام إدارة التربية والتعليم. ـ الأستاذ/ غريب مقلد. ـ الأستاذ/ أشرف حافظ. ـ الدكتور/ وهبه بوهي. ـ بعض القيادات الشعبية بمحافظة السويس.

نياحة الحَبر الجليل الأنبا إغناطيوس أسقف السويس وتوابعها

" جَاهَدْتُ الْجِهَادَ الْحَسَنَ، أكْمَلْتُ السَّعْيَ، حَفِظْتُ الإِيمَانَ، وَأَخِيراً قَدْ وُضِعَ لِي إكْلِيلُ الْبِرِّ، الَّذِي يَهَبُهُ لِي فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ الرَّبُّ الدَّيَّانُ الْعَادِلُ، وَلَيْسَ لِي فَقَطْ، بَلْ لِجَمِيعِ الَّذِينَ يُحِبُّونَ ظُهُورَهُ أيْضاً " ( 2تي 4 : 7 ـ 8 ) تودِّع الكنيسة القبطية الأرثوذكسية لأحضان القديسين نيافة الحَبر الجليل الأنبا إغناطيوس أسقف السويس وتوابعها، الذي تنيَّح في تمام الساعة الثامنة والنصف من صباح يوم السبت 28 ديسمبر 2013م بعد مُعاناة طويلة مع الأمراض ... فقد حانت ساعة راحته الأبدية من آلام الجسد لكي ينال في الأبدية جسداً نورانياً لا يعرف المرض أو الألم. وسيرسل قداسة البابا تواضروس الثاني وفداً من الآباء الأساقفة للصلاة على روحه الطاهرة صباح الأحد الموافق 29 ديسمبر 2013م وذلك في كنيسة مارجرجس بالصباح في مدينة السويس. والجدير بالذِّكر أن نيافة الأنبا أغناطيوس قد سِيمَ أُسقفاً في 29 / 5 / 1977م بيد مثلث الرحمات قداسة البابا شنوده الثالث. نياحاً لروحه الطاهرة، وعزاءاً للشعب القبطي كله ولمدينة السويس خاصة.

انتهاء فعاليات اللقاء الأول لصحفي الملف الكنسي والقبطي

انتهت يوم الخميس 26 ديسمبر 2013م، فعاليات اللقاء الأول لصحفي الملف الكنسي والقبطي والذي انعقد يومي الأربعـاء والخميـس المـوافق 25 ـ 26 ديسمبر 2013م وكان موضوعه: " ثقافة السلام وآليات العمل الصحفي ". وقد اُفتتح اللقاء بكلمة للأستاذ/ سعد هجرس حول مفهوم السلام وآليات العمل الصحفي، وأعقبته ندوة عن إشكاليات تناول الصحافة لقضايا السلام، وقد أدار هذه الندوة كل من: الأستاذ/ أكرم القصاص، والأستاذ/ عماد الدين حسين، وانتهى اليوم الأول بموضوع عن المعالجة الصحفية لقضايا السلام فى ضوء ما يجرى فى الواقع وقدَّمه الأستاذ/ عمار على حسن. وفي اليوم التالي تناول الأستاذ/ أحمد عبد الحميد، موضوع صحافة السلام وكيف نُقدِّمها. ثُمَّ عُقِدَتْ مجموعات عمل عن آليات تناول: " الخبر ـ التحقيق الصحفي: ( اجتماعي، سياسي، عقائدي، ديني ) "، وأُختُتِّمَت فاعليات اللقاء بكلمة لقداسة البابا تواضرس الثاني دارت حول: " لمحات عن دور الكنيسة المصرية عبر التاريخ في رسالة السلام " جاء فيها: " بأرحب بأسمائكم جميعاً المشاركين فى هذه الدورة الأولى لثقافة السلام واستخدام قيمة السلام فى حياتنا الصحفية وفى مجتمعنا المصري. سعيد إنى أتقابل معكم وسعيد أن يكون من بدايات نشاط هذا المركز هو استقبالكم أو استقبال مجموعة من أحبائنا فى الصحافة المصرية ومشاركة فى هذه الدراسة وهذه الدورة عن السلام الذي هو القيمة الأولى فى حياة البشر كبني الإنسانية بصفة عامة. هناك ثلاثة أنواع من الثقافات: 1. قافة الحوار. 2. ثقافة الجدار. 3. وثقافة الشجار. وهذه الثلاثية فى ثقافات البشر ( ثقافة الحوار وثقافة الجدار وثقافة الشجار ). أما الحوار: اللَّه خلق الإنسان كائن ناطق ذي عقل وفكر ولغة وكلام وبالتالي كانت ثقافة الحوار هى الأولى فى حياتنا كبشر ولكن للأسف الإنسان لم يستخدم هذه الثقافة فى بداياته ومازال يبتعد عنها في كثير من الأحيان. الثقافة الثانية : ثقافة الجدار: وهى ثقافة الصمت ... كشخص يقف أمام حائط ... شخص لا يتكلَّم والآخر لا يحاوره ... وهذه الثقافة تحدث فى الأسرة الواحدة بين أب وابنه مثلاً وأحيانا تحدث على مستوى المجتمع أو مستوى المدينة أو مستوى مسئولية سواء مسئولية حكومية أو مسئولية اجتماعية سواء تنفيذية أو تشريعية ... إلخ. النوع الثالث من الثقافات هو ثقافة الشجار: وهى عدم استخدام اللسان واللغة والعقل والفكر ولكن استخدام وسائل أخرى تمتد كثيراً فى الشجار بين فردين وتصل إلى الحروب بين الدول ليس بين دولتين ولكن بين دول متجمعة. قد سمعنا عن ثقافة الشجار عندما حدثت فى الحرب العالمية الثانية والتى حصدت 50 مليون شخص ونجد اليوم فى أوروبا أنهم يتجنَّبوا كل شيء كما تعرفون ويبتعدوا عن أي نزاع يمكن حدوثه ومَن منكم يقرأ فى التاريخ الأوروبي يجد أن بعض الدول تجنَّبت المشاركة فى أي شيء مثل سويسرا مثلاً وعاشت على الحياد واشتهرت بهذا الحياد، بعض الدول الأخرى قاموا بعمل اتفاقية وحدة فى سنة 1960 وظلوا يبحثون عن عملة واحدة ما يقرب من 40 سنة وفعلاً عام 2000 ظهرت العملة الموَّحدة واتحدت معظم الدول في عملة واحدة واتحدت في سياسات كثيرة وفي أفكار كثيرة فمثلاً نجدهم الآن يُفكِّرون فى البيئة. ومن الأشياء اللطيفة على سبيل المعرفة أنه كانت بعض الدول تصنع سيارات وبعض دول تستخدم هذه السيارات فيحضروا سيارة نقل كبيرة لنقل 6 أو 8 سيارات ملاكي من مكان إلى مكان أخر فتستغرق 10 ساعات وهذا أدى إلى تلوث الجو فاقترحوا بعدها تحميل السيارات النقل التى تنقل السيارات الملاكى على عربات القطار فنجد القطار طويل جداً محمل عليه سيارات نقل بها السائقين الذين ينقلون السيارات الملاكى وتسافر من بلد إلى بلد وهذا يوفِّر من تلوث البيئة ووفَّر راحة للسائقين ونقل كمية كبيرة مرة واحدة وخلو الطرق من الزحام. ونجد أيضاً مشكلة الثلج وما يحُدِثه من حوادث بسببه فاجتمعوا واقترح أحد العلماء عمل نوع من الأسفلت يشع من تركيبه الكيميائي حرارة تذيب الثلج بسرعة ... أود أن أقول إن حوارنا الآن ينتج ثمار ... ثمار يستفيد بها البشر ... إذاً يا إخوتى الأحباء أنتم كصحفيين وكناطقين تجدوا الكنيسة القبطية المصرية فى تاريخها الطويل تحمل رسالة سلام لكل أحد. أوِّد أن أقول لكم بعض المعلومات: أولاً: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية هى المؤسسة المصرية الوحيدة التى بقيت بلا إحتلال ... فقد تمَّ احتلال كل الوطن وكل مؤسساته بدون استثناء إلا مؤسسة الكنيسة. ثانياً: الكنيسة القبطية عبر تاريخها الطويل لم تسعى أبداً إلى أى سُلطة زمنية وفى هذا نجد اختلاف الكنيسة الشرقية عن الكنيسة الغربية. ثالثاً: الكنيسة المصرية كنيسة وطنية حتى النخاع ويهمها كثيراً هذا السلام الذى فى المجتمع وأقص عليكم قصة مهمة عن مصرنا الحبيبة، مصر جغرافياً هى الدولة الوحيدة فى العالم المربعة square وهذا معناه أن لنا نظرة متوازنة شمالاً وجنوباً شرقاً وغرباً لا نميل يميناً ولا يساراً ولا لأعلى ولا لأسفل. والأهم من ذلك أن نهر النيل يمر فى وسطها ... فى وسط البلاد، ونحن نشرب من نهر النيل أمرين، نشرب الماء ونشرب الوسطية وأظن أن كلكم بدون استثناء وأنا معكم نفتخر بأن يكون لدى أي مِنَّا شقة على النيل ... نحن كمصريين النيل فى دمائنا فكما قُلت لكم أننا نأخذ منه شيئيْن نشرب المياه ونشرب الوسطية وأنتم كصحفيين مصريين بصفة عامة تتمتعوا بهذه الميزة مياه النيل وانتمائكم ثم وسطية حياتكم ( الوسطية ) حتى توجد عبارة نُدرسها فى الكنيسة تقول: " الطريق الوسطى خلصت كثيرين " بمعنى أن الأب فى تربيته لابنه يقول له: يا ابنى كن مُعتدل .. لا تصرف الذى فى يدك كله كن معتدل .. على هذا الأساس نجد تاريخ الكنيسة الطويل جداً يحمل صلوات خاصة من أجل نهر النيل ليس من أجل الماء فقط لكن من أجل الوسطية التى نشربها والتى نعيشها والتى نمارسها. أخيراً عندما سافرتُ الى ألمانيا فقد كنتُ فى زيارة كنائسنا هناك وهذه مسئولية البطريرك أن يقوم بزيارة أولاده فى كل مكان، ففي يوم الأحد فى الدير ـ هذا الدير هو دير ألمانى قديم ـ وقد أُهْمَلَ وتُرِكَ وصار خراب وعرضته الكنيسة الألمانية بمارك واحد لمدة 99 سنة فأخذناه وبدأنا نُعمِّر فيه، وتمَّ تعمير جزء فيه وكان مرور 20 سنة على عودة الحياة لهذا المكان فأنا ذهبت للحضور وحضر أيضاً أُناس من الألمان وحضر كذلك أقباط وكان احتفال جميل جداً وقد جاء ما يقرب من 20 أو 25 شخص وقفوا على مسافة بعيدة من الدير ( فهذا الدير على مساحة كبيرة جداً ) وقالوا يسقط يسقط حكم العسكر واستمروا ساعة على هذا الحال وغادروا بعدها المكان هذا ما حدث. فأنا شخصياً لا أعرف إلا ثاني يوم عندما أطلعوني على الجرائد التى نشرت أخبار أمس فنظرت ولفت نظري صورة صغيرة لم أشاهدها بقدرة تخص أحداث أمس فلمحت أن بها شيء مكتوب يخص الموضوع فسألت عنها فقالوا أنه كان يوجد 20 شخص هتفوا ثم غادروا المكان. طبعاً هذا الخَبر نُشِرَ هنا بشكل مختلف ومثير فوجدت عندى إتصالات وإيميلات تسألني عن الخبر .. فلماذا هذا الازعاج؟ وخسارته كبيرة جداً وأنت لا تحقق منه شيء. في إحدى المرات نُشِرَ خبر أنني سافرت إلى روما فوجدت أسقف روما اتصل بي من أمريكا وقال لي: متأسف جداً أنا فى أمريكا من أجل العلاج ولست موجود لاستقبالك. قُلت له: عمَّا تتحدث؟ فأجابني: عرفت أنك أتيت إلى روما. فقُلت له: أنا في الإسكندرية ولم أُسافر روما ... السؤال هنا: عندما تُخطئ كصحفي في نشر خبر، كيف آخذ حقي من خطأك؟ وكيف آخذ حقي في التو؟ فاجعلوا حياتكم فى سلام وأخباركم تتطلع فى سلام وضعوها فى قالب جميل وليس في قالب مزعج. يا أحباء ... يكفي إزعاجاً في مجتمعنا، يكفي إزعاجاً. أعطونا بارقة أمل أعطونا روح رجاء .. شجّعونا أعطونا جرعات تفاؤل جرعات تجعل الحياة طيبة بالنسبة لنا فيكفي المعاناة الموجودة في مجتمعنا اجتماعياً وثقافياً ودينياً وأخلاقياً فحتى إذا نُشِرَ خبر سيئ عن الأخلاق فهذا يجرح مشاعرنا ... أخيراً السلام صناعة صعبة .. توجد صناعات سهلة وصناعات كبيرة وصناعات ثقيلة، أمَّا السلام فصناعته صعبة ولكن مَن يصنع السلام بالحقيقة يصير ابناً للَّه. كُن صانع سلام حتى تنال رضا اللَّه عليك، لا تكن إنسان مثير ولا مُتعب، حقق سبقك الصحفي بأسلوب راقي بما يحفظ سلامة المجتمع فكما قلت لك ثقافة الشجار لا تبني، وثقافة الجدار لا تُعطي تقدّم، أمَّا ثقافة الحوار تجعل الإنسان دائماً في حالة نمو وتقدُّم. أنا أشكركم كثيراً. وتلاها أسئلة حُرَّة للصحفيين أجاب عليها قداسة البابا. ثم قام قداسته بتسليم شهادات اللقاء للسادة الصحفيين الذين حضروا الدورة وأُخِذَتْ الصور التذكاريه في جو ساده التفاؤل والمحبة.

انتهاء فعاليات اللقاء الأول لصحفي الملف الكنسي والقبطي

انتهت يوم الخميس 26 ديسمبر 2013م، فعاليات اللقاء الأول لصحفي الملف الكنسي والقبطي والذي انعقد يومي الأربعـاء والخميـس المـوافق 25 ـ 26 ديسمبر 2013م وكان موضوعه: " ثقافة السلام وآليات العمل الصحفي ". وقد اُفتتح اللقاء بكلمة للأستاذ/ سعد هجرس حول مفهوم السلام وآليات العمل الصحفي، وأعقبته ندوة عن إشكاليات تناول الصحافة لقضايا السلام، وقد أدار هذه الندوة كل من: الأستاذ/ أكرم القصاص، والأستاذ/ عماد الدين حسين، وانتهى اليوم الأول بموضوع عن المعالجة الصحفية لقضايا السلام فى ضوء ما يجرى فى الواقع وقدَّمه الأستاذ/ عمار على حسن. وفي اليوم التالي تناول الأستاذ/ أحمد عبد الحميد، موضوع صحافة السلام وكيف نُقدِّمها. ثُمَّ عُقِدَتْ مجموعات عمل عن آليات تناول: " الخبر ـ التحقيق الصحفي: ( اجتماعي، سياسي، عقائدي، ديني ) "، وأُختُتِّمَت فاعليات اللقاء بكلمة لقداسة البابا تواضرس الثاني دارت حول: " لمحات عن دور الكنيسة المصرية عبر التاريخ في رسالة السلام ". وتلاها أسئلة حُرَّة للصحفيين أجاب قداسة البابا عليها كلها. ثم قام قداسته بتسليم شهادات اللقاء للسادة الصحفيين الذين حضروا الدورة وأُخِذَتْ الصور التذكاريه في جو ساده التفاؤل والمحبة.

زيارة غبطة البطريرك غريغوريوس الثالث لحام بطريرك الروم الكاثوليك

قام قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، اليوم الأربعاء 25 ديسمبر 2013م ومعه وفد كبير من الآباء الأحبار الأجلاء: نيافة الأنبا دانيال، ونيافة الأنبا مرقس، ونيافة الأنبا رافائيل، ونيافة الأنبا إرميا، وسكرتارية قداسته ووكيل البطريركية وعدد من الآباء الكهنة والآراخنة. بزيارة غبطة البطريرك غريغوريوس الثالث لحام بطريرك الروم الكاثوليك في مصر وسوريا ولبنان والأراضي المقدسة، وذلك في بطريركية الروم الكاثوليك بالفجالة للتهنئة بعيد الميلاد المجيد. وكتب قداسة البابا تواضروس الثاني كلمة في سجل التهنئة، كما عبَّر عن تهنئته بالعيد بكلمة جاء فيها: " أهنئ غبطة البطريرك، وكل الآباء المطارنة والكهنة وكل الكنيسة بعيد الميلاد الذي هو بداية سنة جديدة ونهاية سنة مُباركة .. أي نفرح بالمسيح في بداية السنة ونهايتها ... وعبارة الملاك للعذراء التي قالها لها: " سلام لكي " وهيَ تعني العذراء التي تعيش في سلام كامل ... والسلام لا يعيش مع الخطية .. فالسلام يحتاج الي قلب تائب ونقي ... وفي ميلاد المسيح منح السلام لكل أحد وأعطى الفرصة للإنسان كي يترك خطيته ويحلّ السلام في كل قلبه وبِاسم الكنيسة القبطية والآباء الأساقفة والكهنة والآراخنة نُقدِّم التهنئة للكنيسة المُبارَكة ولغبطتكم بصورة شخصية، ونُصلِّي من أجل الوطن ومصر ليمنحها اللَّه السلام ويحفظها من كل شر ويجعلها في تقدُّم. وقد عبَّر غبطة البطريرك غريغوريوس الثالث لحام عن فرحته بقدوم البابا تواضروس الثاني قائلاً: الصفة الأولى والأهم أن اللَّه يحب الناس ويدعوهم أن يحبوا بعضهم البعض ونحن نحبك يا قداسة البابا لأنك أحببتنا وأحببت كل الطوائف منذ توليك للبطريركية، ورأينا فيك المحبة والأبوة ... وتحياتي لكل الكنيسة القبطية ... الكنيسة الأكثر إذدهاراً لأنَّ فيها الجذور الروحية وهيَ رمز للصمود. وكان لقاءاً مفرحاً للغاية.

غبطة البطريرك ابراهيم اسحق بطريرك الاقباط الكاثوليك

قام قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، اليوم الأربعاء 25 ديسمبر 2013م ومعه وفد كبير من الآباء الأحبار الأجلاء: نيافة الأنبا دانيال، ونيافة الأنبا مرقس، ونيافة الأنبا رافائيل، ونيافة الأنبا إرميا، وسكرتارية قداسته ووكيل البطريركية وعدد من الآباء الكهنة والآراخنة، غبطة البطريرك إبراهيم إسحق بطريرك الأقباط الكاثوليك، وذلك في بطريركية الأقباط الكاثوليك بكوبري القبة. وقد عبَّر غبطة البطريرك إبراهبم إسحق عن فرحته بقدوم قداسة البابا تواضروس قائلاً: أوجِّه التهنئة لكل شعب مصر، فأعيادنا تدعو للفرح رغم كل الآلم خصوصاً بعد الحادث الإرهابي، ولكن إنشاء اللَّه مصر ستعبر هذه المرحلة .... فرحانين بوجود البابا والوفد المُرافق له ومحبته التي تُعبِّر عن تجسد المحبة في هذه الزيارة والتي تجعلنا شهود لهذه المحبة. وقام قداسة البابا تواضروس الثاني بإلقاء كلمة تهنئة جاء فيها: نُقدِّم التهنئة والفرحة والمحبة لغبطة البطريرك ولكل الكنيسة ... ونحن نعتبر أن عيد الميلاد يمتد من 25 ديسمبر حتى 7 يناير ... ومحبتتا التي تجمعنا سوياً تُذكِّرنا بالكلمة التي قيلت في البشارة بالميلاد: " يُدعى اسمه عمانوئيل "، ومعنى عمانوئيل هو: اللَّه معنا ... اللَّه مع كل البشر فهو في كل وقت يعطينا رجاء وسلام .. نحن نُقدِّم التهنئة للأب البطريرك والآباء الكهنة والرهبان ... نُصلِّي دائماً أن اللَّه يديم المحبة لكل المصريين ولكل العالم .. ونُصلِّي من أجل مصرنا الغالية لكي يعم السلام ربوعها ... فالحوادث تزيدنا إصراراً على حبنا للوطن .. ونحن نُشارِك إخوتنا آلامهم في فقدان أحباءهم في الحادث الأليم، وأيضاً نُصلِّي من أجل المصابين، وليحفظ اللَّه مصر.

زيارة غبطة البطريرك ثيئودوروس الثاني بطريرك الروم الارثوذكس

قام قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، اليوم الأربعاء 25 ديسمبر 2013م ومعه وفد كبير من الآباء الأحبار الأجلاء: نيافة الأنبا دانيال، ونيافة الأنبا مرقس، ونيافة الأنبا رافائيل، ونيافة الأنبا إرميا، وسكرتارية قداسته ووكيل البطريركية وعدد من الآباء الكهنة والآراخنة، بزيارة غبطة البطريرك ثيئودوروس الثاني بطريرك الروم الأرثوذكس في مصر وسائر أفريقيا في بطريركية الروم الأرثوذكس بمنطقة الحمزاوي بالأزهر، وذلك للتهنئة بعيد الميلاد المجيد. وقد رحب غبطة البطريرك ثيئودوسيوس بالبابا تواضروس الثاني قائلاً: نحن نحبكم كثيراً ونُصلِّي من أجلكم لكي ما يعطيكم الرب الصحة، وقد كنت في زيارة لدير مارمينا وصليت عند مزار البابا كيرلس وصليت من أجلك .. نحن نفتخر بالكنيسة القبطية والقديس مارمرقس كاروز الديار المصرية ... نحن اخوان ونعضد خطواتكم وجهدكم ونشكركم من أجل زيارتكم. وأيضا عبر قداسة البابا تواضروس الثاني عن التهنئة بالعيد بكلمة جاء فيها: " فرحت كثيراً بزيارتي لهذه الكنيسة المُباركة ولأخي الحبيب ... والحقيقة أن المحبة المتبادلة بيننا تُعبِّر عن ما في قلوبنا وهذه المحبة هيَ رصيدنا عند ربنا يسوع المسيح ... إن مشاعر غبطتكم تجاه الكنيسة القبطيه تسعدنا كثيراً، ونحن في كنائسنا نشعر بهذه المحبة التي تجمع قلوبنا ... واحتفالنا بالعيد هو بداية جديدة يبدأ فيها اللَّه معنا ونحن نبدأ معه ... يعطينا من محبته وفرحه وخيره، ونحن نُقدِّم له شكرنا وعبادتتا. أنا أعلم خدمتكم ومحبتكم وجهادكم الروحي في كل مكان تذهبون إليه تحملون كنيستنا القبطية في قلبكم وتتحدَّثون عنها بكل فخر واعتزاز ونحن نفعل بالمِثل. ليديم لنا اللَّه هذه المحبة ". وقد رحب غبطة البطريرك ثيئودوسيوس بالبابا تواضروس الثاني قائلاً: نحن نحبكم كثيراً ونُصلِّي من أجلكم لكي ما يعطيكم الرب الصحة، وقد كنت في زيارة لدير مارمينا وصليت عند مزار البابا كيرلس وصليت من أجلك .. نحن نفتخر بالكنيسة القبطية والقديس مارمرقس كاروز الديار المصرية ... نحن اخوان ونعضد خطواتكم وجهدكم ونشكركم من أجل زيارتكم. وأيضا عبر قداسة البابا تواضروس الثاني عن التهنئة بالعيد بكلمة جاء فيها: " فرحت كثيراً بزيارتي لهذه الكنيسة المُباركة ولأخي الحبيب ... والحقيقة أن المحبة المتبادلة بيننا تُعبِّر عن ما في قلوبنا وهذه المحبة هيَ رصيدنا عند ربنا يسوع المسيح ... إن مشاعر غبطتكم تجاه الكنيسة القبطيه تسعدنا كثيراً، ونحن في كنائسنا نشعر بهذه المحبة التي تجمع قلوبنا ... واحتفالنا بالعيد هو بداية جديدة يبدأ فيها اللَّه معنا ونحن نبدأ معه ... يعطينا من محبته وفرحه وخيره، ونحن نُقدِّم له شكرنا وعبادتتا. أنا أعلم خدمتكم ومحبتكم وجهادكم الروحي في كل مكان تذهبون إليه تحملون كنيستنا القبطية في قلبكم وتتحدَّثون عنها بكل فخر واعتزاز ونحن نفعل بالمِثل. ليديم لنا اللَّه هذه المحبة ".

وصول قداسة البابا تواضروس الثاني من رحلته الرعوية إلى ألمانيا وسويسرا والنمسا.

وصول قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية إلى الكاتدرائية المرقسية بالأنبا رويس بالعباسية مساء الثلاثاء 24 ديسمبر 2013م من رحلته الرعوية إلى ألمانيا وسويسرا والنمسا.

تقرير زيارة قداسة البابا تواضروس الثاني إلى ألمانيا

تحوَّلت أرض ألمانيا إلى عُرس كنسي وروحي متفرِّد في الفترة من 18 إلى 23 ديسمبر 2013م بقدوم صاحب القداسة البابا المُعظّم الأنبا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية في زيارة رعوية مُباركة، حرص قداسته على تسميتها بـ" زيارة المحبة ". وانطلاق هذه الرحلة المُباركة في ألمانيا كانت من فرانكفورت مساء يوم الأربعاء 18 ديسمبر 2013م، وكان في استقبال قداسته حشد كبير من الأقباط الذين اختلطت مشاعرهم بدموع الفرحة تعبيراً عن مكانة قداسته الرفيعة في قلوبهم وكان في مقدمة مستقبليه: ـ سعادة السفير المصري في ألمانيا. ـ القنصل العام في ألمانيا. إلى جانب الأحبار الأجلاء: ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا دميان ـ أسقف ألمانيا. ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا ميشائيل ـ أسقف ورئيس دير الأنبا أنطونيوس بكريفلباخ بألمانيا. وعدد من قيادات ومُمثلي الطوائف المسيحية. ورافق قداسة البابا في الرحلة قادماً من فيينا: ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا جبرييل ـ أسقف النمسا. ـ القمص أنجيلوس إسحق ـ سكرتير قداسته. وفي مساء نفس اليوم كان شعب كنيسة مارمرقس في فرانكفورت على موعد مع لقاء مع قداسة البابا والذي كان كعادته ودوداً مع أبنائه يتبادل معهم الأحاديث الودية ويتعرَّف منهم على ظروف حياتهم في ألمانيا ومدى حرصهم على التواصل مع عائلاتهم في مصر ومتابعة الشأن المصري. وقام بعدها بتلبية دعوة قنصل مصر في ألمانيا على العشاء. وفي صباح الخميس 19 ديسمبر 2013م، قام قداسته بتدشين كنيسة مارمرقس في فرانكفورت وصلاة القداس الإلهي بمشاركة الآباء الأساقفة والرهبان والكهنة الأجلاء في عُرس روحي سيظل من الأيام الفارقة في تاريخ الكنيسة القبطية في ألمانيا. ثم توجَّه قداسته إلى دير الأنبا أنطونيوس حيث تحوَّل الدير العامر إلى خلية نحل تضُم عدد هائل من الأساقفة والكهنة والرهبان والأقباط من مختلف دول أوروبا خاصة هولندا وفرنسا إلى جانب شعب ألمانيا لنوال بركة زيارة رأس الكنيسة القبطية. وقام قداسته خلال إقامته في الدير بتدشين كنيسة الرهبان والاجتماع في لقاء أبوي مع الآباء الكهنة، تلاه لقاء أخر مع خدام التربية الكنسية. وقد أنصت الجميع إلى توجيهات قداسته في هذا المجال. وفي صباح السبت 21 ديسمبر 2013م، صلَّى قداسته القداس الإلهي في الدير بالاشتراك مع جمع كبير من الأحبار الأجلاء وهم: ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا بيشوى ـ مطران دمياط وكفر الشيخ ورئيس دير القديسة دميانة بالبراري ورئيس قسم اللاهوت بمعهد الدراسات القبطية. ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا بطرس ـ الأسقف العام. ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا إرميا ـ الأسقف العام ورئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي. ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا جبرييل ـ أسقف النمسا. ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا أباكير ـ أسقف الدول الإسكندنافية. ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا دميان ـ أسقف ألمانيا. ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا ميشائيل ـ أسقف ورئيس دير الأنبا أنطونيوس بكريفلباخ بألمانيا، وأخرون. كما حرص قداسته عقب القداس الإلهي على الالتقاء بأبنائه خريجي الكلية الإكليريكية في ألمانيا وتكريمهم ومنحهم شهادات التخرُّج والتقدير. وفي ختام زيارة قداسته إلى دير الأنبا أنطونيوس بكريفلباخ، بَارَكَ الكثيرين، وصلَّى من أجل بعض المرضى واستمع في حنان أبوس إلى أبنائه الأقباط في ألمانيا. ثم توجَّه قداسته إلى القرية القبطية في مقاطعة هوكستر حيث إلتقى أيضاً في لقاء سريع مع أبنائه، تعرَّف خلاله على مشاكلهم خاصة فيما يتعلَّق بالخدمة والاحتياج إلى كنائس جديدة، ووعدهم بحلّ أي صعوبات تواجههم. وفي مساء السبت 21 ديسمبر 2013م، قام قداسته بزيارة محبة إلى دير القديس ماريعقوب السروجي للسريان الأرثوذكس في مقاطعة هوكستر بألمانيا، حيث اُسْتُقْبِلَ بحفاوة كبيرة وغير مسبوقة وكان في استقبال قداسته النائب البطريركي السرياني المطران متياس نايش مطران ألمانيا وعدد كبير من الأساقفة والرهبان في الكنيسة السريانية الشقيقة. ورافق قداسته عدد كبير من الآباء الأساقفة ... واستمع قداسته إلى الألحان والترانيم السريانية والتي قُدِّمت للترحيب بزيارته كما حرصت السيدات على استقبال قداسته بالزغاريد والورود. واستمع قداسته إلى كلمات المحبة والتقدير لشخصه وللكنيسة القبطية من عدد كبير من قيادات الكنيسة السريانية وديرها العامر. وتحدَّث قداسة البابا عن العلاقات التاريخية الوثيقة بين الكنيستين اللتين يجمعهما وحدة الإيمان مشيراً إلى الآلام والتحديات المشتركة للكنيستين في ضوء التغييرات التي حدثت في مصر وسوريا مشيراً إلى أنه يحمل ذكريات جميلة لسوريا وأديرتها خاصة في مدينتي معلولا وقطنة. ورفع قداسته صلوات خاصة من أجل المطرانين المختطفين وراهبات معلولا المختطفات متمنياً أن ينعم اللَّه عليهم باحتمال هذه التجربة ويخرجون إلى شعبهم قريباً. كما أزاح قداسته الستار عن لوحة تذكارية في الدير تُسجِّل هذه الزيارة التاريخية. وحظت الزيارة بمتابعة إعلامية فائقة سواء من القنوات القبطية أو السريانية حيث حرص قداسته على الاجابة على تساؤلاتهم. ولمزيد من المحبة والتواصل مع الشعب السرياني حرص قداسته على تناول العشاء في الدير مع الأخوة مطارنة وأساقفة ورهبان الدير والزوار لتأكيد مشاعر الحب والتقارب وتبادل الأحاديث الودية معهم. وعقب الحفل توجَّه قداسته إلى دير القديسة العذراء مريم والقديس موريس بمقاطعة هوكستر حيث بَارَكَ الدير بإقامته. وفي صباح الأحد 22 ديسمبر 2013م قام قداسته بتدشين مذابح الدير وبتعميد العديد من الأطفال، وفي الظهيرة اكتظ الدير بمئات الزوار لنوال بركة قداسته من المسئولين الرسميين الألمان ومن قيادات الطوائف المسيحية في ألمانيا ومن أبناء الكنائس السريانية والسودانية والأريترية حيث حرص كثيرون على ترديد أناشيد الترحيب والبهجة تقديراً لزيارة قداسته ... كما حضر عدد هائل من أبناء الكنيسة القبطية في الولايات الألمانية المختلفة ودول الجوار. في يوم الاثنين 23 ديسمبر 2013م توجَّه قداسته إلى برلين للقاء كاردينال ألمانيا وحضور حفل استقبال السفارة المصرية في برلين، وتخلَّل برنامج الزيارة العشرات من اللقاءات الهامة والأحاديث مع شخصيات بارزة ورموز الجالية القبطية في أوروبا ... وكان قداسته خير واجهة لمصر في الخارج وقامة روحية ووطنية يفخر بها الجميع وهو بالفعل عطية السماء المباركة إلى شعب مصر. ويختتم قداسته الزيارة التاريخية يوم الثلاثاء 24 ديسمبر 2013م عائداَ إلى أرض مصر الغالية استعداداً لاحتفالات عيد الميلاد المجيد.

نشاط قداسة البابا تواضروس الثاني في النمسا

1- مع السيد خالد شمعة سفير جمهورية مصر العربية بالنمسا واعضاء السفارة المصرية بالنمسا. 2- سيامة الدياكون باخوم قساً عاماً على كنائس النمسا باسم القس باخوميوس. 3- تدشين كنيسة الشهيد العظيم مارجرجس بمدينة لينز .

زيارة قداسة البابا تواضروس الثاني للنمسا

بكل الفرح والاشتياق لرؤية قداسة البابا تواضروس الثاني، استقبل شعب النمسا قداسته بمطار فيينا مساء يوم الاثنين 9 ديسمبر 2013م، وقد كان في استقبال قداسته بالمطار: ـ السيد/ خالد شمعه ـ سفير جمهورية مصر العربية بالنمسا. ـ أعضاء السفارة المصرية بالنمسا. ـ حشد كبير من الكهنة والشعب القبطي بالنمسا. بدأ قداسته الزيارة بإلقاء محاضراته بكلية البابا شنوده الثالث في الكلية الإكليريكية بالنمسا. ومن الجدير بالذكِّر أن قداسته قد شارك في حفل افتتاح هذه الإكليريكية بالنمسا قبل اختياره بطريركاً بثلاثة أشهر. وقد تخللت الزيارة أيضاً عِدَّة اجتماعات ولقاءات وأنشطة أخرى حيث قام قداسته بتكريس ثلاثة من طالبي الرهبنة بدير القديس العظيم الأنبا أنطونيوس بأوبرزيبين برون بالنمسا.  في يوم السبت 14 ديسمبر 2013م قام قداسته بتدشين كنيسة الشهيد العظيم مارجرجس بمدينة لينز حيث حضر أسقف الكنيسة الكاثوليكية بمدينة لينز د. لودفيج اشفرتس للترحيب بقداسة البابا، وقد قام قداسته بسيامة عدد كبير من أطفال وشباب الكنيسة لرتبة الشماسية.  في مساء السبت حضر قداسة البابا حفل تخرُّج دفعة جديدة من طلاب شهادة الثانوية العامة بالنمسا.  في صباح الأحد 15 ديسمبر 2013م قام قداسة البابا تواضروس الثاني بصلاة القداس الإلهي بمطرانية عذراء الزيتون بفيينا، وقام بسيامة الدياكون باخوم قساً عاماً على كنائس النمسا بِاسم القس باخوميوس، كما قام بسيامة عدد كبير من الشمامسة من أبناء الكنيسة وسط فرحة غامرة لشعب الكنيسة. وأيضا قام قداسته بتعميد بعض أطفال الكنيسة وقد بارك قداسته خطوبة اثنين من شباب الكنيسة مُشاركاً شعب الكنيسة فرحتهم واحتفالهم. بالاضافة إلى ذلك قام قداسة البابا بعقد عدة اجتماعات مختلفة مع الشباب وشعب إيبارشية النمسا، وقد قدمت فرقة الموسيقي والكورال بالكنيسة بعض الترانيم الروحية وقدَّموا ترنيمة خاصة عن وطننا الحبيب مصر. ثم اختتم قداسة البابا زيارته بإلقاء عِدَّة مُحاضرات بكلية البابا شنوده الثالث بالنمسا.  في يوم الأربعاء 18 ديسمبر 2013م غادر قداسة البابا النمسا في طريقه إلى ألمانيا، وقد كان في وداع قداسته بمطار فيينا الدولي: ـ السيد/ خالد شمعه ـ سفير جمهورية مصر العربية بالنمسا. ـ السيد/ محمد الفيل ـ قنصل مصر العام بالنمسا.

تقرير عن زيارة قداسة البابا تواضروس الثاني إلى سويسرا

وصل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية خلال رحلته الرعوية إلى مدينة زيورخ بسويسرا يوم 6 ديسمبر 2013م، وقد كان في استقبال قداسته في مطار زيورخ الدولي وفد كبير من الجالية المصرية بسويسرا وفي مقدمتهم: 1. نياقة الحَبر الجليل الأنبا كيرلس ـ أسقف ميلانو والنائب البابوي لأوروبا. 2. نيافة الحَبر الجليل الأنبا جبرييل ـ أسقف إيبارشية النمسا والقطاع السويسري الألماني. 3. سعادة السفير/ ساهر حمزة ـ سفير جمهورية مصر العربيه بسويسرا. 4. قنصل مصر العام بسويسرا. 5. القس إيسيذورس الصموئيلي ـ كاهن كنيسة مارمرقس والشهيد موريس بزيورخ. وجمع كبير من شعب الكنيسة القبطية بمدينة زيورخ. وفي صباح السبت 7 ديسمبر2013م، قام قداسة البابا تواضروس الثاني بصلاة القداس الإلهي بكنيسة القديس مارمرقس والشهيد موريس بزيورخ، واشترك مع قداسته في الصلاة: نيافة الحَبر الجليل الأنبا كيرلس، ونيافة الحَبر الجليل الأنبا جبرييل. اجتمع قداسته مع شعب الكنيسة بعد القداس حيث ألقى عليهم كلمة روحية، وأجاب علي أسئلتهم. ثم قدمت كورالات الكنيسة بعض الترانيم الروحية. في مساء نفس هذا اليوم ذهب قداسته إلى كنيسة: "فاسر كيرخا" التي تعني: "كنيسة الماء" نظراً لوجودها بجوار النهر. وهى الكنيسة التي استشهد فيها القديسون الأقباط الذين حضروا إلى سويسرا مع الكتيبة الطيبية بقيادة القائد موريس، وتوجد بهذه الكنيسة الصخرة التي استشهد عليها هؤلاء القديسين وهم: الشهيد فيلكس وأخته الشهيدة ريجولا، والشهيد ايكسوبرونتوس. ولا زالت حتي يومنا هذا توجد علي هذة الصخرة آثار دماء هؤلاء الشهداء الأقباط الذين استشهدوا في آوئل القرن الرابع الميلادي، والذين حدثت من خلالهم بقوة اللَّه عجائب ومعجزات كثيرة من أشهرها حملهم لروؤسهم بعد استشهادهم ومشيهم بها إلى أعلى التل لمسافة 26 متر ليعرف الجميع أنهم يريدون أن يدفنوا في المكان الذي بُنِيَت فيما بعد فوقه تلك الكنيسة التي زارها قداسة البابا. ومن المعروف أنه على ختم مدينة زيورخ السويسرية توجد صورة الثلاثة القديسون الأقباط شهداء الكتيبة الطيبية: فيلكس وريجولا وأكسيوبرانتوس. وفي يوم الأحد 8 ديسمبر 2013م قام قداسة البابا تواضروس الثاني بصلاة القداس الإلهي بإحدى أكبر الكنائس بوسط مدينة زيورخ بحضور جمع كبير من شعب مدينة زيورخ وجنيف، وبعد صلاة القداس ألقى قداستة كلمة روحية، وقد شارك قداسته الأطفال الذين تجمَّعوا حوله في فرح ببعض الترانيم الروحية. وقدمت كورالات الكنيسة بعض الترانيم الروحية باللغات العربية والإنجليزية والألمانية. ومن المعروف أن سويسرا يوجد بها أربع لغات فيتحدَّث الألمانية 66% من شعبها، ويتحدث الفرنسية 22 % من شعبها، ويتحدث الإيطالية 7 % من شعبها، هذا بخلاف اللغة الرومانية القديمة. وفي مساء يوم الأحد 8 ديسمبر 2013م، ذهب قداسته ونيافة الأنبا جبرييل لزيارة أحد أكبر الأديرة الكاثوليكية بأوروبا في منطقة اينسيدلن وهو دير القديسة العذراء مريم القريب من مدينة زيورخ حيث استقبله رئيس الدير "أبت مارتن" بالترحاب على باب الدير، واستقبله أيضاً مجمع رهبان الدير الذين يبلغ عددهم أكثر من ستون راهباً، ومن الجدير بالذِّكر أنه في هذا الدير توجد غرفة دائمة لأحد الرهبان الأقباط بها. وقد تبادل قداسة البابا الهدايا مع رئيس الدير والرهبان المتواجدون به و كان لقاءاً طيباً تبارك به الجميع. في يوم الاثنين 9 ديسمبر 2013م ذهب قداسة البابا تواضروس الثاني ونيافة الأنبا جبرييل وبرفقته بعض أعضاء من الشعب القبطي بزيورخ لزيارة مُميَّزة وغالية جداً إلى مدينة تسورساخ والتي تبعد 40 كيلومتر عن مدينة زيورخ حيث توجد هناك كنيسة لقديسة مصرية قبطية على أرض سويسرا هى القديسة فيرينا التي جاءت من أرض طيبة ـ الأقصر ـ عاصمة مصر القديمة إلى وسط أوروبا مع الكتيبة الطيبية برئاسة القائد موريس، واسم فيرينا هو اسم فرعوني مصري معناه: "زهرة المدينة"، وهي قديسة مصرية تُقدِّسُها سويسرا. ومن الجدير بالذكِّر أنه في السفارة السويسرية بالقاهرة يوجد تمثال للقديسة فيرينا وهى تحمل الدورق والمشط التي اشتهرت بهما والتي خدمت السويسريين عن طريقهما. هذا وقد قدَّم راعي الكنيسة لقداسة البابا تواضروس الثاني جزء من رفات القديسة فيرينا ثم زار قداسته قبر القديسة فيرينا واألقى كلمة روحية للشعب، وتمَّ عمل تمجيد للقديسة فيرينا. حقاً إنها زيارة رائعة مُبارَكة لشعب زيورخ فرح بها الجميع في سويسرا وهم في اشتياق لزيارة أخرى لقداسة البابا تواضروس الثاني لسويسرا.

تكليف من قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية

بتكليف من قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، قام يوم الاثنين الموافق 9 ديسمبر 2013م أصحاب النيافة الأحبار الأجلاء: 1. نيافة الأنبا رافائيل ـ الأسقف العام وسكرتير المجمع المقدس 2. نيافة الأنبا دانيال ـ أسقف ورئيس دير القديس الأنبا بولا بالبحر الأحمر. 3. نيافة الأنبا مرقوريوس ـ أسقف جرجا والمشرف على دير السيدة العذراء بجبل أخميم (الحواويش) بتكريس 9 رهبان للدير وهم: الراهب بموا، والراهب فلتاؤس، والراهب رافائيل، والراهب هرمينا، والراهب أبسخيرون، والراهب مكسيموس، والراهب مرقس، والراهب برسوم، والراهب عبد المسيح. وتم تغيير الشكل الرهباني للراهب القس غبريال الأبنوبي ليصبح بِاسم الراهب القس بنيامين. كما تمَّ قبول 3 من طالبي الرهبنة. شارك في صلوات السيامة أيضاً أصحاب النيافة الأحبار الأجلاء: 1. نيافة الأنبا بسادة ـ أسقف أخميم. 2. نيافة الأنبا إشعياء ـ أسقف طهطا. 3. نيافة الأنبا باخوم ـ أسقف سوهاج. 4. نيافة الأنبا أولوجيوس ـ أسقف ورئيس دير الأنبا شنوده رئيس المتوحدين بالجبل الغربي بسوهاج. والراهب القمص ديسقورس الأخميمي أمين الدير، والراهب القمص ويصا الشنودي أمين دير الأنبا شنوده. ولفيف من الآباء الرهبان من أديرة الأنبا شنوده رئيس المتوحدين بالجبل الغربي والملاك بجبل أخميم، وآباء كهنة من إيبارشيات سوهاج وأخميم .. وعقب انتهاء طقس السيامة، أقيمت مائدة أغابي شارك فيها الجميع. ثم عقد نيافة الأنبا رافائيل جلسة خاصة مع مجمع رهبان الدير.

استقبال سفير أسبانيا في القاهرة والوفد المرافق له

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بالمقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالأنبا رويس بالعباسية يوم الأربعاء الموافق 4 ديسمبر 2013م السيد سفير أسبانيا في القاهرة والوفد المرافق له: 1- H.E. Mr Jose Maria Beneyto: Vice Chairman of the Council of Europe Parliamentary Assembly سعادة السيد خوسيه ماريا بنيوتو نائب رئيس مجلس الجمعية البرلمانية الأوروبية 2- H.E Ambassador Fidel Sendagorta, Ambassador of Spain سعادة السفير فيضل سنداجوراتا سفير أسبانيا 3- H.E Ms Despina CHATZIVASSILIOU Head of Political affairs Council Of Europe parliamentary Assembly السيدة ديسبينا .......... سعادة رئيس الشؤون السياسية البرلمانية لمجلس الجمعية الأوروبية. 4- Mr. Alfredo Martinez Deputy Head of Mission -Embassy of Spain السيد ألفريدو مارتينيز نائب رئيس البعثة ـ سفارة أسبانيا. ودار الحوار حول أهمية العلاقات بين البلدين، والجدير بالذِّكر أن السيد خوسيه ماريا بنيوتو الذي يستعد لتقرير الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا على الانتقال السياسي في مصر يبدأ زيارة تستغرق أربعة أيام إلى البلاد في الفترة من 2 ـ 5 ديسمبر 2013م. وقد حضر اللقاء: ـ نيافة الحَبر الجليل الأنبا إرميا ـ الأسقف العام، ورئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي. ـ القمص بيجول السرياني ــ سكرتارية قداسة البابا. ـ القس أنجيلوس إسحق ــ سكرتارية قداسة البابا. ـ القس أمونيوس عادل ــ سكرتارية قداسة البابا.

افتتاح معرض اللجنة الاقتصادية

قام قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية مساء اليوم الأربعاء 27 نوفمبر 2013م، بافتتاح معرض اللجنة الإقتصادية بالكاتدرائية المرقسية بالأنبا رويس بالعباسية، والذي تُنظِّمه أسقفية الشباب بحضور: 1. نيافة الحَبر الجليل الأنبا موسي ـ أسقف عام الشباب. 2. نيافة الحَبر الجليل الأنبا بسنتي ـ أسقف حلوان والمعصرة. والجدير بالذِّكر أنَّ هذا المعرض يُقام سنوياً مُنذ عام 1994م، وذلك لمدة 12 يوماً. وتقوم اللجنة الاقتصادية بتوفير فرصة للأشخاص من مختلف الإيبارشيات بعرض وبيع منتجاتهم في هذا المعرض.

استقبال بعض قيادات من وزارة الداخلية ( إدارة مرور القاهرة )

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بالمقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالأنبا رويس بالعباسية اليوم الأربعاء الموافق 27 نوفمبر 2013م بعض بعض قيادات من وزارة الداخلية ( إدارة مرور القاهرة ): 1. السيد اللواء/ حسن البرديسي ـ مدير مرور القاهرة. 2. السيد اللواء/ خليل إبراهيم توفيق ـ وكيل المرور لقطاع الشمال. 3. السيد اللواء/ مصطفي حلمي ـ مساعد مدير المرور للتراخيص. 4. السيد اللواء/ عماد عزيز ـ مدير مرور إدارة مصر الجديدة. 5. السيد العميد/ سيد عثمان ـ العلاقات العامة. 6. السيد العقيد/ محمد أنور ـ مدير الدوريات. 7. السيد النقيب/ ياسر الطويل ـ عمليات المرور. 8. المندوب/ علاء ـ مكتب السيد المدير. وكان لقاءاً طيباً ومثمراً للغاية.

المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية

إنعقد اليوم الخميس 21 نوفمبر 2013م المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية برئاسة قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، وسكرتارية نيافة الحبر الجليل الأنبا رافائيل سكرتير المجمع المقدس فى القاعة الكبرى للمجمع المقدس (العلية) بالمركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي بالكاتدرائية المرقسية بالأنبا رويس بالعباسية، وذلك من الساعة العاشرة صباحاً إلى الساعة الثانية ظهراً، بحضور 101 عضو من إجمالى عدد الأعضاء 114، واتخذ المجمع المقدس قرارات من أهمها: أولاً: اعتماد لائحة جديدة منظمة لعمل الأسقف في الكنيسة القبطية وهى " دليل الأب الأسقف ونظم إدارة الإيبارشية "، وبذلك يكون المجمع المقدس قد اعتمد خلال العام الأول لحَبرية البابا تواضروس الثاني (4) لوائح وهى: 1. دليل الرهبنة القبطية وإدارة الحياة الديرية. 2. لائحة فى شأن تنظيم وخدمة الآباء الكهنة. 3. لائحة مجالس الكنائس. 2. دليل الأب الأسقف ونُظم إدارة الإيبارشية. ثانياً: الاعتراف بكل من الأديرة التالية: 1. دير الأنبا متاؤس الفاخوري بأسنا. 2. دير البتول للراهبات بملَّوي. 3. دير مارمرقس والأنبا صموئيل المعترف بجنوب أفريقيا. ثالثاً: إضافة لجان فرعية وهى: 1. لجنة رعاية الموهوبين تابعة للجنة الرعاية والخدمة. 2. لجنة العلاقات الإسلامية والمسيحية تابعة للجنة العلاقات العامة. 3. لجنة اعتماد الاعتراف بالقديسين تابعة للجنة الطقوس. 4. تعديل اسم لجنة إخوة الرب الأصاغر إلى لجنة " إخوة الرب الأصاغر ورعاية الملاجئ ". رابعاً: تشكيل لجان مجمعية: 1. تشكيل لجنة مجمعية لوضع معايير المنهج الأرثوذكسي في الخدمة والتعليم. 2. تشكيل لجنة مجمعية لدراسة موضوع وادي الريان مع رفع تقرير إلى لجنة شئون الرهبنة والأديرة منها إلى المجمع المقدس. خامساً: اعتماد نص صلوات قسمة تُقال فى صوم وأعياد السيدة العذراء. سادساً: توصيات للإيبارشيات: 1. إنشاء بيوت الضيافة. 2. إنشاء مركز للتعافي من الإدمان للفتيات. 3. إرسال بيانات ومعلومات مُوجِّهي ومُدرِّسي الدين المسيحي إلى سكرتارية المجمع المقدس لتجهيز تقرير يُقدَّم لمسئولي وزارة التربية والتعليم لحل مشكلة نقص مُدرِّسي ومُوجِّهي مادة الدين المسيحي. 4. دارس الإكليريكية المُرسَل من إيبارشية ينبغي أن تستوعبه هذه الإيبارشية سواء ككاهن أو في أي مجال للخدمة فيها مع ضمان حياة كريمة له بشرط إجراء كشف طبي شامل للمتقدمين للدراسة الإكليريكية تقوم به إدارة الكلية.

افتتاح المركز الإعلامي للكنيسة القبطية الأرثوذكسية

قام قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية في تمام الساعة الخامسة من مساء يوم الاثنين الموافق 18 نوفمبر 2013م بافتتاح المركز الإعلامي للكنيسة للقبطية الأرثوذكسية. وشارك في الافتتاح الأحبار الأجلاء: 1. نيافة الحَبر الجليل الأنبا سرابيون ـ أسقف لوس انجلوس. 2. نيافة الحَبر الجليل الأنبا رافائيل ـ أسقف عام كنائس وسط القاهرة، وسكرتير المجمع المقدس. 3. نيافة الحَبر الجليل الأنبا جبريل ـ أسقف النمسا. 4. نيافة الحَبر الجليل الأنبا دميان ـ أسقف ألمانيا. وعدد من الآباء الكهنة وخدام المركز الاعلامي. وبارك قداسة البابا المركز والحاضرين بالصلاة. ثم أعلن افتتاح المركز بكلمة قال فيها: " الكنيسة القبطية الأرثوذكسية تعود إلى أكثر من ألفي عام، وهى مؤسَّسة مصرية خالصة حتى النُّخاع ... فالكنيسة القبطية كنيسة مُستقلة وصافية فى مصريتها عبر كل السنين، وهى أيضاً كنيسة خادمة للوطن والمركز الإعلامي للكنيسة القبطية، هو مركز يُقدِّم روح مسيحية يخدم الصحافة والتليفزيون ويخدم القنوات المُتعدِّدة ويُقدِّم الصورة الصحيحة دون لَبْس وبلا أي شائعات، وأيضاً له دور كبير فى التكنولوجيا الحديثة والمواقع الإلكترونية ... فالمركز الإعلامي وسيلة إيجابية جداً معنية بالأمر، وهى تُقدِّم صورة المسيحية وأخبار الكنسية خالصة ونقية وطبعاً هى أولاً وأخيراً فى صالح سلام الوطن وصالح سلام الكنيسة. أنتهز هذه الفرصة ويشترك معى كل الآباء الأساقفة الحاضرين والآباء الكهنة الأحباء ثم الخدام والخادمات والآراخنة الذين تعبوا كثيراً فى المكان نشكرهم جميعاً كل واحد بِاسمه وكل واحدةٍ بِاسمها، وأتمنى النجاح فى هذا العمل. والجدير بالذكر أن افتتاح المركز يوافق العيد الأول لتجليس قداسة البابا تواضروس الثاني بطريركاً للكرازة المرقسية، مِمَّا يجعل للمركز بركة وفرحة خاصة.

العيد الأول لتجليس قداسة البابا تواضروس الثاني

اليوم الاثنين الموافق 18 نوفمبر 2013م العيد الأول لتجليس صاحب الغبطة والقداسة البابا المعظم الأنبا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية ... فإلى مُنتهى الأعوام يا قداسة البابا.

العيد الأول لتجليس قداسة البابا تواضروس الثاني

اليوم الاثنين الموافق 18 نوفمبر 2013م العيد الأول لتجليس صاحب الغبطة والقداسة البابا المعظم الأنبا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية ... فإلى مُنتهى الأعوام يا قداسة البابا. 1. القمص سرجيوس سرجيوس ـ وكيل عام البطريركية. 2. القمص مكاري حبيب ـ سكرتير قداسة البابا. 3. القس بولس حليم ـ المتحدث الرسمي للكنيسة القبطية الأرثوذكسية. وذلك لحضور مراسم وضع حجر أساس النصب التذكاري لشهداء ثورتي 25 يناير2011 و30 يونيو 2013 في ميدان التحرير بدعوة كريمة من السيد/ جلال سعيد محافظ القاهرة، وبحضور الدكتور/ حازم الببلاوي رئيس مجلس الوزراء، وبعض السادة الوزراء وعدد من رموز الدولة.

قداسة البابا تواضروس الثاني يفتتح معرض الكتاب القبطي الأول للكنيسة القبطية

قام قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، مساء اليوم السبت الموافق 16 نوفمبر 2013 بافتتاح معرض الكتاب القبطي الأول للكنيسة القبطية والتي قامت بتنظيمه أسقفية الشباب والمُقام في الفترة من 16 نوفمبر حتي 25 نوفمبر 2013 بقاعة القديس أثناسيوس أسفل الكاتدرائية والذي يُشارك فيه أكثر من 40 من دور النشر والكنائس والأديرة والمكتبات القبطية في مصر والمهجر وهو ملتقى موسَّع للناشرين والقُراء.

زيارة السيد اللواء/ طارق المهدي محافظ الاسكندرية

استقبل قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بالكنيسة المرقسية الكبرى بالإسكندرية مساء يوم الأحد الموافق ١٠ نوفمبر 2013م السيد اللواء/ طارق المهدي محافظ الإسكندرية، وقد حضر اللقاء نيافة الأنبا قزمان أسقف شمال سيناء، والقمص بيجول السرياني، والقمص رويس مرقس وكيل البطريركية بالإسكندرية، والقس أنجيلوس إسحق والقس أمونيوس عادل سكرتيرا قداسة البابا، وبعض آباء كهنة الإسكندرية. وكان لقاءاً وديَّاً للغاية.... وأثناء اللقاء حضر السيد مدير أمن الإسكندرية ورحب قداسته بالجميع وتحدث عن مكانة مدينة الإسكندرية منذ القِدَم والتي اشتهرت بمكتبتها ومدرستها ... وذكر قداسته أنه درس بمدينة الإسكندرية. أمَّا عن مصر كدولة فهي تتمتع برعاية خاصة من اللَّه لأن إذا كان كل العالم في يد اللَّه، لكن مصر في قلب اللَّه. ورحَّبَ قداسته بحضورهم قائلاً: إن تجمعنا في هذا اليوم ليس لأجل عيد ديني ولكن نجتمع اليوم بالمحبة. ومدح قداسته أعمال كل المسئولين بالمدينة، وأنه يُقدِّر كل تعب من أجل نمو مجتمعنا. وتوقع قداسته أن يكون مستقبل مصر رائع جداً. ورحب السيد اللواء/ طارق المهدي محافظ الإسكندرية بوجود قداسة البابا بالإسكندرية قائلاً: نحن لا ننسى محبة قلب قداسة البابا وهي طبيعة في قداسته، وتحدَّث بِاسم الحاضرين أنه يشكر كل المجهودات التي يبذلها قداسة البابا من أجل توصيل رسائل للشعب لنمو مصر الحبيبة، والجميع يفتخرون بأنهم لديهم البابا تواضروس، وحضوره للإسكندرية بركة للمدينة كلها وشعبها، والحب هو سر تجمعنا هنا، وذكر سيادته قول أبينا المتنيح البابا شنوده الثالث: " إن مصر ليس وطن نعيش فيه ولكنه يعيش فينا ". وتحدَّث السيد مدير الأمن مُهنئاً قداسته لعيد جلوسه، وأضاف قائلاً: إن وجود قداسته يُشرِّف المدينة كلها.

زيارة السيد اللواء أركان حرب/ محمد سعيد عباس قائد المنطقة الشمالية

زيارة السيد اللواء أركان حرب/ محمد سعيد عباس قائد المنطقة الشمالية استقبل قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بالكنيسة المرقسية الكبرى بالإسكندرية يوم الأحد الموافق ١٠ نوفمبر 2013م السيد اللواء أركان حرب/ محمد سعيد عباس قائد المنطقة الشمالية، والذي تقدم بالتهنئة لقداسته بمناسبة عيد ميلاده وعيد جلوسه الأول. وقد حضر اللقاء القمص بيجول السرياني، والقمص رويس مرقس وكيل البطريركية بالإسكندرية، والقس أنجيلوس إسحق والقس أمونيوس عادل سكرتيرا قداسة البابا، وبعض آباء كهنة الإسكندرية. وقد رحَّب قداسته بسيادته والوفد المرافق له، وتحدَّث قداسته بكلمة طيبة عن الجيش وقيادته وعبَّر عن اعتزازه وتقديره للجيش الذي يتمتَّع بالانضباط والالتزام والتي هى سر نجاح المجتمع، راجياً بأن تتأصل هذه القيم في مجتمعنا، وأضاف قائلاً: إن الجيش يُقدِّم صورة رائعة كهيئة منضبطة وملتزمة، وشكر قداسته السيد اللواء والوفد المرافق له على تهنئتهم الرقيقة التي قدَّموها. وذكر قداسته أن الحياة مليئة بالتنوّع وليس الاختلاف وهذا التنوع يعطي لكل منا التكامل، وضرب مثلاً عن المسلة العالية ذات اللون الذهبي التي تعكس ضوء الشمس فيشعر الشعب بوجود عين الإله، ثم عند دخول المسيحية بنيت المنارة ثم المأذنة وكلاهما يشعر بهم الشعب بعين اللَّه التي تحفظ مصر. وتكلَّم قداسته كلمات ممتلئة بالحب لمصر المتميزه بشعبها ونيلها وتنوعها حتي شكلها على الخريطة مربعة ١٠٠٠ كم x ١٠٠٠ كم ، وهذا التميُّز يعطينا أن نفتخر ببلادنا، وأضاف قائلاً: مصر هى أرض الكنانة أي الأرض الآمنة والسالمة والمحروسة. ومصر لها اسمها المحبوب لدى الشعوب ولي خبرات وقصص عشتها في هذا الصدد. وتحدَّث السيد اللواء أركان حرب/ سعيد عباس عن محبته للكنيسة عامة ولقداسة البابا خاصة، وأن مصر تتميَّز برجالها قائلاً: كما تقول أغنية تسلم الأيادي: اسألوا التراب في سينا مروي بدم مين؟ حنا ولا مينا ولا دم المسلمين، ودعى سيادته لقداسة البابا بطول العمر ودوام الصحة. وكانت الجلسة يسودها مشاعر الحب و المودة.

قداسة البابا تواضروس الثاني يقوم بسيامة تسعة من الآباء الكهنة على كنائس مختلفة للإسكندرية

قداسة البابا تواضروس الثاني يقوم بسيامة تسعة من الآباء الكهنة على كنائس مختلفة للإسكندرية قام قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية اليوم السبت الموافق 9 / 11 / 2013 بصلاة قداس عيد تذكار ظهور رأس القديس مارمرقس في الكنيسة المرقسية بالاسكندرية ... واشترك في الصلاة مع قداسته: نيافة الأنبا كيرلس آفا مينا أسقف ورئيس دير الشهيد مارمينا العجائبي بمريوط، والقمص بيجول السرياني سكرتير قداسته لشئون المهجر، والقمص رويس مرقس وكيل البطريركية بالإسكندرية، والقس أنجيلوس إسحق السكرتير الخاص لقداسته، وعدد كبير جداً من آباء كهنة مدينة الإسكندرية. قام قداسته بسيامة تسعة من الآباء الكهنة على كنائس مختلفة للإسكندرية. ألقى قداسته كلمة روحية لتلك المناسبة المفرحة بعنوان: " الكنيسة والكهنوت " والنقاط التي وردت بالعظة هى: أولاً: نشأة الكنيسة: نحن نحتفل اليوم يا أحبائي بتذكار ظهور رأس القديس مارمرقس الرسول أحد تلاميذ السيد المسيح وهو الذي أسس كنيسة الإسكندرية. 1ـ كنيسة الإسكندرية ذكرت في العهد القديم فى سفر أشعياء: "في ذلك اليوم يكون مذبح للرب في وسط أرض مصر وعمود للرب عند تخمها" ( إش 19 : 19 )، فالكنيسة القبطية تأسست بنبوة فى العهد القديم. 2ـ جاءت العائلة المقدسة الى مصر هرباً من هيرودس، وتباركت أرض مصر بتلك الزيارة وصارت بلادنا أرضاً مقدسة. 3ـ زيارة القديس مارمرقس الذي أسَّس الكنيسة المرقسية والتي نالت بركة الإيمان وصارت كنيسة رسولية تحيا التقليد الرسولي السليم فهي كنيسة تقليدية بمعني أنه تم تسليم الإيمان من جيل الى جيل إيماناً مستقيماً فى العقيدة والرأي والسلوك، والقديس مارمرقس هو الذي حمل لنا بشرى الخلاص واحتفالنا به اليوم يفوق كل احتفال. ثانياً: سر الكهنوت وكرامته: 1ـ في هذا اليوم نقيم بعض الأخوة الشمامسة من الدرجة الشماسية الى درجة القسيسية أي الكهنوت ليخدموا بيت الرب، وقد أوصانا الكتاب فى إنجيل لوقا بالعهد الجديد أن الحصاد كثير ولكن الفعلة قليلون ونحن نطلب من الله أن يرسل فعلة الى حصاده اى عمل الخدمة فى الكنيسة، وكلمة الفعلة تأتي من: " فعَّال "، فيكون الكاهن عضواً فعَّالاً فى خدمة الرب وشعب الكنيسة واحتياجاتهم .وذكر قداسته أنه قديماً كانوا يهربون من أي درجة كهنوتية لشعورهم القوي بعدم الاستحقاق لتلك الكرامة، والكنيسة اليوم تختار خداماً أتقياء لتقيمهم كهنة لاستمرار عمل الخدمة فى الكنيسة، فالاختيار لا يكون بمثابة ترقية أو لرفعهم رأساً على الكل، ولكن لكي يمنحهم الله اتضاعاً أكثر فيحتمل هذه النعمة، فالكهنوت لا يفيد صاحبه بدون الاتضاع، وإن حدث العكس فيصبح الكهنوت ثقلاً على الكاهن و عمل الكاهن هو ربط السماء بالأرض، والقديس يوحنا ذهبي الفم له كتب من أروع ما كتب فى نصائح للكهنوت. 2ـ صفات الكاهن: أ ـ الكهنوت يمنح الأب الكاهن كرامة ووزنة ليعمل بها ويتاجر بتلك الوزنة فى الحياة الروحية فيصبح مسئولاً عن رعية الله وسيقف ذات يوم أمام السيد المسيح ويسأله: إعط حساب وكالتك، فيجب عليه أن يحفظ تلك الوزنة ليأتي بثمر فى خدمته. ب ـ نحن ننادي الأب الكاهن فى الكنيسة بلقب أبونا وهي كلمة قوية فى معانيها فى التقليد الكنسي، ففي شخصه تتوحَّد كل الرعية فى صفة الأبوة التى يحملها فالأبوة هى العنصر الفاعل فى حياة الخادم الكاهن وهي جهاد روحي كل يوم لطلب نعمة اللَّه فيحترس فى كل كلمة وتصرف لحفظ هذه الأبوة، والشعب يطلب الأبوة التى تظهر فى معاملاته وكلماته وخدمته وصلاته وستر على خطايا الشعب. جـ ـ الله يمنح الأب الكاهن مواهب وعطايا لكي ما يخدم اسمه القدوس فكل كاهن له موهبة خاصة متميزة عن باقي أخوته الكهنة فى الكنيسة الواحدة فنجد مواهب فى الوعظ الاعتراف، الافتقاد، الطقوس، ... وغيرها وكأنها أدوات تساعد الكاهن على خدمته، فيجب على الأب الكاهن أن يكون حريصاً على وقته ويقرأ كثيراً ليتعلم. وأشار قداسته أنه سوف يلتحق الآباء الكهنة الجدد بالكلية الإكليريكية ليتم تثقيفهم بالعلوم المسيحية الكاملة على أسس منهجية سليمة ليتثقل الأب الكاهن بدراسته فى الحياة المسيحية والعلوم الثقافية والعلمية المختلفة. د ـ يجب أن يسلك الأب الكاهن بسلوكيات النقاوة، فالكنيسة تأتمنه على رعيتها ومالها وعقيدتها وخدامها وحياته الخاصة والأسرية، فالسلوك المطلوب من الأب الكاهن يكون لامعاً نقي السريرة وبهذه النقاوة يرى الله كما ذكر الكتاب المقدس أن أنقياء القلب يعاينون الله، فالكاهن يبحث عن النقاوة ويعيشها فتجعله يقف مستحقاً أمام الله ليقبله إليه، وعليه أن يكون محترساً فى كل ما يؤديه من عمل كما ذكر الكتاب المقدس موصياً: كن أميناً إلى الموت فسأعطيك إكليل الحياة. ولا يجب على الأب الكاهن أن لا يكون له جماعة مختارة ويكون الافتقاد هو عمله الأساسي كأول سنة ليبحث عن رعيته فرد فرد فهو احتياج مُلِح وضرورى لكل أسرة والاهتمام بكل فرد هو هو الذي يؤهله ليكون جهاده أمام الله كاملاً فالافتقاد عمل أساسي فى السنة الأولى من الرسامة. وتحدث قداسته عن وضع لائحة اختيار الأب الكاهن ومعني كلمة لائحة أي ترتيب أو نظام، لكي تكون رسامات الآباء عن اختيارات فاضلة، وقد اجتهد آباء المجمع المقدس فى وضع تلك اللائحة فى شهر يونيو الماضي لكي يؤدي الأب الكاهن خدمته ويحفظها نقية. هذه هى أول رسامات لمدينة الإسكندرية لتطبيق هذه اللائحة فقد اشترك الكل: ( الشعب ـ الخدام ـ مجلس الكنيسة ـ الآباء الكهنة ـ الرئاسة الكنسية ) فى اختيار الخدام لإقامتهم قسوس فى الكنيسة. وقام قداسته بسيامة كل من: 1 ـ القس بولا ـ بكنيسة العذراء مريم بالعصافرة. 2 ـ القس مرقس ـ كاهن عام على كنائس الإسكندرية. 3 ـ القس كاراس ـ بكنيسة الأنبا كاراس بمنطقة فرعون. 4 ـ القس موسى ـ كاهن عام على كنائس الإسكندرية. 5 ـ القس فيلوباتير ـ كاهن عام على كنائس الإسكندرية. 6 ـ القس مينا ـ بكنيسة مارجرجس بسبورتنج. 7 ـ القس إرميا ـ كاهن عام علي كنائس الاسكندرية. 8 ـ القس مينا: بكنيسة العذراء بمحرم بك. 9 ـ القس رافائيل: بكنيسة الأنبا تكلا بالإبراهيمية. وبارك قداسته الجميع وهنأهم بالسيامات المُباركة، وكان يوماً مُفرِحاً للجميع.

إلغاء احتفالات عيد جلوس قداسة البابا تواضروس الثاني

قرَّر قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية إلغاء احتفالات عيد جلوس قداسته الأول، والذي يوافق 18 نوفمبر 2013م، وذلك تقديراً للظروف التى تمر بها الكنيسة والبلاد. وسيكتفي قداسته بصلاة القداس في ذلك اليوم، داعياً من اللَّه الحفاظ على مصر وشعبها وأن يعطى المسئولين والقيادات الحكمة للعبور بها إلى بر الأمان بما يُحقِّق الرخاء والسلام لوطننا الحبيب مصر راجين لقداسته دوام رئاسته لنا سنين عديدة وأزمنة سالمة هادئة مديدة، أباً وراعياً صالحاً لشعبه وكنيسته.

زيارة السفير الروسي سيرجى كير بيشينك

زيارة السفير الروسي سيرجى كير بيشينك استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية اليوم الأربعاء 6 / 11 / 2013 بالمقر بالبابوي بالأنبا رويس بالعباسية سفير دولة روسيا بالقاهرة السيد/ سيرجى كير بيشينك، والذي أظهر تقدير بلاده لموقف الكنيسة الوطني، وما تحمَّلته في تلك الفترة في تاريخ مصر. وأكَّد سيادة السفير على عمق العلاقات العريقة والتاريخية بين الكنيستيْن القبطية والروسية، وذَكَرَ أنَّ المتنيح قداسة البابا شنوده الثالث قد زار روسيا فى فترة توليه مسئولية الكرسي المرقسي، وقد ثمن قداسة البابا تواضروس الثانى موقف روسيا العظيم تجاه مصر ومساندتها لها في ثورتها الشعبية. وفي نهاية اللقاء دعى سفير روسيا قداسة البابا لزيارة روسيا.

تطييب رُفات الأنبا رويس بكنيسته الأثرية بالكاتدرائية المرقسية بالأنبا رويس بالعباسية

تطييب رُفات الأنبا رويس بكنيسته الأثرية بالكاتدرائية المرقسية بالأنبا رويس بالعباسية قام قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية في مساء الأربعاء 30 / 10 / 2013 بتطييب رُفات الأنبا رويس بكنيسته الأثرية بالكاتدرائية المرقسية بالأنبا رويس بالعباسية. وشارك في الصلاة أصحاب النيافة الأحبار الأجلاء: 1. نيافة الأنبا رويس الأسقف العام. 2. نيافة الأنبا بطرس الأسقف العام. 3. نيافة الأنبا بيسنتي أسقف حلوان والمعصرة. 4. نيافة الأنبا مكسيموس الأسقف العام. 5. نيافة الأنبا إرميا الأسقف العام. 6. نيافة الأنبا مينا أسقف ورئيس دير الشهيد العظيم مارجرجس بالخطاطبة. 7. نيافة الأنبا صليب أسقف ميت غمر وتوابعها. مع لفيف من الآباء كهنة منطقة الأنبا رويس والآباء سكرتارية قداسة البابا تواضروس الثاني، ومُحبي القديس الأنبا رويس.

قرار باباوي رقم 34

أصدر قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية قراراً باباوياً رقم 34 بتعيين الراهب القس ديسقورس البراموسي مشرفاً روحياً للدارسين بالكلية الإكليريكية اللاهوتية بالقاهرة اعتباراً من الاثنين 21 أكتوبر 2013م

قرار باباوي رقم 35

أصدر قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية قراراً باباوياً رقم 35 بتعيين الراهب القمص سيرافيم السرياني نائباً بابوياً بأمريكا الشمالية ويكون مقره فى سيدرجروف بالولايات المتحدة الأمريكية.

زيارة قداسة البابا لمجمع مستشفيات المعادى للقوات المسلحة لتفقد مصابى كنيسة العذراء والملاك ميخائيل بالوراق والاطمئنان على حالتهم الصحية

قام قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية اليوم الأربعاء 23 أكتوبر 2013م بعد عظته الأسبوعية مباشرة بزيارة مُجمِّع مستشفيات المعادي للقوات المسلحة لتفقد مصابي كنيسة العذراء والملاك ميخائيل بالوراق، والاطمئنان علي حالتهم الصحية. والجدير بالذكر أن عدد المصابين الذين زارهم قداسة البابا 13 مصاب، وقد تألَّم قداسته كثيراً جداً لحالة المصابين، وقدَّّم تعزياته لأُسر المصابين الذين لهم شهداء وكان من ضمن المصابين اثنين من إخوتنا المسلمين : 1. عماد سيد عيد مفتاح. 2. محمد ناصر عيسى. كما زار قداسته أحد مصابي الأحداث الإرهابية في رفح المساعد أول/ ياسر جوده. وأشاد قداسة البابا بمدير المستشفى والعاملين لدورهم الرائع فى رعاية المصابين. واصطحب معه فى الزيارة نيافة الحَبر الجليل الأنبا يوحنا ـ أسقف شمال الجيزة، والقس أنجيلوس إسحق والقس أمونيوس عادل سكرتارية قداسته. و كان في استقبال قداسته: 1. السيد اللواء طبيب/ سعيد النجار ـ مدير مُجمَّع مستشفيات المعادي للقوات المسلحة. 2. السيد اللواء طبيب/ عاطف إمام ـ مدير مستشفى المعادي. 3. السيد اللواء طبيب/ هاني يسَّى ـ استشاري جراحة المسالك البولية بمستشفى المعادي العسكري. 4. السيد العميد طبيب/ أشرف عبد الراضي ـ نائب مدير مُجمَّع مستشفيات المعادي. وقد حضر الزيارة المهندس/ رأفت الخناجري، والمهندس/ أشرف عجيب.

زيارة الكاتبة/ فاطمة ناعوت

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية مساء الأربعاء 23 / 10 / 2013 بالمقر بالبابوي بالأنبا رويس بالعباسية الكاتبة/ فاطمة ناعوت، والتي قدَّمت تعازيها للكنيسة القبطية في شهداء كنيسة العذراء وإمبابة.

الأنبا ثيئودوسيوس أسقف وسط الجيزة والأنبا يوحنا أسقف شمال الجيزة في زيارة مصابي كنيسة العذراء والملاك بالوراق

أوفد قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم الأربعاء 23 / 10 / 2013 كل من: نيافة الحَبر الجليل الأنبا ثيئودوسيوس أسقف وسط الجيزة ونيافة الحَبر الجليل الأنبا يوحنا أسقف شمال الجيزة لزيارة مصابي كنيسة العذراء والملاك بالوراق.

زيارة الدكتور/ محمد أبو الغار، والدكتور/ حنا جريس، والأستاذ/ هاني نجيب

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم الأربعاء 23 / 10 / 2013 بالمقر بالبابوي بالأنبا رويس بالعباسية كل من: الدكتور/ محمد أبو الغار ( رئيس الحزب المصري الديمقراطي )، والدكتور/ حنا جريس ( نائب رئيس الحزب )، والأستاذ/ هاني نجيب ( المدير التنفيذي للحزب). لتقديم التعازي للكنيسة القبطية في شهداء كنيسة العذراء والملاك بالوراق، وأعربوا عن حزنهم واستياءهم، وطالبوا بمحاكمة الجناة.

زيارة السفير الفرنسي نيقولا جالي

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية صباح اليوم الأربعاء 23 / 10 / 2013 بالمقر بالبابوي بالأنبا رويس بالعباسية سفير دولة فرنسا بالقاهرة السيد/ نيقولا جالي، والذي قدَّم التعازي للكنيسة القبطية في شهداء كنيسة العذراء والملاك ميخائيل بالوراق، وعبَّر عن حزنه واستياء بلاده. وأشار الي اهتمام فرنسا بالجالية المصرية وأنها تُقدِّم لها الخدمات اللازمة.

زيارة المستشارة/ تهاني الجبالي

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية مساء الثلاثاء 22 / 10 / 2013 بالمقر بالبابوي بالأنبا رويس بالعباسية المستشارة/ تهاني الجبالي والتي قدَّمت تعازيها للكنيسة القبطية في شهداء كنيسة العذراء والملاك بالوراق. وأشادت بدور البابا الوطني ودور الأقباط في هذه المرحلة التي يمر بها للوطن،

قام قداسة البابا تواضروس الثاني والدكتور محمود أبو النصر وزير التربية والتعليم بزيارة القرية الكونية كوزموس بمدينة 6 أكتوبر يوم الأربعاء 2 / 10 / 2013

قام قداسة البابا تواضروس الثاني والدكتور محمود أبو النصر وزير التربية والتعليم بزيارة القرية الكونية كوزموس بمدينة 6 أكتوبر يوم الأربعاء 2 / 10 / 2013

زيارة سفير البحرين بالقاهرة

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية مساء الأحد 29 / 9 / 2013 السيد/ سفير دولة البحرين بالقاهرة، وذلك بالمقر بالبابوي بالأنبا رويس بالعباسية.

سفير أوغندا بالقاهرة 25 / 9 / 2013

قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يستقبل السيد/ Richard Laus Angualia سفير أوغندا بالقاهرة، وذلك بالمقر بالبابوي بالأنبا رويس بالعباسية يوم الأربعاء 25 / 9 / 2013

زيارة سفير مصر بروسيا 25 / 9 / 2013

قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يستقبل السيد السفير/ محمد البدري سفير مصر بروسيا، وذلك بالمقر بالبابوي بالأنبا رويس بالعباسية يوم الأربعاء 25 / 9 / 2013

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بالمقر البابوي بالأنبا رويس بالعباسية

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بالمقر البابوي بالأنبا رويس بالعباسية وفد كويتي يضم: 1- السيد/ خالد الحميدي العجمي (رئيس الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان). 2- السيد/ حسين علي ساير القيسي (مدير العلاقات العامة). 3- السيد/ عمر القناعي (أمين السر) 4- السيد/ يوسف العيري (رئيس بيت الكويت للاعمال الوطنية). 5- السيد/ فلاح العامر والزيارة أكدت على العلاقات القوية بين دولة الكويت وشعبها ومصر، ووقوف الكويت وشعبها الي جوار مصر وشعبها.

زيارة وفد من الكونجرس الامريكي القاهرة : 5 سبتمبر 2013

رحب قداسة البابا المعظم الانبا تواضروس الثانى بابا الأسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بمقابلة وفد من أعضاء الكونجرس الأميركى بالمقر البابوى العباسية ، القاهرة والوفد يتكون من .. دانا روراباكر (جمهورى - كاليفورنيا ) ، ميشيل باكمان ( جمهورى – مينسوتا ) ، دانا ادوراد ( ديمقراطى – ميريلاند ) ، ستيف كينج ( جمهورى – أيوا ) ، ستيف استوكمان ( جمهورى- تكساس ) روبارت بتنجر ( جمهورى- نورث كارولاينا ) ، ليوى جومرت ( جمهورى – تكساس ) ، لويس فرانكلين ( ديمقراطى - فلوريدا ) . قداسة البابا شكرالوفد على مبادراتهم بالاهتمام والتحقق من وقائع الاحداث الأخيرة فى مصر والتى أثرت على المجتمع المصرى والكنيسة القبطية واستهداف الأقباط المسيحيين على وجه الخصوص . فقد تجاهل الاعلام الغربى هذه الحقائق بصورة مستمرة .. ومما يذكر أن فى يوم 14 اغسطس .. تمت هجمات منظمة ومخططة من جماعات ارهابية منظمة على ممتلكات الدولة واجهزتها بالاضافة الى استهداف الأقباط والكنائس وممتلكاتهم ومنازلهم فى توقيت واحد فى كل القطر المصرى ، وقد أدى ذلك الى فقدان العشرات من الارواح البريئة وتدمير 43 كنيسة تدميرا شاملا . وتدمير 207 من ممتلكات الاقباط بالاضافة الى تشرد اكثر من 1000 اسرة ودور ايتام ومؤسسات قبطية . وقد كانت هذه المواجهات مدبرة للتحريض على الصراع الطائفى وزعزعة الوحدة الوطنية فى مصر . وقد أكد قداسة البابا تواضروس الثانى مرة أخرى الدعم القوى للحكومة المصرية والشرطة والثورة المصرية التى تهدف الى بناء مجتمع ديمقراطى مدنى يتمتع فيه كل المواطنين المصريين بحماية القانون وحرية العبادة . وقد قال قداسة البابا "ان للحرية ثمن غالٍ وان حرق الكنائس هو جزء من هذا الثمن نقدمه لبلادنا بصبر وحب" . واعرب قداسة البابا امتنانه لالتزامهم القوى بالديمقراطية والانصاف فضلا عن دعمهم للشعب المصرى .

زيارة مسئول الكتلة البرلمانية الالمانية والوفد المرافق له 8-2-2013

زيارة مسئول الكتلة البرلمانية الالمانية والوفد المرافق له 8-2-2013

صور من حفل تنصيب البابا تواضروس الثانى

صور من حفل تنصيب البابا تواضروس الثانى

Share